آخر المواضيع

بن غفير يدعو إلى منح جائزة لشرطي قتل طفلاً فلسطينياً في القدس


 دعا وزير الأمن القومي الإسرائيلي، المتطرف إيتمار بن غفير، اليوم الأربعاء، إلى منح جائزة للشرطي الذي قتل الطفل رامي حمدان الحلحولي في مخيم شعفاط شمال القدس المحتلة أمس الثلاثاء، بزعم استهدافه عناصر شرطة من خلال توجيه مفرقعات نحوهم.


وفي خطوة غير مألوفة، توجّه بن غفير اليوم إلى مكاتب قسم التحقيق مع أفراد الشرطة (ماحاش) في القدس المحتلة، لدعم الشرطي، وذلك رغم إعلان القسم أنه استدعي لتقديم إفادته بشأن ما حدث، مستبعداً أي شبهات جنائية ضده.

واستدعى قسم التحقيق الشرطي الذي أطلق النار على الطفل من أجل تقديم إفادته، في أعقاب استشهاد الفلسطيني متأثرا بجراحه.

وذكر موقع "واينت" العبري أن بن غفير وصل إلى القسم رفقة محامين قبل التحقيق مع الشرطي.

ونقل الموقع عن مكتب بن غفير قوله إن "موقف الوزير هو أن الشرطي يجب أن يحصل على جائزة وليس على تحقيق".

ومع وصول بن غفير إلى مكاتب "ماحاش"، قال إن قسم التحقيق مع أفراد الشرطة "يدمّر الردع"، مضيفاً "إنه لأمر صادم بالنسبة لي أن القسم تجرأ حتى على دعوة المحارب البطل الذي فعل ما نتوقعه منه. هذا عار وأمر مخجل. سأعمل على تكريم المقاتل".

وقال مصدر في "ماحش"، لم يسمه الموقع العبري، إنه "لا يوجد شبهات عينية ضد الشرطي"، وإن "الحديث يدور عن أخذ إفادة مفتوحة حول ما حدث".

من جانبها، حذّرت المستشارة القضائية للحكومة غالي بهراف ميارا وزير الأمن القومي من وصوله إلى مكاتب "ماحش"، حيث التحقيق مع الشرطي الذي أطلق النار على الفتى الفلسطيني، واعتبرت سلوك بن غفير "مخالفاً للقانون ومساً بسلطته، ما يشكّل عملية تأثير ممنوعة على أجهزة تطبيق القانون واستقلالية عملها".

ردًا على تصريح بن جفير العنصري حول مقتل الطفل رامي حمدان من مخيم شعفاط: - الطيبي لبن جفير: "كل كلب بيجي يومه"

أثناء التصويت على الميزانية في الهيئة العامة للكنيست اليوم الاربعاء وخلال خطاب للوزير المتطرف فاسرلوف من حزب بن جفير، الذي كان يبرر خلاله دعم بن جفير للشرطي الذي قتل الطفل رامي حمدان ابن ال-12 عامًا من مخيم شعفاط. قام الوزير المتطرف بن جفير في هذه الأثناء بتوجيه جملة عنصرية للنواب العرب عن مقتل الطفل رامي قائلًا: "نتكلم عن المخرب ابن ال-12 والذي كان جيدًا إطلاق النار عليه وقتله، يجب شكر وتمجيد الشرطة على قتله". 

فيما قام النائب الدكتور احمد الطيبي بمقاطعته والرد على تفوهاته العنصرية: "كل كلب بيجي يومه، أنت تشجع على القتل وستذهب إلى السجن في أقرب وقت".

وأضاف الطيبي: "انت مخرب، مخرب". فيما قال النائب ايمن عودة له: "يا مخرب مدان".

إرسال تعليق

0 تعليقات

تابعنا على وسائل التواصل الاجتماعي

أخر المنشورات

أهم الاخبار

تابعونا على موقعنا اخبارنا سوا