...... قد يصيبك بـ”السالمونيلا” ويتسبّب في وفاة الجنين.. مخاطر تناول البيض النيئ على الجسم - اخبارنا سوا
تابعنا عبر قناتنا في التليجرام


 يلجأ العديد من الناس إلى تناول البيض من أجل اكتساب نسبة عالية من البروتين؛ إذ يحتوي على عدة خصائص غذائية، لكن بعض الرياضيين يتناولون البيض النيئ، لما يحويه من فيتامينات وبروتينات عالية.

متجاهلين بذلك بعض المخاطر التي قد يتسبب فيها هذا السلوك على الصحة العامة، لهذا سنتطرق فيما يلي إلى بعض المخاطر الصحية التي يتسبب فيها تناول البيض النيئ.

قيمة غذائية متشابهة مع البيض المطهي 

تبعاً لتوصيات وزارة الزراعة الأمريكية لا يُنصح بتناول أو شرب البيض النيئ بشكل عام، إذ قد يتسبب في بعض الأعراض الجانبية، فيما يمكن تناول البيض المبستر ذي الجودة العالية دون الحاجة إلى طهيه.

البيض المبستر هو بيض يتعرض للتسخين الجاف على درجة حرارة معينة، ثم يُحتفظ به في درجة حرارة منخفضة لمدة معينة، وهو ما يساعد في القضاء على مادة السالمونيلا الموجودة بداخله، كما أن هذه العملية لا تطبخ البيض أو تغير لونه أو نكهته.

للحفاظ على جودة هذا النوع من البيض يُفضل الاحتفاظ به داخل الثلاجة طوال الوقت، وعدم تركه بالخارج، ومن فوائد تناول البيض النيئ من هذه النوعية:

  • الحماية من ارتفاع ضغط الدم.
  • إمداد الجسم بمضادات الأكسدة الهامة.
  • تحسين عمل الجهاز المناعي.
  • بناء العضلات.
  • يمد الجسم بنسبة عالية من الزنك والبروتين.

لكن الجدير بالذكر أن القيمة الغذائية للبيض النيئ المبستر، هي نفسها في البيض العادي المطهي، فعملية بسترة البيض النيئ لا تنقص من قيمته الغذائية شيئاً.

البيض النيئ قد يُسبب الأمراض 

رغم احتواء البيض النيئ على فوائد جيدة للجسم، فإنه يتسبب في أمراض وتسممات في الجهاز الهضمي، ومن بين سلبيات تناوله نيئاً: 

التعرض للتسمم والتلوث الغذائي
حسب الموقع الأمريكى "healthline" يمكن أن يتسبب تناول البيض النيئ في الإصابة ببكتيريا السالمونيلا (Salmonella)، والتي قد توجد فوق قشرة البيض أو بداخله، كما قد يكون سبباً للإصابة بأنواع مختلفة من البكتيريا. 



من علامات التسمم بالسالمونيلا: 

  • الإسهال.

  • الحمى.

  • التقيؤ.

  • تشنجات البطن.

كما قد تتسبب السالمونيلا في مضاعفات خطيرة أبرزها:

  • الولادة المبكرة.

  • ولادة جنين ميت.

  • تُسبب الوفاة عند الأشخاص أكبر من 65 سنة.

  • الإصابة بالتهابات ومشكلات صحية خطيرة، خاصةً من يعانون من مشاكل في المناعة.
إعاقة في امتصاص العناصر الغذائية 

 يتسبب البيض النيئ بمشاكل في الجهاز الهضمي للإنسان عند تناوله بكثرة، إذ قد يكون السبب في عدم امتصاص عناصر غذائية أهمها التقليل من امتصاص البروتينات المهمة، التي يحتوي عليها الجسم، بالإضافة إلى تقليل القدرة على امتصاص البيوتين.

البيوتين هو "فيتامين ب" قابل للذوبان في الماء، ويساعد هذا الفيتامين في إنتاج الجلوكوز والأحماض الدهنية في الجسم، ويعتبر أحد أهم العناصر الغذائية أثناء الحمل.



يحتوي على فوائد البيض المطهي نفسها 

رغم احتواء البيض النيئ على بعض الفوائد، فإنها نفسها هي المتوفرة في البيض المطهي، الاختلاف الوحيد هو أن البيض المطهي له أضرار أقل من تلك التي يحملها تناول البيض النيئ.

حسب وزارة الزراعة الأمريكية، يُفضل تجنب شرب أو أكل البيض النيئ بشكل عام، فيما تَنصح باتِّباع بعض الإجراءات التي تقلل من أضراره المحتملة من بينها: 

  • شراء البيض الذي خضع للبسترة فقط.

  • تناول البيض النيئ بكميات معتدلة فقط.

فيما تَمنع هذه الفئات من تناوله تماماً، وهم: الحوامل، والأطفال، وكبار السن، والمصابون بضعف المناعة.


تابعنا على وسائل التواصل الاجتماعي
الكلمات المفتاحية :

0 comments 0 Facebook

أهم الاخبار

أهم الاخبار
علوم و تقنيات
 
اخبارنا سوا © 2022. جميع الحقوق محفوظة. نقل بدون تصريح ممنوع اتصل بنا
Top