...... ثلاثة ملايين مشجع حضروا المباريات في مونديال قطر 2022 - اخبارنا سوا
تابعنا عبر قناتنا في التليجرام

ثلاثة ملايين مشجع حضروا المباريات في مونديال قطر 2022

 شاهد 3 ملايين و400 ألف مشجع مباريات كأس العالم لكرة القدم التي اختتمت في قطر الشهر الماضي، في الملاعب الثمانية المستضيفة للبطولة.


ووفقا للجنة العليا للمشاريع والإرث القطرية في تقرير لها، فقد كانت المباراة الواحدة في مونديال قطر تشهد حضور الجماهير بمعدل 191ر53 مشجعا، فيما كان معدل الحضور في نسخة مونديال روسيا 2018 هو 371ر47 مشجعا للمباراة الواحدة.

وسجلت ثلاث مباريات في ملعب “لوسيل”، بما في ذلك المباراة النهائية بين فرنسا والأرجنتين، أكبر حضور جماهيري لمباراة واحدة في كأس العالم منذ نهائي نسخة عام 1994 في أمريكا، حينما ولعبت البرازيل مع إيطاليا أمام 194ر94 مشجعا في ملعب “روز بول” في باسادينا بولاية كاليفورنيا.

وحققت المباراة النهائية للبطولة 5ر1 مليار مشاهدة على مستوى العالم، فيما شهد نهائي نسخة روسيا 2018، تسجيل 12ر1 مليار مشاهدة.

وأصبحت نسخة قطر 2022، هي الأكثر تهديفيا في تاريخ بطولات كأس العالم، بتسجيل 172 هدفا، متجاوزة الرقم القياسي المسجل باسم نسخة 1998 في فرنسا ومونديال البرازيل 2014 (برصيد 171 هدفا).

وتصدرت أربعة منتخبات من اتحادات قارية مختلفة مجموعاتها في البطولة، وذلك للمرة الأولى منذ نسخة عام 2002 في كوريا واليابان.

وفي إحصائيات اللاعبين، أصبح النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، أول لاعب يسجل في أربع مباريات متتالية في الأدوار الإقصائية بالبطولة، منذ استحداث النظام الحالي للبطولة في مونديال 1986 بالمكسيك.

وسجل الكندي ألفونسو دايفز، أسرع هدف في البطولة بعد 68 ثانية في شباك كرواتيا، في المباراة التي انتهت بفوز الكروات 4 / 1 في المجموعة السادسة.

وحقق المنتخب الإسباني الفوز الأكبر في البطولة، وذلك على حساب نظيره الكوستاريكي بنتيجة 7 / صفر، فيما شهدت مباراة إنجلترا وإيران أكبر عدد من الأهداف (انتهت 6 / 2 للمنتخب الإنجليزي).

وشهدت البطولة 227 بطاقة صفراء بمعدل 55ر3 بطاقة في المباراة الواحدة، وكان المنتخب الأرجنتيني الأكثر حصولا على البطاقات الصفراء برصيد 17 بطاقة صفراء، فيما كان المنتخب الإنجليزي الأقل حصولا على البطاقات الصفراء برصيد بطاقة واحدة.

وتم إشهار البطاقات الحمراء في البطولة أربع مرات، بواقع مرة لكل من الكاميرون وهولندا وويلز والمغرب.

وشهد مونديال قطر احتساب 23 ضربة جزاء، تم تسجيل 17 ضربة منها وإهدار ست ضربات جزاء.

وباتت الفرنسية ستيفاني فرابارت ومساعدتاها نيوزا باك وكارين دياز، أول طاقم تحكيم نسائي يدير مباراة في تاريخ المونديال.

وزار أكثر من 4ر1 مليون مشجع من جميع أنحاء العالم، قطر من أجل حضور منافسات البطولة التي أقيمت بين 20 تشرين الثاني/ نوفمبر و18 كانون الأول/ ديسمبر الماضيين.

وكالات

تابعنا على وسائل التواصل الاجتماعي
الكلمات المفتاحية :

0 comments 0 Facebook

أهم الاخبار

أهم الاخبار
علوم و تقنيات
 
اخبارنا سوا © 2022. جميع الحقوق محفوظة. نقل بدون تصريح ممنوع اتصل بنا
Top