تابعنا عبر قناتنا في التليجرام


 أعلنت منظمة المعلمين في البلاد أن الدوام المدرسي ينتهي، اليوم الإثنين، مُبكرا في الساعة الواحدة من بعد الظهر، تنفيذا لقرار المنظمة وللمطالبة بزيادة أجور المعلمين. ويشمل هذا الإجراء رياض الأطفال والمدارس الابتدائية والتعليم الخاص، وذلك من أجل إفساح المجال أمام كافة العاملين في جهاز التعليم الوصول إلى التظاهرة المقرر إجراؤها الساعة السادسة من مساء اليوم في مدينة تل أبيب.


وقال وزير المالية الإسرائيلي، أفيغدور ليبرمان، إنه يؤيد رفع أجور المعلمين بالتزامن مع تعديل الإجازات في الجهاز التربوي للتسهيل على أولياء الأمور العاملين، وتقليص الفجوة في الرواتب بين المعلمين الجدد والقدامى ومنح المكافآت بحسب الإنجازات وليس الأقدمية.

وحذرت وزيرة التربية والتعليم، يفعات شاشا بيطون، من عدم المصادقة على ميزانية الدولة دون تحسين رواتب المعلمين بشكل ملموس بالتنسيق الكامل مع وزارتها.

وكانت منظمة المعلمين قد أعلنت، يوم الجمعة الماضي، عن إلغاء التشويشات في العمل في المدارس فوق الابتدائية، التي أعلنت عنها الأسبوع الماضي.

وبهذا الإعلان يكون رئيس نقابة المعلمين، ران إيرز، قد استجاب لطلب رئيس مركز الحكم المحلي، حاييم بيبس، بإلغاء التشويشات في عمل المعلمين بحلول نهاية العام الدراسي، والتي كانت تشمل عدم تجهيز شهادات الطلاب وحفلات التخريج وغيرها.

وشددت منظمة المعلمين على استمرار التشويشات في عمل المعلمين في الأمور التي لا تتعلق بالطلاب، وبضمنها أنشطة وزارة التربية والتعليم أو المشاركة في دورات استكمال وعدم عقد الاجتماعات المتعلقة بالقضايا التربوية.

وكانت محكمة العمل القطرية قد رفضت طلب وزارة التربية والتعليم إصدار أمر احترازي ضد إجراءات منظمة المعلمين، فيما ادعت الوزارة أن منظمة المعلمين لا يمكنها القيام بهذه الخطوات بادعاء أن الإصلاحات لا تمس رواتب المعلمين وحجم ساعات عملهم. وستنظر المحكمة في الإجراءات الاحتجاجية التي لم تعلن منظمة المعلمين عن إلغائها.

ودعا إيرز أعضاء منظمة المعلمين إلى المشاركة في مظاهرة نقابة المعلمين في المدارس الابتدائية، اليوم الإثنين، والتي ستؤدي إلى إنهاء الدوام الدراسي في ساعات الظهر.

وكتب إيرز في رسالة وجهها إلى المعلمين أن وزارة المالية لا تجري مفاوضات مع منظمة المعلمين قبيل التوقيع على اتفاقية أجور جديدة.

وهاجمت وزيرة التربية والتعليم، إيرز واعتبرت أنه "حان الوقت كي يتقدم جهاز التعليم إلى القرن الواحد والعشرين، وأن يتقدم ران إيرز إلى هناك أيضا". وأضافت أن "مفهومه القديم لا يعكس الوضع الحقيقي".

وجاءت احتجاجات نقابة المعلمين ومنظمة المعلمين على خلفية النقص الشديد بالمعلمين في جهاز التعليم، ومطالبة برفع أجور المعلمين.

الكلمات المفتاحية :

0 comments 0 Facebook

أخبار محليه

اخبار محليه
علوم و تقنيات
 
اخبارنا سوا © 2022. جميع الحقوق محفوظة. نقل بدون تصريح ممنوع اتصل بنا
Top