تابعنا عبر قناتنا في التليجرام



 أكد وزير الامن الإسرائيلي بيني غانتس ان مسيرة الأعلام التي سينظمها المستوطنين في مدينة القدس يوم الأحد المقبل ، ستجري في مسارها الاعتيادي رغم تهديدات الفصائل الفلسطينية.

ودعا غانتس جميع الأطراف بما في ذلك الساحة الحزبية الإسرائيلية الى إبداء المسؤولية تجاه هذه القضية الحساسة.

ووفقا لمصادر اعلامية اسرائيلية، فإنه ورغم استمرار حالة التوتر في منطقة باب العامود والبلدة القديمة وتهديدات الفصائل الفلسطينية، فإن مسيرة الأعلام سوف تجري في مسارها الاعتيادي ولن يتم تغير مسارها.

وكان قد حذر إسماعيل هنية، رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، وزياد النخالة الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي من استمرار العدوان الإسرائيلي في القدس واستمرار اقتحام المسجد الأقصى في محاولة لتقسيمه زمانيًا ومكانيًا.

وقال هنية إن "هناك دعوات استيطانية لاقتحام المسجد الأقصى وتنظيم مسيرة الأعلام، وأقول بكل وضوح وأحذِّر العدو من الإقدام على مثل هذه الجرائم، فشعبنا والمقاومة في المقدمة، لا ولن تسمح ولن تقبل بتمرير هذه الخزعبلات اليهودية في المسجد الأقصى المبارك".

فيما اكدت الجهاد الإسلامي بأنه اذا نفذت اسرائيل مسيرة الاعلام فانها سترد فورا .

الكلمات المفتاحية :

0 comments 0 Facebook

أخبار محليه

اخبار محليه
علوم و تقنيات
 
اخبارنا سوا © 2022. جميع الحقوق محفوظة. نقل بدون تصريح ممنوع اتصل بنا
Top