مرحبا بكم في موقعنا اخبارنا سوا سعيد بزيارتك لا تجعل هذه زيارتك الأخيرة. أتمنى أن تكون راضيًا عما نقدمه

أحدث المواضيع
أم الفحم حاة الطقس
    kalammoufid
  • فيسبوك
  • تويتر
  • يوتيوب
  • انستجرام


 أعلن الرئيس الأمريكي جو بايدن الثلاثاء، فرض حظر أمريكي على واردات الطاقة الروسية بشكل كامل، بما يشمل النفط والغاز.


وقال بايدن في خطاب من البيت الأبيض، إن القرار "جاء بالتشاور مع حلفائنا"، مضيفا أن "فرض أكبر حزمة عقوبات مؤثرة في العالم دفعت الاقتصاد الروسي للتراجع".

ولفت الرئيس الأمريكي إلى أن "قرار حظر واردات النفط والغاز الروسية لن يكون بلا ثمن في الولايات المتحدة".
 

وتابع: "سنبذل ما يلزم لتخفيف تأثر المواطنين الأمريكيين بالعقوبات على روسيا".

 وفي رسالة إلى الغرب، قال بايدن إن " الولايات المتحدة تنتج من النفط ما لا تنتجه كل الدول الأوروبية".

كما دعا بايدن، الكونغرس الأمريكي إلى مناقشة فرض حزم عقوبات جديدة على روسيا، قائلا إن نظيره فلاديمير بوتين لن يحقق "نصرا كاملا" في أوكرانيا.

 ويأتي قرار بايدن في ظل ارتفاع حاد لأسعار النفط العالمية، إذ وصل سعر البرميل الواحد إلى 130 دولارا، ما ينذر بارتفاع ضخم في أسعار المحروقات حول العالم.

وفي سياق متصل، أعلن وزير الأعمال والطاقة البريطاني كواسي كوارتنغ الثلاثاء أن المملكة المتحدة ستوقف واردات النفط الخام والمنتجات البترولية الروسية بحلول نهاية العام 2022 ردا على الغزو الروسي لأوكرانيا.
 
فيما قال رئيس الوزراء بوريس جونسون إن "حظر واردات النفط الروسية هو خطوة أولى فقط".

وكانت روسيا هددت الإثنين، بوقف الإمدادات عبر خط أنابيب نورد ستريم 1، محذرة من تجاوز سعر برميل النفط عتبة الـ300 دولار للبرميل في حال حظر صادراتها.

وأكد نائب رئيس الوزراء الروسي، ألكسندر نوفاك، أن "حظر النفط الروسي سيؤدي إلى عواقب كارثية على السوق العالمية"، مضيفا أن "الارتفاع في الأسعار لن يكون متوقعا. أكثر من 300 دولار للبرميل إن لم يكن أكثر". 

وأوضح نوفاك أنه من "المستحيل" استبدال النفط الروسي بسرعة في السوق الأوروبية"، مضيفا أن الأمر "سيستغرق أكثر من عام، وسيكون أكثر تكلفة بالنسبة للمستهلكين الأوروبيين".

0 comments 0 Facebook

إرسال تعليق

أخبار محليه

اخبار محليه
علوم و تقنيات
 
اخبارنا سوا © 2022. جميع الحقوق محفوظة. نقل بدون تصريح ممنوع اتصل بنا
Top