آخر المواضيع

إسرائيل ترد على اتهامات الإبادة الجماعية أمام “العدل الدولية”.. زعمت أن جنوب أفريقيا تقدم صورة مغلوطة


 قال المستشار القانوني لوزارة خارجية دولة إسرائيل الجمعة 12 يناير/كانون الثاني 2024 في افتتاح اليوم الثاني من جلسات الاستماع في محكمة العدل الدولية إن حربها التي أوقعت أكثر من 23 ألف شهيد في غزة هي "عمل من أعمال الدفاع عن النفس"، زاعماً أن جنوب أفريقيا تقدم صورة مشوهة ومغلوطة للأحداث.


وأضاف المسؤول الإسرائيلي أمام محكمة العدل الدولية، أنه إذا كانت هناك أعمال إبادة جماعية، فقد ارتكبت ضد إسرائيل، مشيراً إلى أن وقف الحرب سيمنع إسرائيل من الدفاع عن نفسها، على حد مزاعمه.

ويأتي هذا بعد أن بدأت محكمة العدل الدولية اليوم الثاني من جلسات الاستماع في قضية تطالب فيها جنوب أفريقيا بوقف فوري لحرب إسرائيل في غزة، متهمة إسرائيل بارتكاب جرائم إبادة جماعية ضد الفلسطينيين.


ومن المقرر أن تستمع أعلى محكمة تابعة للأمم المتحدة إلى رد إسرائيل على الاتهامات التي وجهتها جنوب أفريقيا.

دعوى جنوب أفريقيا 

في وقت سابق، بدأت محكمة العدل الدولية الاستماع إلى مرافعة جنوب أفريقيا في دعواها ضد إسرائيل بارتكاب جرائم إبادة جماعية بحق الفلسطينيين في قطاع غزة، على أن تستمع اليوم الجمعة إلى مرافعة إسرائيل. 

وفي 29 ديسمبر/كانون الأول الماضي، تقدمت جنوب أفريقيا بدعوى من 84 صفحة، تعرض خلالها دلائل على انتهاك إسرائيل – القوة القائمة بإسرائيل – لالتزاماتها بموجب ميثاق الأمم المتحدة، وتورطها بـ"ارتكاب أعمال إبادة جماعية ضد الشعب الفلسطيني في قطاع غزة". 


كانت إسرائيل وافقت على المثول أمام المحكمة، بذريعة أنها تريد "دحض" ما وصفتها بالاتهامات "السخيفة التي تفتقر إلى أي أساس واقعي أو قانوني"، ومن المتوقع أن تقرر المحكمة وهي الجهاز القضائي الرئيسي للأمم المتحدة لاحقاً، كيفية سير مداولاتها في هذه القضية. 

وطلبت جنوب أفريقيا، من قضاة المحكمة أمس الخميس، فرض إجراءات عاجلة تأمر إسرائيل بالوقف الفوري لهجومها، وقالت إن الهجوم الجوي والبري الإسرائيلي، الذي دمر مساحات واسعة من القطاع الساحلي الضيق وقتل أكثر من 23 ألف فلسطيني وفقاً للسلطات الصحية في غزة، يهدف إلى "القضاء على السكان" في قطاع غزة. 

ومنذ 7 أكتوبر/تشرين الأول 2023 يشن الجيش  الإسرائيلي حرباً مدمرة على غزة خلّفت حتى الخميس، "23 ألفاً و469 شهيداً و59 ألفاً و604 مصابين معظمهم أطفال ونساء، ودماراً هائلاً في البنية التحتية وكارثة إنسانية غير مسبوقة"، وفقاً لسلطات القطاع والأمم المتحدة.

إرسال تعليق

0 تعليقات

تابعنا على وسائل التواصل الاجتماعي

أخر المنشورات

أهم الاخبار

تابعونا على موقعنا اخبارنا سوا