آخر المواضيع

ارتقاء شابين واعتقال العشرات من قلقيلية وأنحاء الضفة الغربية

 



 استُشهد شابان، فجر اليوم الإثنين، برصاص الجيش الإسرائيلي في مدينة قلقيلية.

‎وأفادت مصادر محلية بأن قوات خاصة إسرائيلية "مستعربين" أطلقت الرصاص الحي صوب مركبة، ما أدى إلى إصابة شابين بجروح خطيرة، ومنعت إسعافهما، وقامت باعتقالهما، ليعلن فيما بعد عن استشهادهما واحتجاز جثمانيهما.

وفي السياق، أصيب شابان بالرصاص الحي، خلال اقتحام قوات الجيش الإسرائيلي قلقيلية، تم نقلهما إلى مستشفى قلقيلية لتلقي العلاج، حيث وُصفت إصابتهما بالمتوسطة.

وكانت قواتا لجيش الإسرائيلي قد داهمت المدينة وانتشرت في أحياء متفرقة منها، تحديدا في شارع الواد، وحي كفر سابا، وشارع جلجولية، واعتقلت شابا لم تُعرف هويته بعد.

وذكرت وزارة الصحة أن حصيلة الشهداء في الضفة الغربية منذ بداية العام الجاري ارتفعت إلى 464، بينهم 256 شهيدا منذ السابع من تشرين الاول/ أكتوبر الماضي.

وفي سياق متصل، اعتقلت قوات الجيش الإسرائيلي، اليوم، عشرات الفلسطينيين من بلدات ومخيمات عدة من الضفة الغربية.

وجاء في التفاصيل، اعتقلت قوات الجيش الإسرائيلي، صباح اليوم، 16 فلسطينيا من مخيم الدهيشة جنوب بيت لحم.

وأفادت مصادر محلية بأن قوات الجيش الإسرائيلي اعتقلت كلا من: قصي خالد الجعفري (22 عاما)، وشقيقه يزن (29 عاما)، وناجي أحمد عودة (62 عاما) ونجله مراد (37 عاما)، ومحمد خالد الخمور (27 عاما)، وغسان إبراهيم زواهرة (40 عاما)، وراجي أحمد عودة (58 عاما)، ويوسف نمر جفال (19 عاما)، وفادي شحادة، وأحمد عثمان وقاد، وعنان خليل الجعفري (36 عاما)، ومحمد خالد الجعفري (33 عاما)، ونبأ عمر الجعفري (30 عاما)، ومحمد باسم اللحام (21 عاما)، ومحمد وجيه فرارجة، وأحمد سامي فرارجة، بعد دهم منازلهم وتفتيشها، في مخيم الدهيشة.

وأضافت أن قوات الجيش الإسرائيلي أطلقت الرصاص الحي، والمعدني المغلف بالمطاط، وقنابل الغاز السام والصوت، دون أن يبلغ عن إصابات، كما وزعت منشورات تحذر السكان بعدم المشاركة في الفعاليات الوطنية.

وفي بلدة الدوحة، غرب بيت لحم، اعتقلت قوات الجيش الإسرائيلي الشاب معاذ العفيفي (21 عاما)، بعد دهم منزل والده وتفتيشه.

واعتقلت قوات الجيش الإسرائيلي كذلك، فجر اليوم، ثلاثة مواطنين، من سلواد، ومخيم الجلزون، في محافظة رام الله والبيرة.

وأفادت مصادر محلية بأن قوات الجيش الإسرائيلي اعتقلت نضال عياد ونجله ريان، من بلدة سلواد شرق رام الله، والشاب مصلح محمد شعبان أبو شعير (34 عاما)، من مخيم الجلزون شمالا، واعتدت عليه بالضرب المبرح، وهدمت جدران منزله خلال تفتيشه، وحطمت مركبته.

وفي السياق، اقتحمت قوات الجيش الإسرائيلي قرية جفنا، شمال رام الله.

وجاء أيضا أن قوات الجيش الإسرائيلي اعتقلت، فجر اليوم، 6 مواطنين من مدينة أريحا ومخيميها.وقال مدير نادي الأسير في أريحا عيد براهمة، إن "قوات الجيش الإسرائيلي اقتحمت أريحا ومخيمي عين السلطان وعقبة جبر وداهمت عددا من المنازل، واعتقلت ستة شبان هم: المعتقل المحرر محمد سليمان خلف عواجنة، وحمادة بلهان من المدينة، وأحمد إبراهيم أبو شرار، ونجله إبراهيم من مخيم عين السلطان، ويزيد محمد، وعبد غازي ياغي من مخيم عقبة جبر".

واعتقلت قوات الجيش الإسرائيلي، فجر اليوم، 8 مواطنين من محافظة رام الله والبيرة.

وأفادت مصادر محلية بأن قوات الجيش الإسرائيلي اقتحمت قرية عين قينيا شمال غرب رام الله، واعتقلت كلا من: مجد جمال ناصر ملح، وخالد أحمد ناصر ملح وأيمن تيسير محمود أبو زايد، بعد مداهمة منازلهم وتفتيشها.

وأضافت المصادر ذاتها أن قوات الجيش الإسرائيلي اعتقلت ناصر جمعة نوفل (55 عاما)، والشاب جمعة ياسر نوفل (19 عاما)، بعد مداهمة منزليهما في قرية رأس كركر، شمال غرب رام الله.

إرسال تعليق

0 تعليقات

تابعنا على وسائل التواصل الاجتماعي

أخر المنشورات

أهم الاخبار

تابعونا على موقعنا اخبارنا سوا