آخر المواضيع

إسرائيل تطالب “الصحة العالمية” بنقل إمداداتها الطبية من جنوب غزة.. والمنظمة تدعو تل أبيب للتراجع عن الأمر


 كشف مدير منظمة الصحة العالمية، تيدروس غيبريسوس، الإثنين 4 ديسمبر/كانون الأول 2023، عن تلقي المنظمة إخطاراً من قبل الجيش الإسرائيلي، لنقل إمداداتها من مستودعاتها في جنوب قطاع غزة بسبب العمليات البرية، مطالباً تل أبيب بالتراجع عن الأمر، وحماية المدنيين والبنية التحتية.


غيبريسوس قال في منشور على منصة "إكس": "تلقينا إخطاراً من الجيش الإسرائيلي بأن علينا نقل إمداداتنا من مستودعاتنا الطبية من جنوب غزة خلال 24 ساعة، لأن العمليات البرية ستجعلها غير قابلة للاستخدام".

أضاف غيبريسوس: "نحن نناشد إسرائيل التراجع عن هذا الأمر، واتخاذ كل التدابير الممكنة لحماية المدنيين، والبنية التحتية المدنية، بما في ذلك المستشفيات والمرافق الإنسانية".

كان غيبريسوس قد حذر يوم الأحد الماضي، من أن وضع القطاع الصحي في غزة "لا يمكن تصوره"، وشدد على أن التقارير عن القصف الإسرائيلي العنيف "تثير الرعب".

في اليوم ذاته أعلن الجيش الإسرائيلي بدء العمليات البرية شمال مدينة خان يونس جنوبي قطاع غزة، وتحدث عن وجود قوات مدرعة في المنطقة، بدأت بالفعل بالتحرك ومهاجمة أهداف تابعة لحركة "حماس".

بدورها، أكدت وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية (وفا) أن "آليات إسرائيلية توغلت مساء الأحد الماضي في خان يونس، جنوب قطاع غزة، انطلاقاً من المنطقة الشرقية الحدودية في منطقة القرارة شمال شرق خان يونس باتجاه شارع صلاح الدين".

في سياق متصل، أعلنت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني، مساء الإثنين 4 نوفمبر/تشرين الثاني 2023، عن انقطاع اتصالها مع طواقمها في قطاع غزة، وعبرت عن قلقها على سلامتها، إثر قطع شبكات الاتصالات الأرضية والخلوية والإنترنت.

جاء ذلك في بيان للجمعية بعد وقت قصير من إعلان "شركة الاتصالات الفلسطينية وجوال"، انقطاع خدمات الاتصال (الثابت والمحمول والإنترنت)، عن عموم قطاع غزة.

هذه المرة الرابعة التي يتعرض فيها قطاع غزة لانقطاع خدمات الاتصالات بالكامل، خلال الحرب الإسرائيلية المتواصلة منذ قرابة شهرين.

وقالت الجمعية "انقطعنا عن الاتصال بشكل كامل عن غرفة العمليات في قطاع غزة، وعن كافة طواقمنا العاملة هناك، في ظل قطع السلطات الإسرائيليه لشبكات الاتصالات الأرضية والخلوية والإنترنت بشكل كامل".

الجمعية عبّرت عن قلقها على سلامة طواقمها العاملة في القطاع "في ظل استمرار القصف الإسرائيلي العنيف المتواصل على كافة أرجاء القطاع على مدار الساعة"، وقالت: "نشعر بالقلق الشديد بخصوص إمكانية استمرار طواقمنا في تقديم خدماتهم الإسعافية، لاسيما أن هذا القطع يؤثر على خدمة الاتصال المركزي 101، ويعيق وصول سيارات الإسعاف إلى المصابين والجرحى".

كانت الهدنة الإنسانية بين فصائل المقاومة الفلسطينية، والجيش الإسرائيلي، قد انتهت 1 ديسمبر/كانون الأول 2023، بعدما أُنجزت بوساطة قطرية مصرية أمريكية، استمرت 7 أيام، جرى خلالها تبادل أسرى وإدخال مساعدات إنسانية محدودة للقطاع الذي يقطنه نحو 2.3 مليون فلسطيني.

ومنذ 7 أكتوبر/تشرين الأول الماضي 2023، تشن إسرائيل حرباً مدمرة على قطاع غزة، خلفت حتى يوم الإثنين 4 نوفمبر/تشرين الثاني 2023، 15 ألفاً و899 شهيداً فلسطينياً، وأكثر من 42 ألف جريح، بالإضافة إلى دمار هائل في البنية التحتية و"كارثة إنسانية غير مسبوقة"، بحسب مصادر رسمية فلسطينية وأممية.

إرسال تعليق

0 تعليقات

تابعنا على وسائل التواصل الاجتماعي

أخر المنشورات

أهم الاخبار

تابعونا على موقعنا اخبارنا سوا