آخر المواضيع

الدوري الانكليزي الممتاز: استون فيلا يتشارك الصدارة مع ليفربول ومانشستر سيتي الى المركز الثالث


 استفاد نادي ​استون فيلا​ من الطرد الذي تعرض له منافسه نادي ​بارنلي​ في الجولة العشرين من عمر ​الدوري الانكليزي الممتاز​، لينجح في حسم المباراة لمصلحته قبل دقيقة واحدة على نهاية اللقاء من نقطة الجزاء بواقع 3 – 2، معلناً عن تشاركه الصدارة مع نادي ليفربول برصيد 42 نقطة.

وكان استون فيلا قد تقدم عند الدقيقة 28 عن طريق ليون بايلي بعد تمريرة حاسمة من اولي واتكينز، قبل ان يتعادل لبارنلي محمد امدوني بعد دقيقتين فقط، وقبل نهاية الشوط الاول بثلاث دقائق تمكن موسى ديابي من اعادة استون فيلا الى المقدمة بعد تمريرة حاسمة ثانية من واتكينز، وعند الدقيقة 56 تعرض ساندر بيرغ الى الطرد بعد حصوله على البطاقة الصفراء الثانية، الا ان زميله ليل فوستر تمكن من معادلة الارقام عند الدقيقة 71 على الرغم من النقص العددي، وقبل دقيقة واحدة على نهاية الوقت الاصلي من اللقاء سجل لويس دوغلاس هدف الفوز لاستون فيلا من نقطة الجزاء.




في وقت استعاد حامل لقب الدوري الانكليزي الممتاز نادي ​مانشستر سيتي​ المركز الثالث في ترتيب الموسم الحالي من عمر البطولة بعد ان نجح في الفوز على ​شيفيلد يونايتد​ بهدفين دون رد على ارض ملعب الاتحاد.
لم ينتظر السيتي الكثير من الوقت من اجل اثبات تفوقه، فبعد ان نجح في السيطرة على اللقاء منذ بدايته، تمكن رودري من تسجيل الهدف الاول عند الدقيقة 14 بعد تسديدة من داخل منطقة الجزاء اصابت الجانب الايسر من المرمى من الداخل، استكمل السيتي سيطرته على اجواء اللقاء بشكل واضح حيث وصلت نسبة سيطرة الفريق الازرق الى 85 بالمئة، الا ان السيتي لم يتمكنوا من ترجمة تفوقهم مجدداً حتى الدقيقة 61 بعد ان تمكن الارجنتيني جوليان الفاريز من هز الشباك بعد تمريرة حاسمة من زميله في الفريق فيل فودين، وكاد الارجنتيني ان يسرق الكرة من حارس مرمى شيفيلد فودرينغهام قبل اكثر من عشر دقائق على نهاية اللقاء الا ان الكرة اتجهت الى خارج الملعب.
في وقت نجح ​وولفرهامبتون​ في التفوق على مضيه نادي ايفرتون بثلاثة اهداف دون رد، وفاز كريستال بالاس على برنتفورد بثلاثة اهداف مقابل هدف وحيد.

الدوري الانكليزي: مانشستر يونايتد يتلقى خسارة جديدة امام نوتنغهام


سقط فريق ​مانشستر يونايتد​ للمرّة التاسعة، وهذه المرّة خارج أرضه أمام ​نوتنغهام فوريست​ بهدفيّن مقابل هدف ضمن منافسات الجولة العشرين من ​الدوري الانكليزي الممتاز​ "البريمييرليغ".

ولم تجري المباراة كما أرادها المدرّب إريك تن هاغ فمنذ البداية كان الضّعف الهجومي واضحاً على الشياطين الحمر، وسط تنظيم دفاعي عالي الجودة لأصحاب الأرض طيلة شوطٍ أوّل لم يشهد فرص حقيقيّة على المرمى.

لتبوح المباراة بكامل أسرارها في نصفها الثاني، وكاد ديوغو دالوت أن يفتتح التسجيل عند الدقيقة ال56، بتسديدة قويّة من خارج الصندوق لكنّها إصطدمت بالقائم الأيسر للحارس، ليفاجئ نيكولاس دومينغيز الجميع بعد إستقباله لتمريرة من غونزالو مونتيل، مسدداً من على حافّة منطقة الجزاء معلناً عن الهدف الأوّل في الدقيقة ال64، لكنّ رد يونايتد جاء في الدقيقة ال78، عندما أخطئ حارس الفوريست بمنحه كرةً للأرجنتيني غارناتشو الّذي مهدّها بدوره ل​ماركوس راشفورد​، مدركاً التّعادل لفريقه.

وبدلاً من أن تسير المجريات ليونايتد بعد التعادل، عكس لاعبوا نوتنغهام كرةً مرتدّة في الدقيقة ال82 أرسلها إيلانغا لمورغان غيبس وايت من على مشارف منطقة العمليّات، ليسدّد وايت بقوّة مضيفاً هدف التقدّم لفريقه، ومحافظاً على النتيجة حتّى نهاية المباراة.

وبهذه الخسارة تجمّد رصيد يونايتد عند 31 نقطة في المركز السادس مؤقتاً، فيما رفع فوريست رصيدهم عند 20 نقطة في المركز الخامس عشر.

الدوري الانكليزي: تشيلسي يواصل صحوته بفوز صعب امام لوتون


واصل فريق ​تشيلسي​ صحوته بالفوز خارج أرضه على ​لوتون تاون​ بثلاثة أهداف مقابل هدفيّن ضمن منافسات الجولة العشرين من ​الدوري الانكليزي الممتاز​ "البريمييرليغ".

ولم ينتظر البلوز كثيراً فعند الدقيقة ال12 منح مدافع لوتون الكرة بالخطأ ل​كول بالمر​ من داخل منطقة الجزاء ولم يفوّت الأخير الهديّة مسكناً إيّاها الشّباك، وبعد الهدف هدأت وتيرة المباراة مع تفوّق بسيط لتشيلسي في شن الفرص على المرمى، حتّى الدقيقة ال37 لتبدأ جملة فنيّة للبلوز من الدفاع حتّى الهجوم وصلت لأقدام نوني مادويكي مسدّداً بقوّة على زاوية الحارس مضاعفاً النتيجة ومنهياً معها الشّوط الأوّل بتقدم 2-0.

ومع بداية الشّوط الثاني، قام مدرّب أصحاب الأرض بتبديلات سريعة أخمدت هجومات تشيلسي، حتّى الدقيقة ال70 عندما تلقّى كول بالمر تمريرةً حاسمة من جاكسون، راوغ بها الأوّل حارس المرمى بطريقة فنيّة رائعة مضيفاً الهدف الثالث والثاني له في اللقاء، وبعدها أصحاب الأرض لم يستسلموا ولكنّ صحوتهم جاءت متأخّرة في الرّبع ساعة الأخير، وسط تراجع دفاعي لتشيلسي، فنجح روس باركلي عند الدقيقة ال80 من تسجيل الهدف الأوّل للوتون من ضربةٍ ركنيّة أكملها برأسه للشباك، وينجح بعدها إيليا أديبايو من إضافة الثاني بتسديدة وصلت لقدمه من داخل منطقة الجزاء في الدقيقة ال86، وحاول أصحاب الأرض بعدها تعديل النتيجة في الدقائق الأخيرة المتبقيّة من اللقاء لكن دون أن ينالوا مرادهم، ليصمد دفاع ​ماوريسيو بوتشيتينو​ حتّى صافرة النهاية.
وبهذا الفوز الثاني توالياً لتشيلسي رفع الفريق رصيده عند 28 نقطة في المركز العاشر، فيما بقي لوتون في منطقة الخطر ب15 نقطة.


إرسال تعليق

0 تعليقات

تابعنا على وسائل التواصل الاجتماعي

أخر المنشورات

أهم الاخبار

تابعونا على موقعنا اخبارنا سوا