آخر المواضيع

“هآرتس”: قاعدة أردنية استقبلت 8 طائرات شحن عسكرية ثقيلة من أمريكا وأوروبا لدعم إسرائيل


 قالت صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية في تقرير لها، إنه لا يُظهر الانتشار المستمر للقوات والمعدات الأمريكية في الشرق الأوسط أي علامة على تراجع واشنطن في دعم إسرائيل في حربها على قطاع غزة، حيث هبط ما يقرب من 80 طائرة شحن عسكرية أمريكية في المنطقة، وتكشف المعلومات مفتوحة المصدر عن وصول أعداد أكبر من طائرات النقل العسكرية الأمريكية المستخدمة لنشر القوات والمعدات والأسلحة إلى جميع أنحاء شرق البحر الأبيض المتوسط  وتظهر أن ثماني طائرات شحن ثقيلة أقلعت من مستودعات الإمدادات في الولايات المتحدة وأوروبا هبطت في قاعدة أردنية.

وتظهر الأرقام التي نشرتها صحيفة هآرتس أنه في الوقت القليل الماضي هبطت 62 طائرة نقل إسرائيلية وأمريكية في إسرائيل كجزء من الجسر الجوي الخاص وأغلبها طائرات مدنية مستأجرة لنقل الأسلحة وقطع الغيار.

في حين قامت إحدى الطائرات بالفعل بالطيران ذهاباً وإياباً أربع مرات إلى قاعدة دوفر الجوية الأمريكية، حاملة ما قالت وزارة الدفاع الإسرائيلية عبر X، تويتر سابقاً، إنها أسلحة أمريكية متقدمة. ويتم جلب المزيد من المعدات العسكرية على متن طائرات 747 أخرى إلى مطار رامون الإسرائيلي خارج إيلات.

تكشف المعلومات مفتوحة المصدر عن أعداد أكبر من طائرات النقل العسكرية الأمريكية المستخدمة لنشر القوات والمعدات والأسلحة في جميع أنحاء شرق البحر الأبيض المتوسط. 


وفي الوقت نفسه، قامت الولايات المتحدة في الأيام الأخيرة بتسليم كميات كبيرة من المعدات والأسلحة إلى قاعدة القوات الجوية البريطانية في قبرص، حيث هبطت حوالي 20 طائرة نقل ثقيلة هناك في فترة قصيرة جداً محملة بشحنات من المستودعات الاستراتيجية التابعة للولايات المتحدة وحلف شمال الأطلسي في قبرص وأوروبا.

ومنذ اندلاع القتال، هبطت أكثر من 30 طائرة نقل ثقيلة عسكرية أمريكية في إسرائيل. ويبدو أن معظم الرحلات الجوية كانت لنقل مسؤولين (وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، ووزير الدفاع لويد أوستن، وقائد القيادة المركزية الأمريكية الجنرال مايكل كوريلا، وموظفي دعم بايدن) ومعدات لوجستية. ومع ذلك، فإن حوالي نصف الطائرات كانت تستخدم في تقديم المساعدات العسكرية.


 

ووفقاً لتغريدات وزارة الدفاع، فإن الطائرات التي هبطت في قاعدة نيفاتيم الجوية سلمت أسلحة للجيش الإسرائيلي، في حين أن الطائرات التي هبطت في مطار بن غوريون الدولي كانت تحمل، من بين أشياء أخرى، مركبات مدرعة.

قبالة جنوب غرب قبرص، تواصل المجموعة الهجومية لحاملة الطائرات جيرالد آر فورد العمل، حيث تضم حوالي 80 طائرة هجومية وحرباً إلكترونية واستخباراتية وعدة سفن مسلحة بصواريخ كروز توماهوك. وكانت إحداها، يو إس إس كارني، متمركزة في البحر الأحمر الأسبوع الماضي واعترضت عدة مقذوفات أطلقت من اليمن على إسرائيل.


 מזכיר ההגנה האמריקני, לויד אוסטין, מלווה בידי מנכ"ל משרד הביטחון, אלוף (מיל') אייל זמיר וסגן הרמטכ"ל, אלוף אמיר ברעם, קיבלו לפני זמן קצר בבסיס נבטים של חיל האוויר מטוס מטען אמריקני ראשון, שנחת בישראל מאז פרוץ המלחמה, עם משלוח של חימושים עבור צה"ל.


 وتحمل المجموعة الهجومية نظام دفاع جوي متقدماً، والذي تم دمجه مع نظام الاعتراض الإسرائيلي متعدد الطبقات. بالإضافة إلى ذلك، أعلنت الولايات المتحدة أنها تنشر بطارية ثاد لاعتراض الصواريخ الباليستية وأنظمة صواريخ باتريوت الإضافية في المنطقة.

تُظهر صور الأقمار الصناعية وتتبع الرحلات الجوية مفتوحة المصدر أسلحة متقدمة ودفاعات جوية وعشرات القاذفات المقاتلة ومنصات جمع المعلومات الاستخبارية ورافعات البضائع الثقيلة منتشرة في المنطقة – لمحاولة ردع إيران وحزب الله عن فتح جبهة ثانية في شمال إسرائيل.



منذ هجوم حماس في السابع من أكتوبر/تشرين الأول، أرسلت الولايات المتحدة عدداً كبيراً من الطائرات إلى الشرق الأوسط من أجل "تعزيز الموقف الدفاعي الأمريكي"، على حد تعبير القيادة المركزية الأمريكية.

تم نشر سرب من قاذفات القنابل الأمريكية F-15E Strike Eagle المتمركزة في بريطانيا خلال عطلة نهاية الأسبوع في قاعدة موفق السلطي الجوية شرق العاصمة الأردنية عمان. كما تم نشر سرب آخر من الطائرات الهجومية من طراز A-10 هناك.

ووفقاً لمواقع تتبع الطيران على الإنترنت، هبط ما لا يقل عن 11 طائرة نقل ثقيلة أمريكية من طراز C-17 خلال الأيام العشرة الماضية في مطار بن غوريون الإسرائيلي وقاعدة نيفاتيم التابعة للقوات الجوية الإسرائيلية.


 

إرسال تعليق

0 تعليقات

تابعنا على وسائل التواصل الاجتماعي

أخر المنشورات

أهم الاخبار

تابعونا على موقعنا اخبارنا سوا