آخر المواضيع

دوري أبطال أوروبا: السيتي يكتسح لايبزيغ بسباعية في ليلة تألق العملاق هالاند


 ضمن فعاليات اياب الدور الـ16 من منافسات ​دوري ابطال اوروبا​، حسم نادي ​مانشستر سيتي​ الانكليزي تأهله الى الدور ربع النهائي بفوزه الكبير امام ​لايبزيغ​ الالماني وبواقع 7-0 على ارضية ملعب استاد الاتحاد ليحسم مجموع المبارتين لصالحه وبواقع 8-1 وكان ​هالاند​ قد سجل خماسية في اللقاء.

وبدأ الشوط الاول بضغط رهيب من جانب لاعبي السيتي حيث حاول ابناء المدرب بيب غوارديولا خطف هدف مبكر في ظل تمركز دفاعي للاعبي لايبزيغ ولم تهدأ وتيرة ضغط لاعبي السيتزن حيث واصل أصحاب الارض ضغطهم المستمر ونجح دفاع الفريق الالماني من التصدي لغزوات الفريق الانكليزي، وشهدت الدقيقة 22 منح حكم اللقاء فينيتش ضربة جزاء للسيتي انبرى اليها ايرلينغ هالاند بنجاح ليمنح فريقه التقدم وواصل لاعبو مانشستر تفوقهم وتمكن النرويجي من خطف هدف ثاني في اللقاء في الدقيقة 24 بعد تمريرة حاسمة من كيفين دي بروين ليؤكد تفوق فريقه بشكل كبير، وبجوره لم ينجح لاعبو لايبزيغ من القيام بأي ردة فعل تذكر لتغيب خطورتهم بشكل كبير وبدوره هدأ ابناء المدرب غوارديولا من وتيرة ضغطهم الكبيرة مع المحافظة على بعض الفرص من اجل تهديد مرمى الخصم وتمكن هالاند من خطف هدف ثالث في الدقيقة 47 لينتهي هذا الشوط بتفوق السيتي وبواقع 3-0.

ومع بداية الشوط الثاني تمكن الكاي غوندوغان من خطف هدف رابع للسيتي في الدقيقة 49 بعد تمريرة حاسمة من جاك غريليتش ولم تهدأ وتيرة ضغط لاعبي السيتي حيث تمكن هالاند من خطف هدف خامس لفريقه في الدقيقة 54 بعد تمريرة حاسمة من مانويل اكانجي ليؤكد تفوق فريقه على خصمه بشكل كبير وبعدها بدأ المدرب غوارديولا في اجراء التبديلات في صفوف فريقه حيث ادخل كل من رياض محرز وفيل فودين مكان غوندوغان وغريليتش، وفي الدقيقة 57 تمكن هالاند من خطف هدف سادس لفريقه ليؤكد النرويجي علو كعبه على الدفاع الالماني والذي فقد كل القدرة على الوقوف بوجه العملاق النرويجي، وبعدها اخرج المدرب غوراديولا هدافه هالاند وادخل مكانه جوليان الفاريز وواصل المدرب الاسباني اجراء التبديلات في صفوف فريقه لاراحة نجوم الفريق فيما حاول المدرب ماركو روز الى اجراء بعض التعديلات في صفوف فريقه بعد الاداء المخيب الذي ظهر به لاعبوه، وفي الدقائق الـ15 الاخيرة هدأ لاعبو السيتي بشكل كبير من وتيرة ضغطهم في ظل غياب تام لأي ردة فعل تذكر من جانب لاعبي لايبزيغ والذين فقدوا كل مقوماتهم الهجومية في اللقاء وفي الدقيقة 92 نجح كيفين دي بروين من خطف هدف سابع للسيتي بعد تمريرة حاسمة من محرز لتنتهي المباراة بفوز كبير للسيتي وبواقع 7-0.


تابعنا على وسائل التواصل الاجتماعي

إرسال تعليق

0 تعليقات

تابعنا على وسائل التواصل الاجتماعي

أخر المنشورات

أهم الاخبار

تابعونا على موقعنا اخبارنا سوا