...... عارة: مهرجان حاشد احتفالا بتحرر الأسير كريم يونس - اخبارنا سوا
تابعنا عبر قناتنا في التليجرام


 نظم مساء، الجمعة، مهرجان حاشد احتفالا بتحرر الأسير كريم يونس في بلدة عارة، بمشاركة واسعة من الوفود التي حضرت لتهنئة عميد الأسرى بتحرره من السجون الإسرائيلية.

واستقبل الأسير المحرر يونس على الأكتاف وبالأعلام الفلسطينية وعلى أنغام الأغاني الفلسطينية الوطنية، ثم وقف المشاركون في المهرجان على نشيد موطني.

وبرز بين المشاركين في المهرجان أسرى محررين وعوائل أسرى يقبعون في السجون الإسرائيلية.

واستهل شقيق الأسير المحرر، نديم يونس، الحديث في المهرجان بالقول إننا "تذوقنا المر خلال 40 عاما، إذ توفيت والدتي وقبلها والدي خلال أسر شقيقي كريم، لكن بتحرره اليوم عادت لنا السعادة والفرح، وبدورنا نشكر كل من حضر وجاء لتهنئتنا من مختلف أنحاء الوطن".


وتحدث منسق عام رابطة الأسرى المحررين والأسير المحرر، منير منصور، بالقول إنه "بتحرر كريم تجدد بنا الأمل، إذ أن كريم كتابا كبيرا وواسعا مكون من 40 جزء وكل جزء بعشرات الكتب، كل التحية لكريم الذي انطلق من وادي عارة العربي الأبي مدافعا عن قضيته ووطنه".


وأضاف منصور أن "عمادة الأسرى ستنتقل إلى الأسير المناضل وليد دقة. المجد للشهداء والحرية لكل الأسرى في السجون الإسرائيلية".

ونال يونس حريته، فجر الخميس، بعد 40 عاما قضاها في السجون الإسرائيلية، حيث جرى إنزاله في منطقة رعنانا بالقرب من تل أبيب وترك وحيدا هناك من قبل عناصر مصلحة السجون.

ويعود اعتقال يونس إلى يوم 6 كانون الثاني/يناير 1983، خلال فترة دراسته اللقب الأول في جامعة "بن غوريون" في مدينة بئر السبع آنذاك.









عرب 48

تابعنا على وسائل التواصل الاجتماعي
الكلمات المفتاحية :

0 comments 0 Facebook

أهم الاخبار

أهم الاخبار
علوم و تقنيات
 
اخبارنا سوا © 2022. جميع الحقوق محفوظة. نقل بدون تصريح ممنوع اتصل بنا
Top