...... تم اختطافه بطريقة احتيالية انتقامًا لاقتحام محل تجاري - أجبر على تصوير فيديو: "أنا شخص واطي وحقير" - اخبارنا سوا
تابعنا عبر قناتنا في التليجرام


 بيان صادر عن المتحدّث باسم شرطة إسرائيل للإعلام العربيّ - لواء الشّمال:


 

تم اختطافه بطريقة احتيالية انتقامًا لاقتحام محل تجاري - أجبر على تصوير فيديو: "أنا شخص واطي وحقير"

 

تم إستدعاء الضحية شاب يبلغ من العمر (22) عامًا بشكل احتيالي إلى مصنع في الجليل - حيث تم اختطافه من قبل مشتبهين ملثمين تحت تهديد السلاح إلى مكان آخر وأُجبر على الاعتراف أمام الكاميرا لاقتحام محل تجاري "ايرسوفت".  امرأة رصدت الشاب الضحية بعد تعرضه للضرب ونقلته لتلقي العلاج. القى أفراد شرطة الشمال القبض على صاحب المصنع ولم يتم القبض على المشتبهين الآخرين بعد.


اختطف بعض المشتبهين من الشمال الضحية شابًا يبلغ من العمر (22) عامًا من الجليل، للاشتباه في أنه اقتحم محل تجاري لبنادق من نوع "إيرسوفت" يملكونه بالقرب من مدينة معالوت وسرق أسلحة من المكان. كما ويشتبه أنهم أجبروه على توثيق مقطع فيديو يعترف فيه بالسرقة، وهو يهدد بمسدس.

 


وفي حديث مع المحقق الرقيب ليعاد المكييس، المحقق في قسم الجريمة في مركز شرطة معلوت اشار: "هذه حادثة جنائية خطيرة للغاية، وسنواصل النشاط للقبض على جميع المتورطين في الحادث الذي كان يمكن أن ينتهي بشكل مأساوي. لو لم يتعاون الضحية في تلك اللحظة واتبع تعليمات المشتبهين الخاطفين، فليس من المستحيل أن يقتلوه". كما اضاف إن الضحية كان في حالة نفسية صعبة للغاية:" كان خائفًا من الإدلاء بالإفادة لكننا وعدناه بأننا سنبذل قصارى جهدنا للقبض على المشتبهين وتقديمهم للعدالة.

تبين خلال التحقيق في الاعتداء أنه قبل أشهر قليلة تم اقتحام محل البنادق وسرقة عدة أسلحة منه. اشتبه أصحاب المحل في أن الشاب الضحية من سكان القرية هو من اقتحم المكان، وتحت قصة احتيالية، استدعوه إلى مصنع للرخام بجانب القرية. بعد وصوله إلى المكان طلب منه الوصول إلى مخزن جانبي، وقفز عليه ثلاثة مشتبهين ملثمين وغطوا وجهه بكيس وربطوا يديه وقدميه.

بحسب الاشتباه، وضعوه في صندوق السيارة الخلفي، واقتادوه إلى مكان مجهول وضربوه بوحشية، وهددوه بمسدس صوب بنحو رأسه وأجبروه على الاعتراف بأنه اقتحم المحل وسرق. 

تم نشر الفيديو الذي تم تصويره في القرية التي يعيش فيها. بعد عدة ساعات، وضعوه في سيارة أخرى وقيّدوه وغطوا عينيه، وبعد مسافة قصيرة ألقوا به في طريق سريع. 

شاهدته سائقة التي مرت في المكان وقامت بوضعه في سيارتها ونقله إلى مستشفى الجليل في نهاريا، كما واتصلت بمركز الشرطة وأبلغت عن الحادث. 
 

تم إلقاء القبض على صاحب مصنع الرخام الذي تم إستدعاء الضحية اليه قبل نحو أسبوع للاشتباه في ضلوعه في عملية الاختطاف. في غضون ذلك مددت محكمة الصلح في عكا توقيف المشتبه على ذمة التحقيق حتى يوم الخميس والشرطة تواصل التحقيق للتوصل إلى هوية المتورطين الآخرين وبما في ذلك تقديمهم للعدالة.

تابعنا على وسائل التواصل الاجتماعي
الكلمات المفتاحية :

0 comments 0 Facebook

أهم الاخبار

أهم الاخبار
علوم و تقنيات
 
اخبارنا سوا © 2022. جميع الحقوق محفوظة. نقل بدون تصريح ممنوع اتصل بنا
Top