...... خالد هيب بعد مقتل ابنه وحفيده : توقعت أن يقتل فراس لكن مقتل الطفل تخطى الخطوط الحمراء والعائلة بصدمة كبيرة - اخبارنا سوا
تابعنا عبر قناتنا في التليجرام


 ما زالت مدينة الناصرة بشكل عام وعائلة هيب بشكل خاص، تعيش اجواء عصيبة بعد مقتل الشاب فراس هيب (33 عامًا) وطفله فارس (عامان) بجريمة اطلاق نار أمس الثلاثاء. 

وقال خالد هيب والد القتيل فراس وجد الطفل فارس في حديثه: الذي أقوله هو أرجو من الله أن يلهم والدة الطفل والعائلة جميعها الصبر، لا أعرف مذا حدث فجأة سمعت صوت إطلاق نار وإذ بزوجة فراس تصرخ وتقول: فراس بالسيارة وعند خروجي رأيت فراس وابنه ملقيان على الأرض. إذ كان الطفل بحضن والده".

وأضاف:"لم أتوقع أن تحصل جريمة مثل هذه، كنت أتوقع مقتل فراس أما الطفل لا. فأنا لا أعرف عن ابني أي شيء إذ كانت حياته ملخبطة نوعا ما، لم يكن يقول لي ماذا يحصل".!

وأردف:"الطفل الآخر كان بالسيارة أيضا وشهد على الجريمة (عمره سنة) لا يوجد لدينا أي سوابق قتل او اجرام، انا متأكد من أن الشرطة تعلم بكل ما يحدث لكنها لا تحرك ساكنا، وآخر حديث بيني وبين الطفل كان في الصباح قبل ذهابه إلى الحضانة، أما فراس كان يستعد للسفر أمس إلى تركيا".

تابعنا على وسائل التواصل الاجتماعي
الكلمات المفتاحية :

0 comments 0 Facebook

أهم الاخبار

أهم الاخبار
علوم و تقنيات
 
اخبارنا سوا © 2022. جميع الحقوق محفوظة. نقل بدون تصريح ممنوع اتصل بنا
Top