تابعنا عبر قناتنا في التليجرام


 تشهد نهائيات بطولة كأس العالم 2022، التي ستقام في قطر، نهاية العام الحالي، العديد من الأمور الاستثنائية داخل وخارج الملعب.


تنطلق منافسات بطولة كأس العالم 2022 التي تستضيفها قطر في الفترة ما بين 20 نوفمبر/تشرين الثاني حتى 18 ديسمبر/كانون الأول، ومن المتوقع أن تشهد حضوراً جماهيرياً ضخماً بعد الإقبال الكبير على شراء تذاكر المباريات.

وتنطلق بطولة قطر 2022 بمباراة الافتتاح بين منتخبي قطر والإكوادور على ملعب "البيت" في أول مونديال كروي يقام في الشرق الأوسط والعالم العربي.

المونديال في الشرق الأوسط و"الشتاء" لأول مرة

سيقام مونديال قطر في المنطقة العربية والشرق الأوسط للمرة الأولى في تاريخ البطولة، حيث كانت البطولة تُنظم ما بين أوروبا والأمريكتين وآسيا مرة واحدة مناصفة بين كوريا واليابان، والقارة السمراء مرة واحدة كانت من نصيب جنوب إفريقيا.

كما ستقام أحداث المونديال في الشتاء للمرة الأولى في التاريخ، حيث كانت مباريات كأس العالم تقام دوماً ما بين يونيو/حزيران ويوليو/تموز.

هذه البطولة تحديداً تقام في الشتاء في الفترة من 20 نوفمبر/تشرين الثاني، وحتى 18 ديسمبر/كانون الأول، وهو ما سيؤثر على دوريات أوروبا والعالم، والتي ستتوقف خلال فترة إقامة البطولة.

تقنية تبريد الملاعب

قطر لم تترك مجالاً للاحتمالات أو الصدفة، فرغم إقامة كأس العالم 2022 في الشتاء من أجل التغلب على درجات الحرارة العالية في منطقة الخليج خلال فصل الصيف، إلا أن اللجنة المنظمة فكرت "خارج الصندوق" وقررت تبريد الملاعب المعروفة باسم تقنية (doctor cold).

 قرار تبريد الملاعب جاء لأن في تلك الفترة درجات الحرارة ربما تصل لأكثر من 25 درجة مئوية، وهو أمر سيكون شاقاً على بعض اللاعبين والمشجعين الوافدين على قطر من قارة أوروبا.

مشاركة حكمات سيدات

سيكون كأس العالم 2022 في قطر، النسخة الأولى في التاريخ التي تشهد مشاركة 6 "حكمات"، من بين 105 حكام أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) اختيارهم.

واختار فيفا الفرنسية ستيفاني فرابار، والرواندية ساليما موكاسانغا، واليابانية يوشيمي ياماشيتا كحكمات للساحة داخل الملعب.

كما اختار الاتحاد الدولي ثلاث حكمات مساعدات "حكمات راية وخارج الملعب"، هن: البرازيلية نويزا باك، والمكسيكية كارين دياز ميدينا، والأمريكية كاثرين نيسبيت.

هذه هي المرة الأولى في التاريخ التي تحكم فيها سيدات بعض مباريات كأس العالم، ولكن الفيفا كان يعمل على نشر حكمات إناث في بطولات فيفا للذكور الناشئين والكبار.

4 مباريات في يوم واحد

سيتمكّن جمهور كأس العالم لكرة القدم من مشاهدة 4 مباريات يومياً خلال 11 ساعة في دور المجموعات بنسخة قطر 2022 لأول مرة، بعدما كان يشاهد مباراتين أو ثلاثاً على الأكثر.

وبسبب المسافات القصيرة في التنقلات داخل وحول الدوحة سيكون من الممكن للجماهير، التي ستحضر النهائيات بمشاركة 32 منتخباً، متابعة أكثر من مباراة باليوم الواحد.

وتبدأ المباريات في الساعة 13:00 بالتوقيت المحلي (10:00 بتوقيت جرينتش)، بينما تنطلق المباراة الرابعة باليوم في الساعة 22:00 بالتوقيت المحلي (19:00 بتوقيت جرينتش)، وتنتهي قبل منتصف الليل.


كرة جديدة للمونديال

تم استحداث كرة جديدة سيتم اللعب بها لأول مرة تاريخياً، حيث تلعب الكرة الرسمية لمونديال قطر دوراً إضافياً في كشف حالات التسلل الصعبة.

وسيتم تزويد الكرة بمستشعر وحدة القياس بالقصور الذاتي، ليرسل كل بيانات حركة الكرة إلى غرفة عمليات الفيديو بسرعة تُقدّر بـ500 مرة في الثانية، ما سيتيح معرفة مكان ركلها بدقة لا متناهية.

كما تم إضافة ميزة أخرى، وهي أنه، ومن خلال الجمع بين بيانات تتبع اللاعبين وبيانات الكرة وتطبيق تقنيات الذكاء الاصطناعي، ستوفر التكنولوجيا شبه الآلية تنبيهاً تلقائياً لحكام الفيديو والمباراة كلما استقبل "مهاجم متسلل" الكرة من أحد زملائه، وحينها يتحقق حكام الفيديو من وضعيات التسلل المقترحة من البرنامج بالنظر لمكان ركل الكرة وخط التسلل قبل إبلاغ الحكم الرئيسي بالقرار، ولا تستغرق هذه العملية الدقيقة برمتها أكثر من بضع ثوانٍ فقط.

تقنية التسلل شبه آلية

أعلن "فيفا" في بيان عبر موقعه الإلكتروني أن تقنية التسلل نصف الآلية ستوفر لطاقم التحكيم تنبيهاً آلياً بوجود حالة تسلل بدقة شديدة، كما أنها تحسن عملية التواصل مع المشجعين داخل الملاعب ومن خلف شاشات التليفزيون، وذلك بعد اختبار تلك التقنية في آخر 3 بطولات تابعة للاتحاد الدولي لكرة القدم.

وتستخدم التكنولوجيا الجديدة 12 كاميرا تُثبّت أسفل سقف الاستاد بهدف تتبع حركة الكرة، وما يصل إلى 29 نقطة بيانات تعمل بسرعة 50 مرة في الثانية مخصصة لكل لاعب في أرضية الميدان، من أجل احتساب الموقف الدقيق الذي يوجد فيه اللاعبون، كما تشمل نقاط البيانات هذه أطراف اللاعبين وحدودها المعنية بوضعية التسلل.

تصفير عداد الإنذارات

وذلك لتجنب حرمان أي لاعب من خوض المباراة النهائية بسبب حصوله على البطاقة الصفراء الثانية له في البطولة في نصف النهائي.

في السابق كان إذا تلقى لاعب أو مسؤول إنذارين في مباراتين مختلفتين، فسيتم إيقافه تلقائياً في المباراة التالية لمنتخب بلاده، لكن، يتم تصفير عداد الإنذارات بعد ربع النهائي، كي يتمكن أي لاعب من المشاركة في النهائي حال تلقيه إنذاراً في ربع النهائي أو نصف النهائي.

زيادة عدد التبديلات

الفيفا أعلن عن إجراء بعض التعديلات التي وضعها على قوانين كرة القدم، حيث تم اعتماد قاعدة التبديلات الخمسة في كرة القدم بشكل نهائي، كما يستمر قاعدة إجراء التبديلات في 3 فترات فقط زائد فترة التوقف بين الشوطين، وهو الأمر الذي سيظهر أول مرة في مونديال قطر.

كأس عالم "صحّي وآمِن".. قطر تمنع التدخين رسمياً داخل ملاعب المونديال


"لا تبغ ولا سجائر إلكترونية ولا تدخين في الملاعب.. ليكون المونديال آمناً وصحياً".. هكذا استقرت قطر على منع التدخين نهائياً داخل ملاعب المونديال الثمانية.

وتم إطلاق برنامج شراكة "رياضة لصحة أفضل" في قطر، الذي يضم وزارة الصحة العامة، واللجنة العليا للمشاريع والإرث، والاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، ومنظمة الصحة العالمية، والذي أعلن عن تنفيذ تدابير منع التبغ والتدخين في بطولة كأس العالم قطر 2022؛ لتكون البطولة صحية وآمنة.

وسيتم منع التبغ والسجائر الإلكترونية في الملاعب الثمانية المخصصة لبطولة كأس العالم؛ مما يضمن للجماهير الاستمتاع بمشاهدة أكبر حدث لكرة القدم العالمية في جو خالٍ من التدخين أثناء جلوسهم في مقاعدهم.

وتنطلق ضربة بداية كأس العالم 2022 في قطر، في نسخته الثانية والعشرين، في بطولة استثنائية تقام خلال الفترة من 20 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري حتى 18 ديسمبر/كانون الأول المقبل. 

وقالت الدكتورة ريانة بوحاقة، ممثل منظمة الصحة العالمية لدى دولة قطر، في تصريح صحفي لوكالة الأنباء القطرية، إن الشركاء في "رياضة لصحة أفضل" لطالما روجوا لتدابير فعالة لمكافحة التبغ، مع إذكاء الوعي أيضاً بالمخاطر الصحية له، ودعموا أيضاً تنفيذ سياسة خالية من التبغ في الأحداث الرياضية للفيفا.

وأوضحت أن الأدلة تُظهر أن الأحداث الرياضية الضخمة الناجحة الخالية من التبغ تعتمد على التواصل الفعال وإنفاذ السياسات.

مفتشون لإنفاذ سياسة منع التبغ

سيتم تخصيص فريق يتكون من 80 مفتشاً لدعم متطوعي "فيفا" وموظفي الأمن في إنفاذ سياسة "فيفا" الخاصة بالتبغ، خلال بطولة كأس العالم.

كما تم تصميم أدوات الاتصال المرئي والمسموع من قِبل دولة قطر و"فيفا" ومنظمة الصحة العالمية؛ للوصول للجماهير الكبيرة وتعزيز وعيهم، بما في ذلك منصة "فلورنس"، التي صممتها منظمة الصحة العالمية لتقديم خدمات المشورة الرقمية للأشخاص الذين يحاولون الإقلاع عن التبغ.

وتم أيضاً وضع تدابير لمكافحة التبغ داخل الملاعب وخارجها خلال بطولة كأس العالم، خاصة في الأماكن العامة.

وبالنسبة لمناطق المشجعين، سيتم تطبيق البيئات الخالية من التبغ "بصرامة"؛ حيث يمكن للمشجعين الذين ليس لديهم تذاكر مشاهدة المباريات على شاشات كبيرة في الهواء الطلق الخالي من الدخان.

وقال فيديريكو أديتشي، رئيس قسم الاستدامة في "فيفا"، إن "كرة القدم تعتبر منصة مهمة للتغيير الاجتماعي؛ حيث تم على مدى عقدين من الزمن إقامة البطولات العالمية في بيئات خالية من التبغ، مشيراً إلى أن هذه الخطوة تعتبر أيضاً ضرورية لتعزيز تنفيذ هذه السياسة في الدوحة خلال شهري نوفمبر/تشرين الثاني وديسمبر/كانون الأول.

وأشار إلى أن بطولة كأس العالم في قطر فرصة كبيرة للارتقاء بالجهود العالمية لمكافحة التبغ إلى مستوى جديد.

من إفريقيا وآسيا وأوروبا.. 3 حكمات يكتبن التاريخ في كأس العالم 2022


ستكتب كأس العالم "قطر 2022" تاريخاً جديداً في كرة القدم؛ حيث ستشهد مشاركة ست حكمات سيدات، بين 105 حكام أعلن الاتحاد الدولي (فيفا) اختيارهم للمشاركة في المونديال.

واختار فيفا الفرنسية ستيفاني فرابار، والرواندية ساليما موكاسانغا، واليابانية يوشيمي ياماشيتا كحكمات للساحة داخل الملعب.

كما اختار الاتحاد الدولي ثلاث حكمات مساعدات "حكام راية وخارج الملعب"، هن: البرازيلية نويزا باك، والمكسيكية كارين دياز ميدينا، والأمريكية كاثرين نيسبيت.

هذه هي المرة الأولى في التاريخ التي تحكم فيها سيدات بعض مباريات كأس العالم، ولكن الفيفا كان يعمل على نشر حكام إناث في بطولات فيفا للذكور الناشئين والكبار.

فمن هن الحكمات الثلاث وتاريخهن مع كرة القدم؟

1- ستيفاني فرابار؟

فتحت الطريق أمام حكمات أوروبا بعدما أصبحت أول امرأة تدير مباراة في دوري أبطال أوروبا وتصفيات أوروبا في السنوات الأخيرة، كما تولت مسؤولية مباريات في الدوري الفرنسي.

الفرنسية ستيفاني فرابار البالغة من العمر 38 عاماً هي من أدارت المباراة النهائية لكأس العالم للسيدات في عام 2019.

كما أدارت كأس السوبر الأوروبي للرجال بين ليفربول وتشيلسي وفي العام التالي 2020.

كانت أول امرأة تدير مباراة في دوري أبطال أوروبا للرجال، وفي عام 2021 كانت أول امرأة تحكم في تصفيات كأس العالم للرجال.


2- ساليما موكانسانغا

الرواندية ساليما موكانسانغا البالغ عمرها 35 عاماً، أول امرأة تدير مباراة في كأس الأمم الإفريقية التي أقيمت في الكاميرون في وقت سابق من العام الحالي.

وأدارت موكانسانغا مواجهة زيمبابوي ضد غينيا في كأس الأمم الإفريقية 2021 بالكاميرون، وشاركت كذلك في كأس الأمم الإفريقية للسيدات ودوري أبطال إفريقيا للسيدات وأولمبياد 2020 في طوكيو.


3- يوشيمي ياماشيتا

اليابانية يوشيمي ياماشيتا صاحبة الـ36 عاماً، أول حكم امرأة تتولى مسؤولية مباراة في دوري أبطال آسيا في وقت سابق من هذا العام.

كما كانت أول امرأة تدير مباراة في الدوري الياباني للرجال في مايو/أيار من العام الماضي.

وتولت هذا العام مسؤولية المباريات في كأس آسيا للسيدات وكذلك إحدى مباريات دوري أبطال آسيا للرجال.


وأعلنت لجنة الحكام بالاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، في وقت سابق، قوائم أسماء الحكام، فتم اختيار 36 حكماً و69 حكماً مساعداً و24 حكم فيديو بالتعاون مع الاتحادات القارية الستة: بالنظر لجودة هؤلاء الحكام وأدائهم المقدّم في بطولات فيفا وباقي المنافسات الدولية والمحلية في السنوات الماضية.

وشملت لائحة حكام الساحة الـ36 القطري عبد الرحمن جاسم، والجزائري مصطفى غربال والإماراتي محمد عبد الله من المنطقة العربية.

وسيشارك الحكام المختارون في عدة ندوات هذا الصيف، في أسونسيون ومدريد والدوحة، من أجل مراجعة وتحليل مقاطع فيديو حول مواقف وقعت في مباريات حقيقية، والمشاركة في حصص تدريبية عملية مع اللاعبين.

قال مدير التحكيم في فيفا ماسيمو بوساكا: تظل أهم النقاط التي يجب التركيز عليها في الإعداد هي حماية اللاعبين وسمعة اللعبة والاتساق والتوحيد، وقراءة اللعبة من منظور فني وتكتيكي وفهم عقليات اللاعبين والمنتخبات، ورغم ذلك لا يمكننا القضاء على كل الأخطاء، وإنما سنبذل جهدنا للتقليل منها.

وكان فيفا طبق تقنية حكم الفيديو المساعد لأول مرة في كأس العالم 2018.

كأس العالم 2022.. ما المكاسب الاقتصادية الكبيرة التي يمكن أن تحققها قطاعات الأعمال في قطر والمنطقة؟



مع اقتراب موعد النسخة الـ22 من بطولة كأس العالم 2022 في قطر، التي ستعقد في الفترة ما بين 20 نوفمبر/تشرين الثاني إلى 18 ديسمبر/كانون الأول 2022، تستعد دولة قطر لاستقبال نحو مليون ونصف زائر لحضور البطولة، وهو ما يمثل طفرة سياحية واقتصادية لقطر ودول المنطقة بشكل عام، فما المكاسب التي ستتحقق من احتضان البطولة العالمية التي تعقد لأول مرة في الشرق الأوسط؟

كأس العالم 2022 في قطر.. استثمارات ضخمة لبنية تحتية أضخم

على مدار السنوات الماضية، أنفقت دولة قطر مليارات الدولارات لتشييد بنية تحتية عالمية المستوى، شملت الطرق ووسائل النقل العام والفنادق والمرافق الرياضية والملاعب.

وتعدّ دولة قطر، التي يناهز تعداد سكانها 2.6 مليون نسمة، إحدى أكثر دول العالم ثراءً؛ نظراً لقوة اقتصادها ووفرة صادراتها من النفط والغاز. وعلى مدار 12 عاماً، عملت قطر بشكل متواصل للتحضير لهذه البطولة العالمية، وأنشأت 8 استادات لهذا المونديال، فضلاً عن بناء مدينة جديدة كاملة لإقامة المباراة النهائية.

وستقام المباريات في 8 ملاعب عالية التقنية ومزودة بأحدث التكنولوجيات، لضمان أقصى درجات الراحة للمتفرجين.

كما أنشأت قطر أكثر من 100 فندق جديد، ومحطات مترو أنفاق، وأقامت طرقاً جديدة ومحطات للمواصلات والعديد من المرافق العامة استعداداً لاستقبال أكثر من مليون مشجع سيأتون من كافة أنحاء العالم.


قطر تتطلع لفوائد على مدار 20 عاماً قادمة

في حديثه لقناة euronews، قال الرئيس التنفيذي لكأس العالم فيفا قطر 2022، ناصر الخاطر، إن السنوات الـ12 الماضية كانت سنوات مليئة بالمشاريع بالنسبة لقطر في مجال التنمية الاقتصادية، التي تسارعت وتيرتها بسبب كأس العالم.

مضيفاً أنه "تم تطوير خطة تطويرية ضخمة منذ عام 2008، وما نتطلع إليه حقاً هو فوائد هذه الخطة على مدار العشرين عاماً القادمة".

وقد أشادت الفيفا بجاهزية قطر لاستضافة أحد أهم الأحداث الرياضية في العالم، حيث قال رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم جياني إنفانتينو في حديثه لموقع يورونيوز: "لم أر بلداً مضيفًا لكأس العالم أكثر جاهزية بهذا الشكل من قبل.. تم الانتهاء من جميع الملاعب والبنية التحتية والفنادق والطرق.. إن قطر مستعدة، والفيفا مستعدة، والعالم مستعد، بعد مرور أوقات عصيبة بسبب الوباء نحتاج حقاً إلى الالتقاء مرة أخرى".

دفعة قوية للشركات وقطاع الأعمال

تدخل قطر التاريخ من خلال جلب بطولة كأس العالم إلى منطقة الشرق الأوسط لأول مرة. ومع قدوم ملايين المشجعين وعشرات المنتخبات من جميع أنحاء العالم للمشاركة في هذا الحدث الرياضي، ستحظى الشركات والمؤسسات في المنطقة بدفعة قوية تُسهم في تعزيز أعمالها.

وتقول نائب الرئيس التنفيذي ومديرة الأعمال في مركز قطر للمال، الشيخة العنود آل ثاني، إن "تقديم نسخة كأس عالم ناجحة سيثبت أن صناعة الرياضة في قطر تحظى بمكانة خاصة، وأن قطر لديها فرصة فريدة من نوعها لوضع نفسها على الخريطة الرياضية الدولية أو على خريطة الأعمال التجارية والاقتصادية الدولية".

منحت بطولة كأس العالم المقامة في قطر فرصة لشركات ناشئة بالبروز والإسهام بخدماتها في إنجاح هذا الحدث، خاصة الشركات المهتمة بالتكنولوجيا الرياضية.


على سبيل المثال، تعد "سبونيك تك" SponixTech إحدى الشركات القطرية التي أثبتت كفاءتها خلال فترة وجيزة، ومن المنتظر أن تكون حاضرة خلال البطولة. وتوفر "سبونيك تك" خدمة إعادة اللقطات خلال المباريات بتقنية الواقع المعزز، بالإضافة إلى بث الإعلانات الافتراضية أثناء المباريات المباشرة. وفي غضون عامين فقط دخلت الشركة في شراكة مع مسابقة كأس العرب للفيفا والدوري الإنجليزي الممتاز البريميرليغ.

ويقول المؤسس والرئيس التنفيذي للشركة محمد علي عباس لقناة يورو نيوز: "إن الحل الفريد الذي نقدمه هو استخدام تغذية البث في خوادمنا السحابية وإعادة إرسال لقطة واحدة إلى عشر لقطات مختلفة إلى جهة البث بالترتيب الصحيح في أقل من ثانيتين فقط".

كيف ستستفيد المنطقة من استضافة البطولة؟

لا شكَّ أن تنظيم قطر كأول بلد عربي لبطولة كأس العالم حدث كبير واستثنائي، ومما لا شك فيه أن العديد من دول المنطقة ستستفيد من ذلك، وستعمل على اقتناص الفرصة وتحريك القطاع السياحي لديها.

وتطمح إلى تنويع أنشطتها الاقتصادية غير المعتمدة على الطاقة، طامحة إلى أن تصبح مركزاً إقليمياً للأعمال، وإلى زيادة عدد السياح إلى 3 أمثاله ليبلغ 6 ملايين سائح سنوياً بحلول 2030.

أما جيرانها، فهي تطمح أيضاً للاستفادة بشكل كبير من هذا الموسم، الذي يشهد إقبالاً كبيراً من السياح بسبب انخفاض درجات الحرارة في المنطقة. ووافقت دول الخليج على تسهيل الإجراءات الإدارية لمشجعي كأس العالم الذين سيمرون في دولهم، حيث ستعمل شركات طيران خليجية متعددة على نقل المشجعين من بلادهم إلى قطر.

ويمكن للمسافرين من معظم دول مجلس التعاون الخليجي الوصول إلى مطار حمد الدولي في قطر في أقل من ساعة. وأكد الرئيس التنفيذي للخطوط الجوية القطرية أكبر الباكر، في 26 مايو/أيار 2022، أن شركات الطيران الخليجية ستتعاون مع الخطوط القطرية، خلال كأس العالم 2022، كجزء من اتفاقية النقل في كأس العالم.

وأوضح الباكر أن الخطوط الجوية العُمانية ستشغل ما يصل إلى 48 رحلة يومياً، فيما تشغل الخطوط السعودية 40 رحلة يومياً، وتنقل "فلاي دبي" 60 رحلة يومياً، أما الخطوط الجوية الكويتية فستنظم 16 رحلة لنقل 1700 مشجع يومياً خلال بطولة كأس العالم.


من جهتها، تستعد دولة الإمارات بوجهتها السياحية الشهيرة دبي، لتحقيق أكبر المكاسب، وستُقلع من الإمارات نحو 40 رحلة من أصل 90 رحلة ستهبط يومياً في الدوحة، بحسب تقرير لوكالة Bloomberg الأمريكية. كما جرى تخصيص فندق بُنِيَ حديثاً فوق جزيرة النخلة الاصطناعية لاستضافة الزوار الذين يخططون للإقامة في دبي، واستقلال الطائرة إلى الدوحة في رحلة ذات إجراءات هجرة مبسطة تمتد لمدة 40 دقيقة.

وتتوقع الدوحة أن يضيف الزوار، الذين من المتوقع أن يصل عددهم 1.5 مليون زائر، قرابة الـ17 مليار دولار إلى اقتصادها. واستأجرت الجهات التنظيمية سفينتين للرحلات البحرية، مع تنصيب أكثر من 1,000 خيمة في الصحراء، تحسُّباً لأزمة الإقامة المحتملة. بينما ستعمل خدمة النقل الإقليمية على ربط الدوحة بغيرها من العواصم مثل مسقط، والرياض، وجدة، والكويت.

وستقيم السعودية وعُمان مهرجانات لجذب المشجعين، مع خطط لتسهيل إجراءات السفر؛ إذ قالت الهيئة السعودية للسياحة إنها تتوقع زيادة في أعداد الزوار المرتبطين بكأس العالم، كما يُمكن لحاملي بطاقة "هيا" للمشجعين أن يطلبوا الحصول على تأشيرات دخول متعددة إلى المملكة.

بينما قالت وزارة التراث والسياحة العُمانية إن البطولة "سترفع من شأن العديد من الوجهات الإقليمية"، وسيكون لها تأثيرٌ اقتصادي يتجاوز الحدث نفسه. وسبق أن رحب الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) وقطر بالمكاسب السياحية التي ستتدفق على المنطقة.

ما العائدات التي ستحصل عليها الفيفا أيضاً؟

حقق الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) 5.4 مليار دولار كعائدات خلال بطولة كأس العالم 2018، وهي عائدات تزيد بنسبة 16% عن عائدات نسخة 2014 لكأس العالم.

ولكن كمنظمة غير ربحية تستثمر الفيفا معظم أرباحها في تطوير كرة القدم؛ ففي عام 2018 تم استثمار 4.3 مليار دولار بشكل مباشر في برامج كرة القدم.

كما حققت الفيفا أكثر من 3 مليارات دولار من عائدات حقوق البث التلفزيوني خلال كأس العالم السابقة.

وفي منافسة كبيرة بين المحطات للفوز بحقوق بث منافسات كأس العالم لهذا العام فازت محطة "فوكس" في حرب مزايدة مع منافستها "إي إس بي إن" ESPN؛ حيث أبرمت صفقة بقيمة 400 مليون دولار مع الفيفا للحصول على حقوق البث.

ومن المقرر أن يصل الإنفاق على الإعلان والتسويق خلال كأس العالم إلى مستوى قياسي هذا العام. ويقول الخبراء إن توقيت البطولة الذي سيكون في الفترة التي تسبق عيد الميلاد ورأس السنة الجديدة سيمنح قطر القدرة على تقديم تجربة أكثر تميزاً للشركات والعلامات التجارية.

هذا المبلغ سيحصل عليه بطل كأس العالم 2022.. تعرف على قيمة الجوائز المالية لمونديال قطر


لا شيء بالنسبة للاعب كرة القدم يُضاهي المشاركة في المونديال الذي يقام كل 4 سنوات، وتتوجه كل الأنظار نحوه في كرنفال ينتظره عشاق الرياضة الشعبية الأولى في العالم على أحر من الجمر، والحال لن يختلف في كأس العالم 2022 في قطر

قيمة المشاركة في كأس العالم معنوية بالدرجة الأولى للاعبين وإنجاز يحتفظ به كل من يوجد في سيرته الذاتية إلى ما بعد الاعتزال، لكن هناك قيمة أخرى تتعلق بالمكاسب المالية التي ينالها كل من يشارك في المونديال.

قيمة مكافآت كأس العالم 2022

نسخة كأس العالم 2022 في قطر، التي سُحبت قرعتها يوم الجمعة 1 أبريل/نيسان 2022 في العاصمة القطرية الدوحة، ستحظى بنسبة غير مسبوقة من المكافآت المالية التي لم يسبق أن رصدها الاتحاد الدولي لكرة القدم في أي بطولة سابقة.

رصد "الفيفا" مبلغاً ضخماً بلغ 440 مليون يورو، بحسب ما ذكر عبر موقعه الرسمي FIFA.com لتوزيعها على المنتخبات، سيكون للبطل نصيب الأسد منها.

ويسعى "الفيفا" لجني أرباح خيالية من إيرادات كأس العالم 2022 تتمثل في الحصول على 7 مليارات دولار، أي أكثر مما تحقق في النسخة الماضية بأكثر من 600 مليون دولار.

وتُقام النسخة الثانية والعشرون من بطولة كأس العالم بالمنطقة العربية للمرة الأولى في تاريخ المسابقة، وتحديداً في دولة قطر، في الفترة ما بين 21 نوفمبر/تشرين الثاني 2022 حتى 18 ديسمبر/كانون الأول من العام نفسه.

وسيجني المنتخب المتوج بكأس العالم مبلغ 42 مليون دولار، أكثر من وصيفه باثني عشر مليوناً، مقابل 27 مليون دولار لصاحب المركز الثالث، و25 مليوناً لصاحب المركز الرابع.

وستستلم المنتخبات من المركز الخامس إلى الثامن مبلغ 17 مليون دولار، أما تلك التي ستكون في المراكز من التاسع حتى السادس عشر، فستتقاضى مبلغ 13 مليون دولار.

أما المنتخبات التي ستودع المونديال القطري من دور المجموعات فستجني أموالاً قيمتها 9 ملايين دولار، في وقت ستتقاضى فيه جميع المنتخبات مبلغ مليون ونصف المليون دولار من "فيفا" مقابل نفقات الاستعداد للبطولة.

أرقام أعلى من النسخ السابقة لكأس العالم

وتزيد هذه الأرقام على تلك التي تم رصدها في النسخة الأخيرة من كأس العالم التي استضافتها روسيا في عام 2018، حيث تم تخصيص مبلغ 400 مليون دولار.

وحصل المنتخب الفرنسي، البطل، من "الفيفا" على مبلغ 38 مليون دولار، أي أقل بأربعة ملايين عن بطل النسخة المقبلة، بينما استلمت كرواتيا 28 مليون دولار.

وكان نصيب المنتخب البلجيكي صاحب المركز الثالث 24 مليون دولار، بينما حصل المنتخب الإنجليزي الرابع على 22 مليون دولار.


أما باقي المنتخبات، فقد دفع "الفيفا" مبلغ 16 مليون دولار لأصحاب المراكز من الخامس إلى الثامن، و12 مليوناً للمراكز من التاسع حتى السادس عشر، و8 ملايين للمنتخبات التي ودعت البطولة من الدور الأول.

أما كأس العالم في البرازيل 2014، فقد دفع الاتحاد الدولي لكرة القدم، للمنتخبات المشاركة 338 مليون دولار، أي أقل بـ60 مليوناً من مونديال قطر.

واستلم المنتخب الألماني، بطل تلك النسخة، مكافأةً قدرها 35 مليون دولار، أي أكثر من وصيفه الأرجنتيني بعشرة ملايين، مقابل 22 لهولندا، و20 للبرازيل صاحب الأرض والجمهور.

وتقاضت بقية المنتخبات، وتحديداً من المركز الخامس إلى الثامن، مبلغ 14 مليون دولار، أما تلك التي ودعت من ثمن النهائي فقد استلمت 9 ملايين، بفارق مليون واحد عن الفرق التي ودعت المونديال من دور المجموعات.

وكان الاتحاد الدولي لكرة القدم قد رصد مبلغ 366 مليون دولار، من أجل توزيعها على المشاركين في مونديال كأس العالم 2010 بجنوب إفريقيا.

ودخلت خزينة إسبانيا، بطلة تلك النسخة، مبلغ 30 مليون دولار، مقابل 24 لهولندا، و20 لكل من ألمانيا وأورغواي، صاحبتي المركزين الثالث والرابع.

وحصلت المنتخبات صاحبة المراكز من الخامس إلى الثامن على مبلغ 18 مليون يورو لكل منتخب، مقابل 9 للذين توقف مشوارهم عند ثمن النهائي، بفارق مليون واحد عن المنتخبات التي ودعت المونديال من الدور الأول.

نظام ذكاء اصطناعي و20 ألف كاميرا! قطر تستعد لتوفير "آمنِ" تجربة مشاركة في مونديال كرة قدم


لن يتمكن "مسيئو التصرف" من مشجعي مونديال كأس العالم المنتظر في قطر، من الهروب من أعين 20 ألف كاميرا نصبت في الملاعب الثمانية وحدها، ضمن نظام أعدته الدوحة لضمان سلامة وأمان الجماهير، بحسب ما نشرته  صحيفة The Telegraph البريطانية، الإثنين 14 نوفمبر/تشرين الثاني 2022.  

وتنطلق ضربة بداية كأس العالم 2022 بقطر، في نسختها الثانية والعشرين، في بطولة استثنائية تقام خلال الفترة من 20 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري حتى 18 ديسمبر/كانون الأول المقبل.

بحسب الصحيفة البريطانية، فقد أنشأت الدوحة مركز مراقبة متطوراً، تكمن  مهمته في نقل التعليمات إلى طاقم الأمن على الأرض، للتعامل مع أي مشكلة فور أن تبدأ.

تقول هيئة التنظيم إن برامج الذكاء الاصطناعي التي سيتم استخدامها شديدة التطور، والكاميرات قوية بما يكفي لمراقبة أي تجاوزات أو اعتداءات بين المتظاهرين. 

وقد تأسس هذا النظام المركزي تحسباً لنهائيات كأس العالم ويتحكم في جميع الملاعب الثمانية عن بُعد، فبإمكان الموظفين الجالسين خلف الشاشات ضبط درجة الحرارة في الملعب، وإغلاق الأبواب وفتحها، والتحقق من تدفق الجماهير ومعرفة عدد الأشخاص بأي منطقة من الملعب في أي وقت. 

معالجة المشاكل قبل وقوعها 

من جانبها، لا ترى السلطات القطرية أن هذا يمثل أي مشكلة للخصوصية، بل ترى أن المراقبة المكثفة إلى جانب البيانات التي تقدمها عن حركة الجماهير والازدحامات المحتملة، ستمكنها من تحديد المشكلات المحتملة قبل تطورها. يقول رئيس التكنولوجيا في اللجنة المنظمة نياس عبد الرحمن: "سلامة وأمن المشجعين لهما الأهمية القصوى. نريد أن نضمن سلامة وأمان البطولة".

حيث قال عبد الرحمن إن الكاميرات التي يمكنها التقاط وجه في الحشد من الجانب الآخر للملعب  شديدة التطور لدرجة أن بإمكانها العثور على طفل ضائع في بحر من الناس عن طريق تقنية التعرف على الوجه. وبإمكان الذكاء الاصطناعي التقاط المدخنين. إذ يُمنع التدخين في جميع الملاعب الثمانية. وجميعها مغلقة حالياً ولا يُسمح بدخولها إلا للموظفين المعتمدين من الفيفا وموظفي التنظيم المحليين.

وأقر عبد الرحمن بأن بعض برامج الذكاء الاصطناعي تواجه صعوبة بالغة في التمييز بين تعبيرات المشجعين الغاضبين من أداء فريقهم ومن يهمون بارتكاب أعمال عنف، ورسومات الوجه قد تؤثر أيضاً على التقديرات.

على أن المسؤولين عن التنظيم في قطر لا يتوقعون حدوث أعمال عنف على نطاق واسع. وأخطر سلوك محظور سيضطرون إلى التعامل معه على الأرجح هو وقوف المشجعين المتحمسين على المقاعد. وقال عبد الرحمن: "في هذه الحالة نبلغ طواقم الأمن وسيطلبون منهم الجلوس في مقاعدهم. فهدفنا الحفاظ على أمن المباراة، وأن يستمتع بها المشجعون ويعودون إلى ديارهم بذكريات جميلة عن كأس العالم في قطر".

بإمكان برنامج الذكاء الاصطناعي عدّ المشجعين في منطقة معينة من الملعب ومعرفة إن كان العدد أكبر من السعة المخطط لها. ويمكنه أيضاً استخدام تقنية التعرف على الوجه لمراجعة آلاف الساعات من التسجيلات في أرشيفه. 

فيما قال عبد الرحمن ومدير المركز أحمد حمد المهندي، إن هذه المراقبة المكثفة ليست بغرض الملاحقات القضائية أو جمع البيانات وإنما الحفاظ على الأمن.

استعدادات مستمرة في قطر

وتواصل وحدة الدفاع ضد أسلحة الدمار الشامل في قطر، مسحاً أمنياً لملاعب بطولة كأس العالم لكرة القدم 2022، قبيل انطلاقها؛ لتأكيد خلوها من المواد الكيماوية والمشعة.

فيما قالت وزارة الداخلية القطرية في أكتوبر/تشرين الأول 2022،  إن أكثر من 50 ألف شخص تدربوا على ضبط الأمن خلال كأس العالم لكرة القدم بالتوافق مع معايير الاتحاد الدولي للعبة (الفيفا) وبمساعدة قوة أمن دولية تحت قيادة قطرية.

أضافت الوزارة أن "مشاركة قوات من دول صديقة بمهارات متخصصة ستشكل إضافة حقيقية للقوى الأمنية للبطولة.. وستعمل هذه القوى تحت مظلة قيادة قطرية موحدة". وتقدم تركيا ثلاثة الآف من شرطة مكافحة الشغب وقالت إنهم يعملون تحت القيادة التركية، بحسب رويترز.

وحدة "أسلحة الدمار الشامل" تفحص ملاعب قطر قبل كأس العالم.. أجرت مسحاً لخلوها من مواد كيماوية


تواصل وحدة الدفاع ضد أسلحة الدمار الشامل في قطر، الأحد 13 نوفمبر/تشرين الثاني 2022، مسحاً أمنياً لملاعب بطولة كأس العالم لكرة القدم 2022، قبيل انطلاقها؛ لتأكيد خلوها من المواد الكيماوية والمشعة.

حيث تستضيف قطر البطولة بين 20 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري و18 ديسمبر/كانون الأول المقبل، وهو أول مونديال في منطقة الشرق الأوسط والعالم العربي.

فيما قالت وزارة الدفاع القطرية، في بيان، إن المسح الأمني لملاعب البطولة يأتي بالتعاون مع اللجنة الأمنية للبطولة والقوات الشقيقة والصديقة. 

أظهرت صور بثتها وكالة الأنباء القطرية الرسمية (قنا)، مشاركة عناصر من القوات المسلحة التركية في عملية المسح.

بينما تساهم القوات المسلحة التركية في "عملية درع كأس العالم لكرة القدم 2022" المنوط بها تأمين البطولة الأضخم والأبرز على مستوى المنتخبات في عالم كرة القدم، وفق ما ذكرته وكالة الأناضول. 

كما أشارت الوكالة إلى أن المسح الأمني الحالي يشمل ملعبي "البيت" و"974″، باستخدام أحدث التقنيات والأجهزة المتطورة.

تنطلق البطولة بمباراة الافتتاح بين منتخبي قطر والإكوادور على ملعب "البيت". والأسبوع الماضي، بدأت وحدة الدفاع ضد أسلحة الدمار الشامل إجراءات المسح الأمني للملاعب وشمل ملعبي "الجنوب" و"أحمد بن علي".

فيما تقام مباريات كأس العالم لكرة القدم 2022 على 6 ملاعب هي: "البيت" و"974″ و"الجنوب" و"أحمد بن علي" و"الثمامة" و"المدينة التعليمية".

كما قالت وزارة الداخلية القطرية في أكتوبر/تشرين الأول الماضي،  إن أكثر من 50 ألف شخص تدربوا على ضبط الأمن خلال كأس العالم لكرة القدم بالتوافق مع معايير الاتحاد الدولي للعبة (الفيفا) وبمساعدة قوة أمن دولية تحت قيادة قطرية.

وأضافت الوزارة أن "مشاركة قوات من دول صديقة بمهارات متخصصة ستشكل إضافة حقيقية للقوى الأمنية للبطولة.. وستعمل هذه القوى تحت مظلة قيادة قطرية موحدة". وتقدم تركيا ثلاثة الآف من شرطة مكافحة الشغب وقالت إنهم يعملون تحت القيادة التركية، بحسب رويترز.

وفيما يلي، القائمة كاملة لأهداف المنتخبات العربية في بطولات كأس العالم

(1) المغرب: 14 هدفاً من 5 مشاركات.

(2) الجزائر: 13 هدفاً من 4 مشاركات.

(3) تونس: 13 هدفاً من 5 مشاركات.

(4) السعودية: 11 هدفاً من 5 مشاركات.

(5) مصر: 5 أهداف من 3 مشاركات.

(6) الإمارات: هدفان من مشاركة وحيدة.

(7) الكويت: هدفان من مشاركة وحيدة.

(8) العراق: هدف واحد من مشاركة وحيدة.

يذكر أن السعودي فهد الغشيان هو أصغر عربي يسجل في تاريخ كأس العالم عن عمر 20 عاماً و11 شهراً ويوم واحد فقط، وكان هذا هو الهدف الوحيد للمنتخب السعودي في تاريخه بمباريات خروج المغلوب، وجاء في السويد بدور الـ16 من نسخة الولايات المتحدة 1994.

كما أن السعودي يوسف الثنيان هو أكبر عربي نجح في هز الشباك بكأس العالم في التاريخ، عن عمر 34 عاماً وسبعة أشهر وستة أيام، وجاء من ركلة جزاء أمام جنوب إفريقيا في مباراة الجولة الثالثة من دور المجموعات بنسخة فرنسا 1998.

سعتها أكبر من تيتانيك بـ3 أضعاف وفيها مسابح ومولات.. مواصفات "الفندق العائم" لاستضافة جماهير مونديال قطر



ترسو في ميناء الدوحة باخرة عملاقة، يُطلق عليها اسم "إم إس سي وورلد أوروبا"، والتي سيتم من خلالها توفير غرف إضافية للجماهير التي ستسافر لتشجيع منتخباتها في كأس العالم قطر 2022.

الفندق العائم، عملاق البحار، السفينة العملاقة، هي جميعها أسماء لهذه الباخرة العملاقة، توضح مدى كبر حجمها واتساعها، لذلك تعالوا لنتعرّف على أبرز المواصفات الخرافية لهذه الباخرة.

"إم إس سي وورلد أوروبا" فندق عائم في قطر لاستضافة جماهير المونديال

إضافة إلى كونها مصنفة من فئة 5 نجوم في قطاع الفنادق، فإنّ سفينة MSC World Europa تضم 2626 كابينة، وأكثر من 40 ألف متر مربع من المساحات العامة، إضافة إلى ممشى خارجي بطول 104 أمتار.

ووفقاً لما ذكرته وكالة الأنباء القطرية "قنا"، فإنّ السفينة ستأخذ ضيوفها في جولة يستكشفون فيها أطعمة ومشروبات مختلفة من أنحاء العالم، من خلال 33 مطعماً وصالة، لكل منها طابعها الخاص.

كما سيوفر الفندق العائم أيضاً للجماهير من كافة الأعمار أنشطة ترفيهية، بما في ذلك 3 حفلات موسيقية جديدة، و5 عروض مسرحية جديدة، و4 تجارب مميزة في صالة "بانوراما لاونج"، وعروض حية متنقلة في مختلف المناطق على متنها.

في حين تضم السفينة منطقة مخصصة للأطفال، تزيد مساحتها الداخلية عن 766 متراً مربعاً، بالإضافة إلى 7 مسابح، و13 دوامة مائية.

ووفقاً لما ذكره موقع Cruise Critic المتخصص بالسفن البحرية، فإن الفندق العائم يتسع لنحو 6762 شخصاً كحد أقصى، مقارنة بـ2435 على متن سفينة تيتانيك، أي أنّ سعة إم إس سي وورلد أوروبا أكبر بنحو 3 مرات من حجم السفينة الأسطورية الغارقة.



أول سفينة تعمل بالغاز المسال كما أنها صديقة للبيئة
في حين ذكر الموقع الرسمي لشركة "MSC"، المصنّع للباخرة، أنّ فندقه العائم هذا يعتبر أول سفينة تعمل بالغاز الطبيعي المُسال، وتقلل من أكسيد النيتروجين بنسبة تصل إلى 85%، لذلك فإنّ انبعاثات الغازات منها قليلة بشكل كبير، وتمثل علامة فارقة في الرحلة نحو عمليات خالية من الانبعاثات.

كما أشارت الشركة إلى أنّ تصميم السفينة العملاقة يشتمل أيضاً على أحدث تقنيات إعادة تدوير المياه، لتنقية مياه الصرف الصحي، ومراوح قليلة الضوضاء تحت الماء، لضمان عدم التأثير على حياة الثدييات البحرية.

ما هو سعر الليلة في سفينة إم إس سي وورلد أوروبا؟

أما بالنسبة لسعر الليلة في الفندق العائم "إم إس سي وورلد أوروبا" في قطر، فإنها تبدأ من 1240 ريالاً قطرياً لليلة الواحدة (347.5 دولار أمريكي)، وفقاً لما ذكره الموقع الرسمي لأماكن مشجعي كأس العالم "وكالة أماكن الإقامة".

ولتتمكن من حجز غرفتك في الفندق العائم عليك أولاً تأكيد رقم طلب التذكرة، أو رمز قسيمة هَيّا، أو رقم طلب الضيافة الخاص بك، لتتمكن من حجز غرفة لك، سيحدد رقم طلب التذكرة أو رمز قسيمة هَيّا أو رقم طلب الضيافة الخاص بك عدد الغرف التي يمكنك حجزها.

وكالات

0 comments 0 Facebook

أخبار محليه

اخبار محليه
علوم و تقنيات
 
اخبارنا سوا © 2022. جميع الحقوق محفوظة. نقل بدون تصريح ممنوع اتصل بنا
Top