أحدث المواضيع
تابعنا عبر قناتنا في التليجرام


 قرر مقاول النظافة في مدارس مدينة الطيبة حكم مصاروة الإعلان عن الإضراب ووقف العمل، وجاء ذلك احتجاجًا على عدم تلقيه حقوقه، وعدم تسديد الديون من قبل البلدية التي لم يحصل عليه مقابل عمله. وجدير بالذكر انه قبل اشهر قليلة كان قد اعلن عن الإضراب، وبعد ذلك توصل الى حل مؤقت مع ادارة البلدية، ليعود اليوم مرة اخرى ليعلن عن اضراب وتشويشات.

من جانبه أعرب عدد كبير من الأهالي عن تذمرهم الشديد من ترك المدارس بدون تنظيف، إذ قالوا:"يجب على البلدية ان تقوم بواجبها مع المقاول وانهاء قضية الأمور المادية، اذ لا يمكن أن تعمل الطواقم التعليمية وأن يتواجد الطلبة في مدارس غير نظيفة، وخاصة الحمامات".

وأضافوا: "يجب اتخاذ خطوات تصعيدية مثل الإضراب في حال لم يكن هناك اي تجاوب وحلول خلال اليوم".

وبدورها ردّت البلدية وقالت: "باشرت الجهات المهنية المسؤولة منذ ساعات الصباح بتوفير الحلول بشكل سريع، وقد نجحت بذلك في السواد الاعظم من المدارس، وما زالت تواصل العمل على ذلك أيضا. ,الحديث لا يدور عن وجود دين ومستحقات لموظفي النظافة الذين نكن لهم كل احترام كما ينشر، لانهم ببساطة ليسو موظفين بلدية، ولهذا الادعاء أن التشويشات سببها ديون للموظفين غير صحيحة.

بلدية الطيبة في هذا الصدد نشرت مؤخرا مناقصة جديدة لتنظيف المدارس بعد أن انتهى سريان مفعول العقد الحالي مع المقاول، وكان عليها كما تجري العادة الخروج بمناقصة جديدة لتوفير أعمال النظافة في المدارس كما يلزم القانون والاجراءات الرسمية.

في السياق ذاته ادارة البلدية توضح أنها لن تتخذ أي قرار رضوخا تحت أي ضغط، وتؤكد على ما يؤكده القانون أن من يريد المنافسة على المناقصة عليه أن يشارك بها تماما كما تنص توجيهات القانون والمعايير والشروط المطلوبة. تواصل الجهات المهنية المسؤولة في البلدية بذل كل جهد حتى تتغلب على جميع الاشكاليات في الشأن المذكور حتى موعد أقصاه غدا إن شاء الله.

الكلمات المفتاحية :

0 comments 0 Facebook

اخبارمحليه

أخبار محليه

اخبار محليه
علوم و تقنيات
 
اخبارنا سوا © 2022. جميع الحقوق محفوظة. نقل بدون تصريح ممنوع اتصل بنا
Top