تابعنا عبر قناتنا في التليجرام


 اعتقلت الشرطة الإسرائيلية، اليوم الأربعاء، شخصين من مدينة اللد، للاشتباه بضلوعهما في ثلاث جرائم قتل ارتكبت في المدينة على مدار الأعوام الستة الماضية، من بينها جريمة قتل الشابة رباب أبو صيام، التي قتلت أمام أعين أطفالها في ساحة منزل عائلتها، في تموز/ يوليو الماضي.

وبحسب المعلومات المتوفرة فإن المعتقلين هما شابان في الثلاثينات من العمر، ومن المتوقع أن يعرض المشتبه بهما يوم غد، الخميس، على محكمة الصلح في ريشون لتسيون، للنظر في تمديد اعتقالهما، بحسب ما أورد موقع "واينت" الإلكتروني نقلا عن مصادر شرطية.

ووفقا للشبهات فإن الجريمة الأولى التي تورط بها المعتقلان هي جريمة إطلاق نار ارتكبت في أيلول/ سبتمبر عام 2016، وراحت ضحيتها امرأة من مدينة اللد، بالإضافة إلى جريمة قبل رباب أبو صيام في تموز/ يوليو الماضي؛ في حين كانت آخر الجرائم تورط بها المعتقلين، بحسب الشبهات، هي جريمة قتل ارتكبت مطلع الشهر الجاري في اللد وراح ضحيتها الشاب علاء الصح.

ونقل موقع "واينت" عن مصدر في الشرطة قوله إن "المشتبه بهما صديقان حميمان ويساعدان بعضهما البعض كما لو كانا شخصا واحدا. يقومان بكل عمل معًا". وذكر الموقع أن أحد المعتقلين هو قريب وصديق طليق الضحية رباب أبو صيام، والذي يشتبه بأنه حرض على قتلها.

وكان المشتبه بهما قد اعتقلا على خلفية قتل الشاب علاء الصح (32 عاما) الذي راح ضحية جريمة إطلاق نار ارتكبت في السادس من تشرين الأول/ أكتوبر الجاري، وخلال التحقيقات، اتضح أن المعتقلين متورطان كذلك بقتل الشابة أبو صيام، ولم يعرف على وجه التحديد صلة المعتقلين بالجريمة.

وذكر التقرير أن معلومات حساسة وصلت إلى الشرطة في الأيام الأخيرة، ساعدت على تقدم مسار التحقيق في جرائم القتر، وساهمت بإلقاء القبض على المشتبه بهما

وفي 23 أيلول/ سبتمبر 2016، قتل الشابة دعاء أبو شرخ في جريمة إطلاق نار ارتكبت قرب قاعة للأفراح في مدينة اللد، علما بأن الضحية تبلغ أبو شرخ 32 عامًا، وهي أم لأربعة أطفال.

الكلمات المفتاحية :

0 comments 0 Facebook

أخبار محليه

اخبار محليه
علوم و تقنيات
 
اخبارنا سوا © 2022. جميع الحقوق محفوظة. نقل بدون تصريح ممنوع اتصل بنا
Top