تابعنا عبر قناتنا في التليجرام

 


اتهم الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي روسيا، اليوم الاثنين، بأنها تحاول محو بلاده عن وجه الأرض، وذلك على خلفية القصف والانفجارات التي هزت العاصمة كييف وعدة مدن أخرى صباح اليوم.

وقال فولوديمير زيلينسكي، اليوم الاثنين، إن هناك قتلى وجرحى في انفجارات هزت مدنا في أنحاء أوكرانيا اليوم الاثنين واتهم روسيا بمحاولة محو بلاده "من على وجه الأرض".

وأضاف عبر تطبيق المراسلة تلغرام "إنهم يحاولون تدميرنا ومحونا من على وجه الأرض.. تدمير مواطنينا الذين ينامون في منازلهم في (مدينة) زابوريجيا. قتل الأشخاص الذين يذهبون للعمل في دنيبرو وكييف"، بحسب ما ذكرت وكالة رويترز.

ومضى يقول "صفارات الإنذار لا تهدأ في جميع أنحاء أوكرانيا. هناك صواريخ تسقط. للأسف هناك قتلى وجرحى".

وكانت وكالات أنباء نقلت عن زيلينسكي قوله اليوم الاثنين، إن قتلى وجرحى سقطوا في موجة القصف التي طالت العاصمة كييف ومدنا أوكرانية أخرى صباح اليوم.

يشار إلى عمليات القصف في أوكرانيا طالت إلى جانب كييف مدن ترنوبل وزيتومير في الغرب ودنيبرو في وسط البلاد.

كما تعرضت مدينة لفيف، في غرب أوكرانيا، للقصف صباح الإثنين على ما أعلن الحاكم ماكسيم كوزيتسكي، بعدما بقيت بصورة عامة بمنأى عن النزاع الجاري في البلد.

وكتب كوزيتسكي على تلغرام "سُجلت ضربات على البنى التحتية الخاصة بالطاقة في منطقة لفيف" داعيا السكان إلى "البقاء في الملاجئ" بسبب "مخاطر حصول هجمات جديدة".

الكلمات المفتاحية :

0 comments 0 Facebook

أخبار محليه

اخبار محليه
علوم و تقنيات
 
اخبارنا سوا © 2022. جميع الحقوق محفوظة. نقل بدون تصريح ممنوع اتصل بنا
Top