تابعنا عبر قناتنا في التليجرام


 شَكّلت لجنة إفشاء السلام القطريّة، لجنة صلح نسائية محلية في جسر الزرقاء، اليوم الإثنين، لمواجهة الجرائم التي تشهدها البلدة، والتي تزادد وتيرة ارتكابها في الآونة الأخيرة.

وشُكِّلت اللجنة بحضور عدد من النشطاء ولجان الصلح القطرية، ومجموعة من نساء البلدة. وتهدف اللجنة إلى إفشاء السلم الأهلي بين أهالي البلدة، قبل وقوع خصومات أو مشاكل قد تفضي إلى ارتكاب جرائم.

وقُتل منذ بداية العام الجاري، 5 أشخاص نتيجة أعمال عنف مختلفة في جسر الزرقاء، كان آخرهم الفتى وليد شهاب (14 عامًا)، نتيجة تعرّضه لإطلاق نار وهو داخل أحد المطاعم لبيع البيتزا في البلدة.

وقال الشيخ وافي عماش أبو القعقاع إن "للمرأة دور هام في المجتمع، لذلك رأينا أنه من المهم إقامة لجنة إفشاء سلام نسائية... لأن الأوضاع التي نعيشها تحتم على الجميع التحرّك والعمل لوقف العنف والجريمة".

وأضاف عماش: "يوجد للمرأة دور هامّ، وخاصةً التواصل بين النساء والعلاقات بين الأهالي، إذ أننا نرى أن المرأة تستطيع إعادة إعمار المجتمع وإعادته إلى المسار الصحيح، لذلك من المهم العمل على حل الصراعات قبل وقوع أحداث".

وختم عماش بالقول: "نطمح أن تكون اللجنة فعالة وتساهم في التغيير، وسنعمل على أن تكون هناك لقاءات أسبوعية متواصلة، وإقامة ندوات توعوية متواصلة، ومشاريع إبداعية للشبان من أجل انخراطهم في المجتمع".

من جانبها، قالت رئيسة لجنة إفشاء السلام النسائية في جسر الزرقاء، عايدة طواطحة لـ"عرب 48": "أقمنا هذه اللجنة لإفشاء السلم الأهلي بين أهالي البلدة، ونأمل أن نحقّق السلم الأهلي فعليًا بين المواطنين في جسر الزرقاء، وسنعمل جاهدين على تحقيق هذه الغاية".

وأضافت: "لدينا خطة جاهزة سنبدأ بالعمل على تطبيقها. الخطة شاملة، إذ إنها تشمل زيارات لأهالي جسر الزرقاء عامةً، وتشمل كذلك زيارات للمدرسة، ودروسا توعوية في كل ما يتعلق بالسلم الأهلي والجريمة، وزيارات مخصصة للمسنين والمستشفيات، إذ ستكون شاملة لكل فئات المجتمع".

وتابعت طواطحة: "سنعمل على فكّ وحلّ المشاكل قبل أن تتسرّب وتصل أماكن نحن بغنى عنها، إذ إن هدفنا الأساسي تخفيف العنف المستشري، وأن يعود الأمن والأمان للمواطنين" في البلدة.

الكلمات المفتاحية :

0 comments 0 Facebook

أخبار محليه

اخبار محليه
علوم و تقنيات
 
اخبارنا سوا © 2022. جميع الحقوق محفوظة. نقل بدون تصريح ممنوع اتصل بنا
Top