تابعنا عبر قناتنا في التليجرام


أظهر استطلاع نشرته صحيفة "معاريف" اليوم، الجمعة، أنه لا يتوقع فوز أي من معسكري الأحزاب المتنافسة في انتخابات الكنيست التي ستجري يوم الثلاثاء المقبل، وتوقع الاستطلاع ألا يحصل أحدهما على 61 مقعدا على الأقل، رغم أن معسكر أحزاب اليمين في المعارضة، بقيادة بنيامين نتنياهو، قريب من ذلك.

فقد حصل معسكر نتنياهو في هذا الاستطلاع على 60 مقعدا: الليكود 31، الصهيونية الدينية 14، شاس 9، "يهدوت هتوراة" 6.

وحصل معسكر الأحزاب التي تشكل الائتلاف الحالي على 56 مقعدا: "ييش عتيد" 25، "المعسكر الوطني" 12، "يسرائيل بيتينو" 6، ميرتس 5، العمل 4، القائمة الموحدة 4.

وحصلت قائمة الجبهة – العربية للتغيير على 4 مقاعد. ويقترب حزب التجمع من نسبة الحسم كما أن حزب "البيت اليهودي" لم يتجاوز نسبة الحسم.

وأشار معدو الاستطلاع إلى أن أربعة أحزاب، هي ميرتس والعمل والجبهة – العربية للتغيير والقائمة الموحدة، موجودة في "منطقة الخطر"، وأن عدم تجاوز أحدها لنسبة الحسم ستمنح على الأرجح نتنياهو الأغلبية المطلوبة لتشكيل حكومة.

ووفقا للاستطلاع، فإن نسبة التصويت في المجتمع العربي ارتفعت قليلا، لكنها ما زالت منخفضة، إذا قال 47% فقط إنهم متأكدون من أنهم سيصوتون، "ولا يزال احتمال عدم تجاوز أي حزب عربي لنسبة الحسم قائما".

وفي استطلاع آخر، قال 51% إن على نتنياهو الاستقالة من رئاسة حزب الليكود في حال لم ينجح في تشكيل حكومة بعدم حصول معسكره على 61 مقعدا في الكنيست، وبعد أن فشل في ذلك في الجولات الانتخابية الأربع السابقة. واعتبر 34% أن على نتنياهو البقاء في رئاسة الليكود.

وجاء في هذا الاستطلاع أيضا أن 43% من الجمهور اليهودي يصفون أنفسهم كيمينيين، و12% يصفون أنفسهم كيسار صهيوني.

 

الكلمات المفتاحية :

0 comments 0 Facebook

أخبار محليه

اخبار محليه
علوم و تقنيات
 
اخبارنا سوا © 2022. جميع الحقوق محفوظة. نقل بدون تصريح ممنوع اتصل بنا
Top