...... عمليّة غور الأردن: أحد المنفّذين يحمل هويّة إسرائيليّة.. ورفع حالة التأهُّب في جميع أنحاء البلاد - اخبارنا سوا
تابعنا عبر قناتنا في التليجرام


 رفعت الشرطة الإسرائيلية حالة التأهب في جميع أنحاء البلاد، على خلفية العملية التي نُفِّذت في غور الأردن، اليوم الأحد، وأسفرت عن إصابة 7 أشخاص، بينهم سائق حافلة، ومواطن، وجنود، بجروح متفاوتة الخطورة، والتي أفادت تقارير إسرائيلية بأنها تأتي على خلفية التصعيد التي تشهده الصفة الغربية المحتلة، مؤخرا.

وأُصيب جرّاء العملية، سائق الحافلة بجراح خطيرة، فيما أُصيب الآخرون بجراح طفيفة. وألقت القوات الإسرائيلية بعد عملية مطاردة وتمشيط لمنطقة الغور وإغلاق الشوارع أمام حركة المرور، القبض على شخصين يشتبه بأنهما نفذا إطلاق النار على الحافلة. والمُعتقلان هما وليد ومحمد تركمان، وهما شقيقان من جنين، فيما يُشتبه بأن ثالثا، قد اشترك في تنفيذ العملية، قد نجح في الفرار من مكان تنفيذها. وقد ذكرت "هآرتس" أن اثنين من بين المشتبهين الثلاثة، يحملون هويات إسرائيلية.


وليد ومحمد تركمان

وذكرت وسائل إعلام إسرائيلية عديدة، أنّ منفّذا على الأقل، هو من بلدة جديدة المكر، بالقرب من مدينة عكا، مشيرة إلى أن المشتبهين الثلاثة، من عائلة واحدة. كما أشارت تقارير إسرائيلية إلى أنه يُشتبه في أن المنفذ الثالث المحتمل، هو والد أحد الشابين الآخرين.

وفي السياق ذاته، ذكرت هيئة البث الإسرائيلي العامة ("كان 11") أن المنفِّذين ينتمون لعائلة واحدة، وهم من منطقة جنين، مشيرة إلى أنّ والد أحد المعتقلين، وهو في الخمسينات من عمره، قد نجح في الفرار من مكان تنفيذ العملية.

وقالت إنه متزوج من امرأة تحمل الهوية الإسرائيلية؛ غير أنها لفتت إلى أن المرأة قد تكون من سكان جديدة - المكر، أو من منطقة القدس، مؤكدة أنه ليس واضحا حتى الآن، من أين هي بالضبط.

الكلمات المفتاحية :

0 comments 0 Facebook

أهم الاخبار

أهم الاخبار
علوم و تقنيات
 
اخبارنا سوا © 2022. جميع الحقوق محفوظة. نقل بدون تصريح ممنوع اتصل بنا
Top