تابعنا عبر قناتنا في التليجرام


 رفضت محكمة إماراتية في أبو ظبي، اليوم الثلاثاء، الاستئناف الذي تقدمت به الشابة فداء كيوان (43 عاما) من مجد الكروم، على الحكم الصادر ضدها في السجن المؤبد، وذلك بعد أن تم تخفيف حكم الإعدام الصادر بحقها إثر إدانتها بحيازة مخدرات والاتجار بها.

وحُكم على الشابة كيوان، وهي مصورة كانت تملك استوديو للتصوير الفوتوغرافي في حيفا، بالإعدام في نيسان/ أبريل الماضي لحيازتها 50 غرامًا من الكوكايين ونصف كيلوغرام من الماريجوانا، بعدما أوقفت في دبي العام الماضي.

ومن المرجح أن يكون الحكم قد صدر عن محكمة النقض في أبو ظبي وهي أعلى مؤسسة قضائية بالإمارة، علما بأن محكمة أبو ظبي الاتحادية الاستئنافية كانت قد ألغت حكم الإعدام بحقها، وذلك في أعقاب الاستئناف الذي قدم من قبل طاقم الدفاع.

وأفادت التقارير بأنه الاستئناف الذي تم رفضه مثل الاستئناف الثالث على قضية إدانة كيوان، وهو آخر فرصة للاستئناف على القرار القضائي الصادر بحقها في السابع من تموز/ يوليو الماضي، بـ"السجن المؤبد" الذي يعادل في الإمارات السجن لمدة 25 عامًا.

وعلم أن المحاميين المكلفين بالدفاع عن كيوان، تامي أولمان وشادي سروجي، تبلغا بالقرار القضائي الإماراتي؛ ولا يزال الحكم الصادر على كيوان بتهمة تهريب المخدرات هو السجن مدى الحياة

وكانت المحكمة قد ألغت حكم الإعدام بحق الشابة كيوان (43 عاما)، يوم 28 حزيران/ يونيو الماضي، بعد إدانتها بحيازة نصف كيلوغرام من مخدر الكوكايين في الشقة التي كانت تسكنها بالإمارات.

وكانت عائلة الشابة كيوان، قد طالبت رئيس الحكومة الإسرائيلي، يائير لبيد، بالعمل من أجل إطلاق سراح ابنتها وإعادتها إلى البلاد بسبب "وضعها الصحي والضائقة التي تعيشها وعائلتها"، وذلك في رسالة وجهتها العائلة للبيد بواسطة المحامي تامي أولمان.

وذكرت عائلة كيوان في بيان سابق لها، أنه "تم توريط" ابنتها في "قضية لا علاقة لها بها". وجاء في بيان العائلة أن "فداء وقعت ضحية طيبتها وثقتها العمياء بالناس، وتم توريطها في قضية لا علاقة لها بها من قريب أو بعيد"، فيما ذكر شقيقها أنها اعترفت بعد تعرّضها للضرب.

الكلمات المفتاحية :

0 comments 0 Facebook

أخبار محليه

اخبار محليه
علوم و تقنيات
 
اخبارنا سوا © 2022. جميع الحقوق محفوظة. نقل بدون تصريح ممنوع اتصل بنا
Top