تابعنا عبر قناتنا في التليجرام

 


أعلنت نقابة المعلمين، مساء اليوم، الأحد، عن تعليق إجراءاتها الاحتجاجية على موقف وزارة المالية في مفاوضات رفع الأجور، وإنهاء الإضراب العام الذي شرعت به الأسبوع الماضي في الحضانات والبساتين ورياض الأطفال والمدارس الابتدائية وفوق الابتدائية في جميع أنحاء البلاد.

وقررت السكرتيرة العامة لنقابة المعلمين، يافّاه بن دافيد، تعليق الإجراءات الاحتجاجية لليوم الثالث على التوالي، الإثنين، وذلك إثر اجتماعها، عصر اليوم، الإثنين، مع المسؤول عن الأجور في وزارة المالية تلقيها عرضا حول اتفاقية الأجور التي يسعى الجانبان إلى إبرامها.

وكانت النقابة قد شرعت منذ أكثر من أسبوعين في إجراءات اجتجاجية بدأت بإضراب جزئي مناطقي في حضانات وبساتين ورياض أطفال ومدارس الابتدائية وفوق ابتدائية. والأسبوع الماضي، وصعّدت النقابة من احتجاجتها وشرعت بإضراب عام في جميع المؤسسات التعليمية باستثناء مؤسسات التعليم الخاص.

وقالت بن دافيد، في تصريحات صدرت عنها اليوم، إن وزارة المالية "عرضت أخيرا، اقتراحا عمليا وجديا" خلال المفاوضات، موضحة أنه "ما زالت هناك فجوات كبيرة بين الطرفين. تقرر أن نجلس مرة أخرى غدا ونحاول جسر الهوة".

ولم توضح بن دافيد ولا المسؤولون في وزارة المالية ماهية العرض الأخير الذي تم تقديمه، في حين أفادت تقارير صحافية نقلت عن مصادر مطلعة على المفاوضات، بأن "وزارة المالية اقترحت أن يحصل المعلم المبتدئ على 8600 شيكل".

وطالبت نقابة المعلمين خلال المفاوضات بحصول المعلم المبتدئ على راتب قدره 10,500 شيكل، وقالت وزارة التربية والتعليم، التي تؤيد مطالب النقابة، أن يكون الحد الأدنى لأجر المعلمين هو 10,000 شيكل. وكانت نقابة المعلمين - حتى قبل الإضراب العام الأسبوع الماضي - قد قالت بأنها نجحت بتحصيل راتب قدره 8200 شيكل للمعلم المبتدئ، لكن وزارة المالية نفت ذلك وقالت إن العدد الذي تم طرحه كان مجرد جزء من اقتراح واسع.

ومن المتوقع أن يتوصل الطرفان إلى اتفاق خلال الأيام المقبلة، يشمل اتفاق أجور جديد للمعلمين يشمل ساعات التعليم/ العمل وأيام العطل المدرسية.

الكلمات المفتاحية :

0 comments 0 Facebook

أخبار محليه

اخبار محليه
علوم و تقنيات
 
اخبارنا سوا © 2022. جميع الحقوق محفوظة. نقل بدون تصريح ممنوع اتصل بنا
Top