مرحبا بكم في موقعنا اخبارنا سوا سعيد بزيارتك لا تجعل هذه زيارتك الأخيرة. أتمنى أن تكون راضيًا عما نقدمه

أحدث المواضيع
أم الفحم حاة الطقس
    kalammoufid
  • فيسبوك
  • تويتر
  • يوتيوب
  • انستجرام


تواصل إضراب الطلاب في جامعة النجاح بنابلس لليوم الثاني على التوالي، اليوم الإثنين، وذلك احتجاجا على الاعتداءات الأخيرة وللمطالبة بحياة جامعية آمنة.

ويأتي استمرار إضراب الطلاب بناء على ما أورده الحراك الطلابي المستقل والموحد، رغم ما صدر عن مجلس اتحاد الطلبة والكتل الطلابية بالعودة إلى الدوام.
 
واستعرض الحراك الطلابي المستقل والموحد سبعة مطالب أمام إدارة الجامعة عقب الأحداث الأخيرة بينها فصل جميع أفراد الأمن الذين شاركوا في الاعتداء أو حرضوا عليه وإعادة ضبط صلاحيات الأمن الجامعي عبر مدونة سلوك واضحة يلزم بها.

كما طالب باعتذار رسمي من الجامعة لطلابها والمجتمع المحلي على الحدث الذي حصل، واعتذار شخصي لكل الطلاب إثر الضرر العام الذي حدث لهم وتعويضهم عنها ماديا ومعنويا وقانونيا، كما التأكيد على متابعة علاج الطلاب المتضررين بكفالة الجامعة، إعادة الطلبة المفصولين إلى مقاعدهم الدراسية ورفع الإنذار عنهم.

وأنهى الحراك الطلابي المستقل والموحد مطالبه بالتعهد بعدم تسجيل غيابات الطلاب الذين شاركوا في الإضراب، وتعويض الاختبارات والتسليمات التي طلبت منهم، بالإضافة إلى ضمان حرية الرأي والتعبير والعمل النقابي بما يضمن للطلبة حياة جامعية آمنة.

ونوه إلى أن "القرارات الصادرة عن إدارة الجامعة هي قرارات مرحلية تنتهي مدتها بناء على نتائج لجنة التحقيق، ومع صدور تأجيل الإعلان عن النتائج فأننا نستمر في الإضراب حتى تحقيق مطالبنا المشروعة".

ومما يذكر أن إدارة جامعة النجاح ذكرت في بيان سابق لها أنه "بناء على قرار مجلس أمناء الجامعة بتشكيل لجنة تقصي حقائق فورية في الأحداث المؤسفة التي وقعت في الحرم الجامعي القديم يوم 14 حزيران/يونيو، فستنتهي اللجنة خلال الساعات القادمة وستعرض النتائج والتوصيات على مجلس الأمناء في اجتماع طارئ يعقده الإثنين لمناقشتها واتخاذ القرارات اللازمة والإعلان عنها".

وذكرت الكتل الطلابية، أن "قرار إعادة الطلاب المفصولين يأتي في سياقه الصحيح ولكنه غير كاف، ويتطلب قرارات جديدة وحاسمة ضد كل المشاركين بالاعتداءات، ونترقب قرارات لجنة تقصي الحقائق لتحاسب المعتدين على الطلبة".

ومما يذكر أنه في يوم 14 حزيران/يونيو الجاري، أصيب عدد من طلبة الجامعة إثر الاعتداء عليهم من قبل عناصر أمن في الجامعة التي شهد محيطها إطلاق نار صوب طلبة، فيما أعلنت الجامعة آنذاك عن إغلاق حرمها وتعليق الدوام الوجاهي ليومين.

وقمع عناصر من أمن الجامعة، فعالية طالبت بـ"حياة جامعية آمنة"، وإلغاء قرارات فصل عدد من الطلاب، وتم رش غاز الفلفل على الطلاب.

وجاءت الوقفة في أعقاب قرار إدارة جامعة النجاح بفصل 15 شخصا بينهم 5 طلاب من الكتلة الإسلامية و5 طلاب من الشبيبة ومثلهم من أمن الجامعة، على خلفية الأحداث أمام الجامعة قبلها بأيام.

ويذكر أن عناصر أمن بزي مدني اعتدوا على صحافيين وطلاب من الكتلة الإسلامية خلال وقفة احتجاجية أمام مبنى الجامعة يوم 8 حزيران/يونيو الجاري.

 

0 comments 0 Facebook

إرسال تعليق

أخبار محليه

اخبار محليه
علوم و تقنيات
 
اخبارنا سوا © 2022. جميع الحقوق محفوظة. نقل بدون تصريح ممنوع اتصل بنا
Top