مرحبا بكم في موقعنا اخبارنا سوا سعيد بزيارتك لا تجعل هذه زيارتك الأخيرة. أتمنى أن تكون راضيًا عما نقدمه

أحدث المواضيع
أم الفحم حاة الطقس
    kalammoufid
  • فيسبوك
  • تويتر
  • يوتيوب
  • انستجرام




 تشتبه الشرطة الإسرائيلية بضلوع الشاب ولاء خلايلة (34 عاما) وهو من سكان مدينة عكا، في اختفاء شابة تدعى سابير ناحوم (23 عاما) التي لا تزال عمليات البحث جارية عنها منذ أيام وسط تزايد الشكوك حول مصيرها وإذا ما زالت على قيد الحياة.
 
وكانت الشرطة قد اعتقلت، مساء يوم السبت الماضي، الشاب خلايلة من عكا للاشتباه بضلوعه في اختفاء طليقته، بعد أن أبلغت عائلة الشابة الشرطة باختفاء آثار ابنتها منذ صباح يوم الخميس الماضي، وإثر ذلك باشرت التحقيق وأعمال البحث عنها.

وكانت محكمة الصلح في حيفا قد حظرت نشر أي تفاصيل من شأنها أن تؤدي للتعرف على هوية الشاب المعتقل، إلا أنها سمحت اليوم بالكشف عن هويته، وهو ناشط في مشاركة مقاطع مصورة عبر منصة "تيك توك".

كما مددت محكمة الصلح في حيفا، مساء الأحد الماضي، اعتقال خلايلة لمدة أسبوع، للاشتباه بضلوعه في اختفاء ناحوم وهي أم لطفلين. علما بأن الشرطة طلبت من المحكمة تمديد اعتقال الشاب لمدة 15 يوما.

وادعت الشرطة أن طليق الشابة (خلايلة) مشتبه بالضلوع في اختفائها وعلى علم بمكان تواجدها، فيما ينفي كافة الشبهات المنسوبة إليه.

وأفاد موقع "واينت" الإلكتروني بأن الشرطة كانت قد اعتقلت خلايلة مؤخرا بعد دخوله بعربة خيول مع ستة من أصدقائه إلى كيبوتس "كفار مسريك" بالقرب من عكا وإقدامهم على "إحداث شغب" في المكان، وأطلق سراحه لاحقا.

كما أشار الموقع إلى أن خلايلة كان قد أدين في أيلول/ سبتمبر عام 2011 بالضلوع في سطو مسلح على بنك في بلدة مجد الكروم، وحكم عليه بالسجن سبع سنوات.

ولليوم السادس على التوالي، تتواصل عمليات البحث عن الشابة الإسرائيلية بواسطة مروحيات وطائرات مسيرة ومشاركة العشرات من عناصر الشرطة والمتطوعين.

وبحسب التقارير التي أوردتها وسائل إعلام إسرائيلية، فإن الشابة ناحوم خرجت من منزلها في شارع "هرتسل" في مدينة عكا، يوم الخميس الماضي، وأبلغت شقيقتها بأنها ستعود إلى المنزل خلال وقت قصير غير أنها لم تعد.

وتبين كاميرات المراقبة في المكان الذي تواجدت فيه الشابة، دخولها سيارة والد طفليها (خلايلة) ثم خروجها منها، وحسب ما ورد فإنها، على ما يبدو، استقلت السيارة مرة أخرى وجلست في المقعد الخلفي، ثم بعد ذلك شوهدت وهي متوجهة إلى المنزل حيث تقطن مع والدتها وشقيقتها غير أنها لم تصل إليه.

0 comments 0 Facebook

إرسال تعليق

أخبار محليه

اخبار محليه
علوم و تقنيات
 
اخبارنا سوا © 2022. جميع الحقوق محفوظة. نقل بدون تصريح ممنوع اتصل بنا
Top