تابعنا عبر قناتنا في التليجرام


 تذكرت حادثة موت الرجل الأمريكي الاسود الذي قتله عناصر الشرطة الأمريكية حينما كانوا يخنقونني ، بهذه الكلمات بدأ سائق الباص علي سواعد قرية الكمانة في الجليل ، وهو يعمل كأستاذ مدرسة في النقب وبعد الظهيرة يعمل كسائق حافلة الذي تعرض لإعتداء بالضرب والخنق من قبل عناصر الأمن في المحطة المركزية بمدينة بئر السبع يوم امس الخميس.

حول حادثة الاعتداء قال :" مساء امس الخميس تم الاعتداء عليي من قبل عناصر الامن في المحطة المركزية في بئر السبع ، فقط لأنني عربي ، قاموا بشتمي وشتم افراد عائلتي ، وبعد ان حاولت افهم لماذا يشتمونني بدون سبب قاموا بضربي ووضعوا البندقية على صدري وخنقوني كما حدث مع الرجل الامريني ، وقال احد عناصر الأمن سأطلق النار عليه ايها العربي ! .

وأكمل سواعد حديثه :" أمام كافة الناس في الشارع والمحطة المركزية تم الاعتداء عليي وإهانتي واذلالي بطريقة مهينة للغاية ، وسأخذ حقي منهم بالطريقة القاونينة بأروقة المحاكم ، لان ما حدث معي تم توثيقه من قبل زملائي في العمل ليثبتوا الحقيقة امام العالم اجمع ، كيف قاموا بضربي بكافة انحاء جسدي وهم يخنقونني بدون سبب.

الكلمات المفتاحية :

0 comments 0 Facebook

أخبار محليه

اخبار محليه
علوم و تقنيات
 
اخبارنا سوا © 2022. جميع الحقوق محفوظة. نقل بدون تصريح ممنوع اتصل بنا
Top