مرحبا بكم في موقعنا اخبارنا سوا سعيد بزيارتك لا تجعل هذه زيارتك الأخيرة. أتمنى أن تكون راضيًا عما نقدمه

أحدث المواضيع
أم الفحم حاة الطقس
    kalammoufid
  • فيسبوك
  • تويتر
  • يوتيوب
  • انستجرام


تدور مواجهات بين مقدسيين ويهود متطرفين في الحي الإسلامي في البلدة القديمة في القدس المحتلة، ظهر اليوم الأحد، وذلك قبل عدة ساعات من "مسيرة الأعلام" الاستفزازية، التي ستمر من باب العامود والحي الإسلامي وصولا إلى باحة حائط البراق.

وبدأت هذه المواجهات من جانب شبان يهود، يجولون في البلدة القديمة ومحيطها، حاملين أعلام إسرائيل وينشدون أغاني المستوطنين، ويطلقون هتافات وعبارات عنصرية ضد الفلسطينيين، وقسم منهم رش فلسطينيون، وبينهم نساء مسنات، بغاز الفلفل، ما دفع الشبان المقدسيين إلى إلقاء كراسي وزجاجات ماء بلاستيكية وحجارة باتجاه المعتدين اليهود.

ويقول العنصريون اليهود في أناشيدهم وهم يجولون في أزقة البلدة القديمة: "أنتقم مرة واحدة بعينيّ من فلسطين"، وفقا لموقع صحيفة "هآرتس" الإلكتروني. وأغلق معظم التجار المقدسيون حوانيتهم في شارع الواد داخل سوق القدس بسبب المواجهات

اقرأ/ي أيضًا | الاحتلال يفرغ منطقة باب العامود من الفلسطينيين لتأمين مسيرة الأعلام

وتأتي هذه المواجهات بعد اقتحام عدد كبير من المستوطنين للمسجد الأقصى، في الصباح وبعد الظهر. وقالت الشرطة الإسرائيلية إن عدد المستوطنين الذين اقتحموا الأقصى بلغ قرابة 2600 يهودي.

وجاء في بيان للشرطة أنها "عززت القوات في القدس وتستعد لتسيير ميرة الأعلام في الساعات القريبة. وستبدأ المسيرة بعد الظهر من وسط القدس، وتمر من خلال بوابات البلدة القديمة".

وأعلنت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني أن طواقمها تعاملت مع 15 إصابة في محيط وداخل البلدة القديمة في القدس، وتم نقل ٤ إصابات للمستشفى لتلقي العلاج وباقي الإصابات تم علاجهم ميدانيا. والإصابات بالمطاط والضرب وغاز الفلفل. وفتح الهلال الاحمر المستشفى الميداني في مركز الإسعاف بحي الصوانة.

وقال الهلال الأحمر إن شرطة الاحتلال اعتدت بالضرب على طواقمها في محيط باب العامود في القدس المحتلة خلال محاولتهم الوصول إلى أحد الإصابات.

0 comments 0 Facebook

إرسال تعليق

أخبار محليه

اخبار محليه
علوم و تقنيات
 
اخبارنا سوا © 2022. جميع الحقوق محفوظة. نقل بدون تصريح ممنوع اتصل بنا
Top