تابعنا عبر قناتنا في التليجرام

 


اعتقلت شرطة اسرائيل سيدتين في الأربعينات من العمر من سكّان بلدة الرينة بشبهة التنكيل بأطفال خلال عملهما في حضانة أطفال في البلادة.
 ووثقت كاميرات مراقبة اعتداءات وتنكيل بحق اطفال داخل حضانة في بلدة الرينة، الأمر الذي اثار حالة من الغضب والسخط لدى الأهالي.
 وجاء في بيان صادر عن المتحدّث باسم شرطة إسرائيل للإعلام العربيّ - لواء الشّمال أنّ "شرطة إسرائيل شرعت بالتّحقيق اثر نشر مقطع فيديو حول شبهات تنكيل في حضانة اطفال في قرية الرينة.
 واثر نشر الفيديو والتحقيق تمّ جمع 11 بلاغًا للاشتباه بالتنكيل في قاصرين.
 في نهاية التّحقيق، تمّ توقيف مشتبهتين معلمات في الحضانة (42, 43 عامًا) من سكان قرية الرينة. ستتمّ إحالة المشتبه بهم إلى محكمة الصّلح في النّاصرة اليوم وغدا للنظر في طلب الشّرطة لتمديد توقيفهم على ذمّة التّحقيق. 
شرطة إسرائيل ترى بشكل خطير الإساءة والتنكيل في القاصرين أو العاجزين بشكل خاص من قبل أولئك الذين تمّ تكليفهم بمسؤولية الجمهور الذي لا يستطيع الدّفاع عن نفسه أو الإبلاغ عما يحدث له وستعمل الشرطة بنشاط من أجل تقديم المسؤولين المشتبهين إلى العدالة. "، الى هنا نصّ البيان. 

الكلمات المفتاحية :

0 comments 0 Facebook

أخبار محليه

اخبار محليه
علوم و تقنيات
 
اخبارنا سوا © 2022. جميع الحقوق محفوظة. نقل بدون تصريح ممنوع اتصل بنا
Top