تابعنا عبر قناتنا في التليجرام


 اعتقلت شرطة البلدات-عياروت، اليوم الاثنين، معلما (34 عاما) من تل السبع، بشبهة التورط في الاعتداء على معلم آخر في المدرسة أمس الأحد. 

 وقالت مصادر في الشرطة، إن الاعتداء جاء علي خلفية "صراع على وظائف في المدرسة". ومن المتوقع إحضار المعلم المشتبه لتمديد اعتقاله على ذمة التحقيقات في محكمة صلح بئر السبع يوم غد الثلاثاء.

 وكان قد أفاد الناطق بلسان الشرطة أنّه: "فتحت الشرطة تحقيقا يوم أمس بعد استلام بلاغ حول تعرض معلم مدرسة للاعتداء من قبل مجهولين، قرب المدرسة التي يدرّس بها ما أسفر عن إصابته بجراح طفيفة، واليوم تمّ اعتقال المشتبه بالاعتداء وهو شاب (34 عامًا) من سكان تل السبع، وسيمثل يوم غد الثلاثاء امام المحكمة" إلى هنا نص البيان. 


 هذا ويذمر أنّه يوم امس الأحد تمّ تسريح تلاميذ مدرسة المجد الابتدائية إلى بيوتهم، بعد اعتداء ملثمين على أحد المعلمين.

و إنّ المعتدين قاموا بالتهجم على المعلم حين كان في طريقه إلى المدرسة، وهاجموه بالسكاكين وقاموا بتحطيم سيارته بحجارة وهو يجلس داخلها حيث أصابه حجر في يده. وفي اللحظة الأخيرة، هرع إلى المكان مدير المدرسة، الأستاذ جابر أبو رقيق، وبعض المعلمين ما أدى إلى فرار المعتدين.
وقد تمّ نقل المعلم المعتدى عليه إلى مستشفى سوروكا بئر السبع وبالرغم من الإصابة الطفيفة نتيجة الحجر الذي أصاب يده، إلا أنه عبر عن حزنه الشديد على الحادثة غير المتوقعة. وقال زملاء المعلم الذين قاموا بزيارته في المستشفى لمراسل "كل العرب" إنّ وضعه النفسي سيئ للغاية.

وحال وصول نبأ الحادثة، قررت لجنة الآباء تسريح التلاميذ مبكرا، والإعلان عن إضراب مستمر حتى يتم إتخاذ قرار آخر.

من جانبها، قامت إدارة المدرسة بتقديم شكوى في الشرطة، حيث فتحت شرطة العياروت-بلدات تحقيقا في حادثة الاعتداء، التي استنكرها بشدة الطاقم التدريسي في مدرسة المجد.

الكلمات المفتاحية :

0 comments 0 Facebook

أخبار محليه

اخبار محليه
علوم و تقنيات
 
اخبارنا سوا © 2022. جميع الحقوق محفوظة. نقل بدون تصريح ممنوع اتصل بنا
Top