مرحبا بكم في موقعنا اخبارنا سوا سعيد بزيارتك لا تجعل هذه زيارتك الأخيرة. أتمنى أن تكون راضيًا عما نقدمه

أحدث المواضيع
أم الفحم حاة الطقس
    kalammoufid
  • فيسبوك
  • تويتر
  • يوتيوب
  • انستجرام


 قال الناطق العسكري الإسرائيلي، ران كوخاف، للإذاعة العامة الإسرائيلية "كان" اليوم، الإثنين، إن التقديرات تشير إلى أن فصيلا فلسطينيا في لبنان أطلق القذيفة الصاروخية باتجاه شمالي البلاد، الليلة الماضية، "على خلفية شهر رمضان والأحداث في جبل الهيكل" أي التصعيد الإسرائيلي في المسجد الأقصى.


وسقطت القذيفة الصاروخية التي أطلقت من جنوب لبنان في منطقة مفتوحة بالقرب من بلدة شلومي في الجليل الغربي، دون أن تسفر عن إصابات أو أضرار.

وذكرت مصادر إعلامية لبنانية نقلا عن مصدر أمني أنه أُطلِق صاروخ من طراز "غراد" من منطقة رأس العين جنوبي لبنان باتجاه البلاد.

وجاء في بيان للناطق العسكري الإسرائيلي، صباح اليوم، أن "مقاتلي المدفعية (في الجيش الإسرائيلي) هاجموا بعشرات القذائف المدفعية مناطق مفتوحة في جنوب لبنان وبالقرب من المنطقة التي أطلقت القذيفة الصاروخية منها"، مضيفا أنه "هوجم هدف بنية تحتية" لبناني.

وكان سكان في منطقة الجليل الغربي قد أفادوا، بعد منتصف الليلة الماضية، بسماع دوي انفجارات قوية، تبين أنها ناجمة عن سقوط القذيفة الصاروخية. وقال الجيش الإسرائيلي إنه لم تنطلق صافرات إنذار "بموجب سياسة قيادة الجبهة الداخلية"، وأضاف في بيان للسكان في تلك المنطقة أن "استمرار الحياة الاعتيادية بالكامل في الجبهة الداخلية".

وقال ضابط في سلاح المددفعية الإسرائيلية للقناة 12 التلفزيونية، صباح اليوم، إن القوات "في حالة تأهب قصوى عند الحدود الشمالية، تماما مثل الحدث الحالي الذي عملنا فيه بصورة سريعة وفتاكة وفعالة".

وهذه القذيفة الصاروخية الأولى التي يتم إطلاقها من الأراضي اللبنانية منذ آب/أغسطس الماضي، عندما أطلق حزب الله أكثر من 20 قذيفة صاروخية باتجاه الجليل وهضبة الجولان المحتلة. واعترضت "القبة الحديدية" عددا من هذه القذائف الصاروخية التي سقطت في مناطق مفتوحة من دون تسجيل إصابات. وأطلق الجيش الإسرائيلي في حينه كمية كبيرة من القذائف المدفعية باتجاه جنوب لبنان.

0 comments 0 Facebook

إرسال تعليق

أخبار محليه

اخبار محليه
علوم و تقنيات
 
اخبارنا سوا © 2022. جميع الحقوق محفوظة. نقل بدون تصريح ممنوع اتصل بنا
Top