مرحبا بكم في موقعنا اخبارنا سوا سعيد بزيارتك لا تجعل هذه زيارتك الأخيرة. أتمنى أن تكون راضيًا عما نقدمه

أحدث المواضيع
أم الفحم حاة الطقس
    kalammoufid
  • فيسبوك
  • تويتر
  • يوتيوب
  • انستجرام

 


ضمن فعاليات الجولة 33 من منافسات ​الدوري الايطالي​ " الكالتشيو "انقاد نادي ​بولونيا​ الى تعادل مرير وقاتل امام ال​يوفنتوس​ وبواقع 1-1 وبهذا التعادل واصل اليوفي تواجده في المركز الرابع فيما واصل بولونيا تواجده في المركز الـ13 .

وكان الشوط الاول تكتيكياً وقليل الفرص من الجانبين حيث حاول لاعبو اليوفي فرض ايقاعهم الهجومي في اللقاء ولكن لاعبو بولونيا قابلوهم بأداء فذّ أربك دفاعات السيدة العجوز بشكل كبير لتغيب خطورة ابناء المدرب ماسيمليانو أليغري بشكل كبير، وتحصّل لاعبو اليوفي على بعض المحاولات الخطيرة ولكن اللمسة الاخيرة غابت عن مهاجمي الفريق وبدوره تميز لاعبو بولونيا بهجمات منسقة وخطيرة ولكن الفعالية الهجومية غابت عن مهاجمي الفريق وكان الحذر والترقب عنوان هذا الشوط والذي انتهى سلبياً أداءً ونتيجةً.

وفي الشوط الثاني نجح بولونيا من خطف هدف التقدم في الدقيقة 52 عبر ماركو ارناتوفيتش بعد تمريرة حاسمة من روبيرتو سوريانو وبعدها ضغط لاعبو اليوفي بشكل كبير في محاولة لاقتناص هدف التعادل وتصدى القائم لرأسية خطيرة من الفارو موراتا ليخفق في منح فريقه هدف التعادل، وبعدها لجأ المدرب أليغري الى إجراء تبديلات عديدة في صفوف فريقه في محاولة لخطف هدف التعادل والعودة الى اجواء اللقاء وواصل لاعبو اليوفنتوس ضغطهم الكبير في محاولة لاقتناص هدف التعادل ولم تهدأ وتيرة ضغط لاعبي السيدة العجوز ولكن التكتل الدفاعي الكبير للاعبي بولونيا صعبت من مهمة أصحاب الارض، وفي الدقائق الـ15 الأخيرة كثّف لاعبو اليوفي من وتيرة ضغطهم في محاولة للعودة الى أجواء اللقاء ولكن اللمسة الأخيرة غابت عنهم امام مرمى الخصم وفي الدقيقة 84 تعرض لاعبا بولونيا سوماورو وغاري ميديل للطرد وفي الدقيقة 94 تمكن الهداف دوسان فلاهوفيتش من خطف هدف التعادل لليوفي لتنتهي المباراة بالتعادل الايجابي وبواقع 1-1 بين الجانبين

كالتشيو: لاتسيو يخطف تعادلاً قاتلاً في الثواني الاخيرة امام تورينو


ضمن فعاليات الجولة 33 من منافسات ​الدوري الايطالي​ " الكالتشيو "، خطف نادي ​لاتسيو​ فوزاً قاتلاً في الثواني الاخيرة امام ​تورينو​ وبواقع 1-1 ليخطف النسور المركز السادس في جدول الترتيب فيما عزز تورينو من موقعه ليصل الى المركز الـ11.


وكان الشوط الاول باهتاً وقليل الفرص من الجانبين حيث احتدم الصراع بشكل كبير في وسط الملعب بين لاعبي الفريقين وكان لاعبو تورينو أفضل بشكل بسيط في محاولتهم للوصول الى مرمى الخصم ولاحت لهم بعض الفرص الطفيفة ولعل أبرز فرص تورينو تصدى لها القائم بعد رأسية جميلة من بريمر ولكن الحظ عانده في منح فريقه هدف التقدم، وبدوره لم ينجح لاعبو لاتسيو من القيام بأي ردة فعل هجومية تذكر لتغيب خطورتهم بشكل كبير وبدوره لم ينجح لاعبو تورينو ايضاً من تهديد مرمى النسور ليسيطر الاداء الحذر والترقب مجريات هذا الشوط والذي انتهى سلبياً بين الجانبين.

وفي الشوط الثاني اجرى مدرب تورينو يوريتش تبديلات هجومية في صفوف فريقه حيث واصلوا سيطرتهم وخطورتهم على مرمى النسور ونجح بييترو بيليغري من خطف هدف التقدم لتورينو في الدقيقة 56 بعد تمريرة حاسمة من ريكاردو رودريغيز، ولم تهدأ وتيرة ضغط لاعبي تورينو حيث نجحوا في تهديد مرمى لاتسيو بمحاولات خطيرة ولكن الحظ عاندهم في خطف هدف ثاني في اللقاء وبدوره لم ينجح لاعبو لاتسيو من القيام بأي ردة فعل هجومية تذكر، وبعدها لجأ المدرب ماوريسيو ساري الى اجراء تبديلات هجومية في صفوف فريقه في محاولة للعودة الى اجواء اللقاء وواصل لاعبو تورينو ضغطهم الكبير في محاولة لخطف هدف ثاني في اللقاء، وفي الدقائق الـ15 الأخيرة لم تنجح محاولات لاعبي لاتسيو من تهديد صريح لمرمى تورينو لتغيب خطورة أصحاب الأرض وبدوره هدأ لاعبو تورينو من وتيرة ضغطهم وفي الدقيقة 93 تمكن تشيرو ايموبيلي من خطف هدف التعادل بعد تمريرة حاسمة من سيرغي ميلينكوفيتش سافيتش لتنتهي المباراة بالتعادل الايجابي وبواقع 1-1.

الدوري الايطالي: فيورنتينا يقفز للمركز السادس بفوز صعب امام فينيزيا


ضمن فعاليات الاسبوع 33 من الكالتشيو الايطالي تخطى نادي ​فيورنتينا​ عقبة نادي ​فينيزيا​ بنتيجة 1 - 0 في اللقاء الذي جمع بينهما.

هذا الفوز رفع الفيولا الى المركز السادس في ترتيب الكالتشيو وجعله منافسا شرسا على احدى البطاقات الاوروبية لهذا الموسم.

المباراة لم تكن سهلة لاصحاب الارض وقد لعب لاعبو فينيزيا دورا بطوليا في الزود عن مرماهم وحرمان فيورنتينا من التسجيل مبكرا الا ان اللاعب المتالق في المباريات الاخيرة لوكاس توريرا سجل الهدف الاول د 30 من عمر الشوط الاول.

حاول فيورنتينا زيادة الغلة لكن دون نجاح لينتهي اللقاء بفوز 1 - 0 و 3 نقاط غالية.

يذكر ان فيورنتينا خسر نجمه غاستروفيلي بسبب الاصابة ويحتمل ان تكون رباط صليبي.

الكالتشيو: اودينيزي يضرب امبولي برباعية وتعثر سامبدوريا امام ساليرنيتانا


دك نادي اودينيزي شباك ضيفه امبولي باربعة اهداف ليتخطاه بنتيجة 4 - 1 في اللقاء الذي جمع بينهما لحساب الجولة 33 من الكالتشيو الايطالي.

هذا الفوز رفع اودينيزي في الترتيب وجعله قريبا من المراكز الاوروبية بينما بقي امبولي في مركزه بعيدا عن صراع الهبوط.

سجل اهداف الفريق الفائز اسمالي في مرماه د 6 وديلوفيو د 52 وبوستيو د 79 وساماردزيتش د 87 بينما سجل بينامونتي د 71 من ركلة جزاء هدف امبولي الوحيد.


وفي لقاء اخر عقد نادي سامبدوريا من مهمته في الهروب من شبح الهبوط بعد ان خسر امام ساليرنيتانا متذيل التريب بنتيجة 1 - 2 في اللقاء الذي جمع بينهما.

سجل اهداف الفريق الفائز فازيو د 4 وايديرسون د 6 بينما سجل كابوتو د 32 هدف سامبودريا الوحيد.


الدوري الايطالي: كالياري يعزز موقعه قرب منطقة الهبوط بالفوز على ساسولو


في الجولة الثالثة والثلاثين من الدوري الايطالي في كرة القدم، فاز فريق ​كالياري​ على أرضه بهدف مقابل لا شيء سجله ​أليساندرو ديولا​ في الدقيقة 42.

وبهذا الفوز، بقي كالياري قريبا من منطقة الهبوط في المركز السابع عشر. لكنه ابتعد بفارق 6 نقاط عن صاحب المركز الثامن عشر ​جنوى​، ليصبح رصيده 28 نقطة. أما ​ساسولو​ فتجمد رصيده عند 46 نقطة في المركز التاسع.

الدوري الايطالي: ميلان المتصدر يعود الى سكة الانتصارات بفوزه على جنوى


عاد فريق ​ميلان​ الى سكة الانتصارات وذلك بعد ان حقق فوزاً صعباً خلال المواجهة التي جمعته امام نظيره ​جنوى​ على ملعب السان سيرو، وكانت قد انتهت بهدفين نظيفين وذلك ضمن منافسات الجولة الـ 33 من ​الدوري الايطالي لكرة القدم​.


بدأ ابناء المدرب ستيفانو بيولي هذا اللقاء بحماس كبير حيث تمكنوا من افتتاح التسجيل باكراً وتحديداً في الدقيقة 11 عن طريق اللاعب رافاييل لياو، ليعود فريق الضيوف الى الخلف بشكل ملحوظ بهدف الحد من خطورة فريق اصحاب الارض الذين فرضوا سيطرتهم على الكرة وشنوا العديد من الهجمات على مرمى الحارس سلفاتوري سيريغو وتمكنوا من خلالها من تعزيز النتيجة بهدف سجله اللاعب جونيور ميسياس في الدقيقة 87 ولينتهي اللقاء بواقع 2 – 0.

الكالتشيو: الانتر يتصدر مؤقتاً بفوزه المهم على سبيزيا



ضمن منافسات الجولة الـ 33 من ​الدوري الايطالي لكرة القدم​، واصل فريق ​الانتر​ تألقه وحقق فوزه الثالث على التوالي ليتصدر ترتيب هذه البطولة مؤقتاً، وذلك من خلال الانتصار المهم على نظيره ​سبيزيا​ بواقع 3 – 1.


بدأ فريق اصحاب الارض هذا اللقاء بحذر كبير حيث اعتمدوا على الخطة الدفاعية فيما شن لاعبو الانتر العديد من الهجمات تمكنوا من خلالها من افتتاح التسجيل في الدقيقة 31 عن طريق اللاعب مارسيلو بروزوفيتش، وذلك قبل ان يعزز زميله لاوتارو مارتينيز النتيجة خلال الدقيقة 73، وقبل انتهاء الوقت الاصلي لهذا اللقاء بدقيقتين سجل لاعب سبيزيا ماغيوري الهدف الوحيد لفريقه ولكن فرحتهم لم تكتمل حيث خطف اليكسيس سانشيز الهدف الثالث في الدقيقة الثالثة من الوقت الاضافي للشوط الثاني ولينتهي بواقع 3 – 1.

0 comments 0 Facebook

إرسال تعليق

أخبار محليه

اخبار محليه
علوم و تقنيات
 
اخبارنا سوا © 2022. جميع الحقوق محفوظة. نقل بدون تصريح ممنوع اتصل بنا
Top