مرحبا بكم في موقعنا اخبارنا سوا سعيد بزيارتك لا تجعل هذه زيارتك الأخيرة. أتمنى أن تكون راضيًا عما نقدمه

أحدث المواضيع
أم الفحم حاة الطقس
    kalammoufid
  • فيسبوك
  • تويتر
  • يوتيوب
  • انستجرام


 ضمن فعاليات ذهاب الدور ربع النهائي من منافسات دوري أبطال أوروبا، حقق نادي ​ليفربول​ الانكليزي فوزاً ثميناً خارج قواعده في استاد النور امام ​بنفيكا​ البرتغالي وبواقع 3-1 وستكون موقعة الاياب في الانفيلد قوية من أجل تحديد هوية المتأهل الى الدور نصف النهائي.

وفي الشوط الاول فرض لاعبو ليفربول ايقاعهم الهجومي بشكل كبير على مجريات اللقاء وسط أداء دفاعي كبير من جانب لاعبي بنفيكا وتقدم لاعبو الليفر بقوة نحو مرمى الخصم ولاحت لهم العديد من المحاولات الخطيرة ولكن اللمسة الأخيرة غابت عن مهاجمي الفريق الانكليزي حيث تصدى الحارس أوديسياس فلاكوديموس لعديد من محاولات الريدز ليحرمهم من هدف التقدم، وفي الدقيقة 17 نجح مدافع ليفربول ابراهيما كوناتي من خطف هدف التقدم للريدز برأسية جميلة على أثر ركلة ركنية من اندرو روبرتسون وبعدها أهدر لاعب بنفيكا فرصة ذهبية امام مرمى الفريق الانكليزي بعد تسديدة قوية جانبت القائم، وبعدها تصدى حارس بنفيكا فلاكوديموس لمحاولة خطيرة من لويس دياز ليحرمهم من هدف محقق وواصل أبناء المدرب يورغن كلوب سيطرتهم الكبيرة وتمكن ساديو ماني من خطف هدف ثاني لفريقه في الدقيقة 34 بعد تمريرة حاسمة من لويس دياز ولم ينجح لاعبو بنفيكا من القيام بأي ردة فعل هجومية واضحة لتغيب خطورة أصحاب الارض بشكل كبير ولينتهي هذا الشوط بتقدم ليفربول وبواقع 2-0.

وبدأ الشوط الثاني بطريقة نارية وقوية من جانب لاعبي بنفيكا حيث نجح داروين نونيز من تقليص الفارق في الدقيقة 49 بعد تمريرة حاسمة من رافا سيلفا لتشتعل المباراة بشكل كبير بين الجانبين ووصل لاعبو الريدز سيطرتهم على الكرة ولكن بغياب الخطورة الحقيقية على مرمى الفريق البرتغالي والذي بدوره تحصّل على بعض المرتدات السريعة ولكن الحظ عاندهم في خطف هدف التعادل، وبعدها أجرى المدرب يورغن كلوب تبديلات سريعة في صفوف فريقه حيث ادخل كل من ديوغو جوتا وروبيرتو فيرمينيو وجوردان هندرسون مكان ساديو ماني وتياغو الكانتارا ومحمد صلاح وتحسن اداء لاعبي بنفيكا بشكل كبير ليشكلوا خطورة كبيرة على مرمى الريدز وواصل لاعبو ليفربول غيابهم الكبير في هذا الشوط حيث فشلوا في تهديد صريح لمرمى الفريق البرتغالي، وفي الدقائق الـ15 الأخيرة حاول لاعبو بنفيكا القيام بردة فعل سريعة في اطار سعيهم لخطف هدف التعادل في اللقاء ولكن التنظيم الدفاعي الكبير الذي تميز به لاعبو الريدز صعّب من مهمة لاعبي بنفيكا وبدوره لم ينجح لاعبو الليفر من تهديد صريح لمرمى الفريق البرتغالي في هذا الشوط لتغيب خطورتهم الحقيقية ولكن ابناء المدرب كلوب نجحوا في قيادة المباراة الى بر الامان بهدف ثالث في الدقيقة 88 عبر لويس دياز لتنتهي المباراة بفوز مهم لليفربول وبواقع 3-1

0 comments 0 Facebook

إرسال تعليق

أخبار محليه

اخبار محليه
علوم و تقنيات
 
اخبارنا سوا © 2022. جميع الحقوق محفوظة. نقل بدون تصريح ممنوع اتصل بنا
Top