مرحبا بكم في موقعنا اخبارنا سوا سعيد بزيارتك لا تجعل هذه زيارتك الأخيرة. أتمنى أن تكون راضيًا عما نقدمه

أحدث المواضيع
أم الفحم حاة الطقس
    kalammoufid
  • فيسبوك
  • تويتر
  • يوتيوب
  • انستجرام


 باشرت آليات وجرافات إسرائيلية، صباح اليوم الإثنين، أعمال تجريف في جزء من أرض مقبرة القسام في بلد الشيخ المهجرة التي أقيمت على أنقاضها مدينة "نيشر" بالقرب من حيفا.

وأفاد شهود عيان أن الجرافات والآليات اقتحمت المقبرة، بحماية قوات الشرطة الإسرائيلية، وذلك بغية تسييج الدونمات المصادرة من المقبرة أو تلك التي تدعي شركات إسرائيلية أنها عملت على شرائها.


واستنفر عدد من الشباب في حيفا، والذين أقاموا خيمة اعتصام في المقبرة وحراستها منذ كانون الأول/ ديسمبر 2021، في أعقاب صدور قرار المحكمة العليا رفض إلغاء بيع ومصادرة جزء من المقبرة، واعتبار المقبرة قضية عقارية، وهو ما رفضته عوائل الموتى المدفونين في المقبرة ولجنة متولي الوقف الإسلامي في حيفا.

وقال الناشط سامر دلاشة لوصلنا، قبل قليل، أن جرافات اقتحمت المقبرة فتوجهنا إلى هناك، وطالبناهم بالمغادرة فورا، وفهمنا من المقاول أنه أُرسل، كما قال، من قبل البلدية، وبعد حديث معه وافق المقاول على المغادرة بعد أن أبلغناه أن الحديث يدور عن مقبرة، وقال إن العمل يهدف لتسييج الجزء المصادر من المقبرة".



وأكد أنه "نرى في تصرف الشرطة التي تواجدت في المكان، اليوم، محاولة لجس نبض حراس المقبرة، وردهم على هذه المحاولة. سنواصل حراسة قبورنا ومقدساتنا ومنع أي جهة كانت المس بها".

هذا، وأقيمت خيمة اعتصام في المقبرة بمبادرة من لجنة المتابعة العليا ولجنة متولي وقف الاستقلال في حيفا، منذ كانون الأول/ ديسمبر 2021، احتجاجا على قرار المحكمة العليا الإسرائيلية، في جلستها الأخيرة بشأن قضية مقبرة القسام، عدم التدخل بسبب قانون التقادم. واقترحت المحكمة، في حينه، سحب الاستئناف المقدم من قبل ممثلي الأهالي وأقارب المتوفين المدفونين في المقبرة لإلغاء مصادرة وبيع جزء من مقبرة القسام، والتفاوض والتوصل لاتفاق بينهم وبين السلطات الرسمية في إسرائيل.







0 comments 0 Facebook

إرسال تعليق

أخبار محليه

اخبار محليه
علوم و تقنيات
 
اخبارنا سوا © 2022. جميع الحقوق محفوظة. نقل بدون تصريح ممنوع اتصل بنا
Top