مرحبا بكم في موقعنا اخبارنا سوا سعيد بزيارتك لا تجعل هذه زيارتك الأخيرة. أتمنى أن تكون راضيًا عما نقدمه

أحدث المواضيع
أم الفحم حاة الطقس
    kalammoufid
  • فيسبوك
  • تويتر
  • يوتيوب
  • انستجرام



 بيان صادر عن القائمة المشتركة جاء فيه ما يلي: "صوتت الكنيست ليلاً على أمر رفع الضرائب على المشروبات الخفيفة المحلّاة ومرّ القانون بواقع 57:56 صوتًا، حيث صوت نواب الحركة الاسلامية الثلاثة منصور عباس ووليد طه وايمان خطيب مع القانون الذي يرفع أسعار المشروبات الخفيفة بشكل لافت، بينما غادر مازن غنايم القاعة ولم يشارك بالتصويت.
 في حين صوتت القائمة المشتركة ضد القانون بنوابها الستة وبضمنهم عوفر كاسيف الذي حضر خصيصًا من البيت وهو في الحجر الصحي كي يشارك بالتصويت".وأضاف البيان: "وعليه فقد مر القانون بأصوات نواب الموحدة من الحركة الاسلامية الجنوبية. ومن المتوقع أن يضر رفع الاسعار بالعائلات العربية متدنية الدخل وعائلات الحريديم الذين صوتوا ضد، وكذلك يضر بأصحاب المصانع والمستودعات وعمال المصانع العرب. 
وقال النائب احمد الطيبي في خطابه: نحن نعي أهمية معالجة امراض السمنة والسكري وضغط الدم والتدخين وغيرها في المجتمع العربي وطالبنا في لجنة المالية تخصيص مبلغ الـ380 مليون شاقد لصالح العائلات المتضررة وتمويل حملة اعلامية توعوية في المواقع العربية، إلا أن الوزارة ولجنة المالية رفضت ذلك".
وقال البيان: القائمة الموحدة صوتت في لجنة المالية ضد القانون بواسطة النائبة ايمان خطيب ولذلك نستغرب تغيير التصويت في القاعة مع القانون وخاصة أن ايمان خطيب التي انتقلت من التصويت "ضد" إلى التصويت "مع" رفع الاسعار، في أقل من اسبوعين. واضاف البيان: هناك موجة من ارتفاع الاسعار تقودها هذه الحكومة في الارنونا والخضروات والسكن والمواصلات والمشروبات مما يثقل كاهل المواطن العربي بشكل قاسٍ" إلى هنا نصّ البيان. 

0 comments 0 Facebook

إرسال تعليق

أخبار محليه

اخبار محليه
علوم و تقنيات
 
اخبارنا سوا © 2022. جميع الحقوق محفوظة. نقل بدون تصريح ممنوع اتصل بنا
Top