آخر المواضيع

خطأ دي خيا يتسبب بخسارة تاريخية لليونايتد وفوز ليستر وساوثامبتون



ضمن فعاليات الجولة الثالثة من منافسات ​الدوري الانكليزي الممتاز​ "البريمرليغ"، تمكن نادي ​كريستال بالاس​ من تحقيق مفاجأة مدوية بعد ان قاد ​مانشستر يونايتد​ الى الخسارة وبواقع 2-1 على ارضية ملعب الاولد ترافورد وقدم لاعبو كريستال بالاس مباراة كبيرة تكتيكياً حيث نجحوا في التفوق على لاعبي اليونايتد ليخطفوا فوزا ثمينا خارج معقلهم وليتلقى اليونايتد خسارة مدوية.

وبدأ الشوط الاول بطريقة قوية من قبل لاعبي الشياطين الحمر حيث سيطروا على مجرياته وسط تمركز دفاعي للاعبي كريستال بالاس ووجد ابناء المدرب اولي ​غونار سولسكاير​ صعوبة كبيرة في اختراق دفاع الخصم واعتمد لاعبو اليونايتد التسديد من خارج منطقة الجزاء، ولاحت للمهاجم ماركوس راشفورد فرصة ذهبية امام المرمى ولكن دفاع بالاس نجح في التصدي له في اللحظة الاخيرة وبعدها اخفق دانيال جايمس في ترجمة فرصة خطرة امام مرمى الحارس فيتشنتي غايتا بعد تسديدة ضعيفة تصدى لها الحارس الاسباني بسهولة كبيرة وبعدها تحصّل راشفورد على ضربة حرة قوية مرت فوق العارضة بقليل، وبعكس مجريات اللعب تمكن جوردان آيو من منح كريستال بالاس هدف التقدم في الدقيقة 32 بعد تمريرة رائعة من جيفري شلوب، وبعدها تصدى الحارس دافيد ​دي خيا​ لانفرادية خطرة من ويلفرد زاها ليحرمه من هدف ثاني محقق لكريستال بالاس وتحصّل بول بوغبا على ضربة حرة ولكنها مرت بمحاذاة القائم لينتهي هذا الشوط بتقدم كريستال بالاس وبواقع 1-0.


وفي الشوط الثاني واصل لاعبو اليونايتد ضغطهم المكثّف على مناطق الخصم ولكن ابناء المدرب سولسكايير اصطدموا بدفاع منظم حيث فشلوا في اختراق دفاع كريستال بالاس الحصين ليبدأ المدرب النرويجي في اجراء التبديلات من اجل ايجاد الحلول الهجومية حيث ادخل غرينوود مكان جيسي لينغارد، وواصل لاعبو الشياطين الحمر ضغطهم الكبير ولم ينجح لاعبو المدرب روي هودسون من القيام بأي هجمة مرتدة حيث اغلقوا مناطقهم بوجه هجمات اليونايتد، وفي الدقيقة 69 تحصّل اليونايتد على ضربة جزاء انبرى اليها مارموس راشفورد ولكن الشاب الانكليزي اخفق في ترجمتها بعد ان سددها بالقائم وواصل لاعبو اليونايتد تقدمهم الى الامام في محاولة لادراك هدف التعادل، وفي الدقائق الـ15 الاخيرة تحصّل بول بوغبا على رأسية خطرة مرت فوف العارضة ورمى الشياطين الحمر كل ثقلهم الهجومي الى الامام في محاولة لخطف هدف التعادل في ظل التمركز الدفاعي الكبير للاعبي بالاس ولم تهدأ وتيرة ضغط لاعبي مانشستر وتمكن دانيال جايمس من خطف هدف التعادل لليونايتد في الدقيقة 89 بعد تمريرة حاسمة من انطوني  مارسيال وفي الدقيقة 93 تمكن باتريك فان انهولت من خطف هدف ثان لكريستال بالاس بعد خطأ قاتل من الحارس دي خيا ليهدي الدولي الهولندي فوز تاريخي وبواقع 2-1.

وفي باقي المباريات، تمكن نادي ​ليستر سيتي​ من تحقيق فوز ثمين خارج قواعده امام شيفيلد يونايتد وبواقع 2-1 وتقدم ليستر بالنتيجة في الدقيقة 38 عبر جايمي فاردي بعد تمريرة حاسمة من ماديسون ونجح شيفيلد من معادلة النتيجة في الدقيقة 62 عبر ماكبورني وضغط لاعبو ليستر بقوة ونجح بارنز من خطف هدف الفوز لفريقه في الدقيقة 70 ليحقق ليستر نقاط المباراة الثلاث، وبدوره تمكن نادي ساوثامبتون من تحقيق فوزه الاول في البطولة بعد خسارتين بعد ان حقق الفوز امام برايتون وبواقع 2-0 وسجل دجينيبو هدف التقدم لساوثامبتون في الدقيقة 55 بعد تمريرة حاسمة من اينغز قبل ان يخطف ريدموند هدف ثاني لفريقه في الدقيقة 91، فيما نجح نادي ويستهام يونايتد من خطف الفوز امام واتفورد وبواقع 3-1 وسجل نوبل هدف التقدم للمطارق في الدقيقة 3 من ضربة جزاء قبل ان يعادل غراي النتيجة في الدقيقة 17 لواتفورد وبعدها تمكن هالر من خطف هدفين لويستهام في الدقيقتين 64 و73 ليمنح فريقه الفوز ونقاط المباراة الثلاث.


إرسال تعليق

0 تعليقات

تابعنا على وسائل التواصل الاجتماعي

أخر المنشورات

أهم الاخبار

تابعونا على موقعنا اخبارنا سوا