آخر المواضيع

حزب الله يهاجم مواقع إسرائيلية بصواريخ "بركان" وطائرات انقضاضية


 أعلن حزب الله استهداف مواقع عسكرية إسرائيلية اليوم الاثنين بصواريخ "بركان" وطائرات انقضاضية، في حين كشفت إذاعة الجيش الإسرائيلي عن إصابة قاعدة عسكرية بأضرار جسيمة، نتيجة إطلاق نار من الجانب اللبناني.


في المقابل، أفادت الوكالة اللبنانية بتعرض أطراف بلدات "يارين الضهرة" و"طير حرفا" لقصف مدفعي إسرائيلي، عند ساعات ظهر الاثنين.

وقال حزب الله إنه استهدف بصواريخ وقذائف مدفعية تجمعا لقوة مشاة إسرائيلية في مثلث الطيحات، وإنه حقق إصابات مباشرة جراء ذلك.

ووفقا لمراسل الجزيرة فقد دوت صفارات الإنذار في القطاع الشرقي للحدود الإسرائيلية مع لبنان، مؤكدا سقوط 4 قذائف صاروخية في محيط مستوطنة كريات شمونة.

وأضاف حزب الله في بيان آخر نشرته الوكالة الرسمية اللبنانية، أن مقاتليه استهدفوا بالأسلحة ‏المناسبة قوة مشاة إسرائيلية، في تلة الكرنتينا قرب موقع حدب يارون الحدودي.

بدورها، قالت إذاعة الجيش الإسرائيلي اليوم الاثنين، إن أضرارا جسيمة لحقت بقاعدة عسكرية في الشمال، نتيجة إطلاق نار من الجانب اللبناني، بدون ذكر اسم القاعدة.


جاء ذلك في أعقاب إعلان حزب الله اللبناني، استهدافه ثكنة بيرانيت مركز ‏قيادة الفرقة 91 الإسرائيلية.


وقال حزب الله إنه استهدف مركز قيادة الفرقة 91 لجيش الاحتلال في ثكنة برانيت الإسرائيلية بـ4 صواريخ بركان من العيار الثقيل على دفعتين، كما استهدف ثكنة زبدين الإسرائيلية في مزارع شبعا اللبنانية المحتلة، وحقق فيهما إصابات مباشرة.

طائرات انقضاضية

وفي سياق متصل، قالت قناة المنار التابعة لحزب الله إن طائرات مسيّرة "انقضاضية" انطلقت من جنوب لبنان تجاه مواقع الاحتلال شمال فلسطين المحتلة.

وأضافت أن رادارات جيش الاحتلال لم تكتشف الطائرات الانقضاضية التي أطلقها حزب الله؛ وأنها أصابت أهدافها بنجاح.

في المقابل، أكدت إذاعة الجيش الإسرائيلي أن طائرات مسيرة مفخخة اخترقت (الحدود) من لبنان وسقطت في مناطق مفتوحة، بدون أن تحدد مواقع سقوطها، مؤكدة أن الجيش الإسرائيلي ردّ على مصادر النيران بالمدفعية.

من جهتها، تحدثت القناة 12 العبرية عن اعتراض الجيش من 2 إلى 3 طائرات مسيّرة متفجرة (مفخخة) خلال اليوم، مشيرة إلى أن الجيش رصد 25 قذيفة صاروخية أطلقت من لبنان باتجاه عدة مناطق حدودية.

وفي وقت سابق اليوم، أعلن حزب الله أن عملياته العسكرية على الحدود اللبنانية الجنوبية، أسفرت عن 1523 جريحا إسرائيليا منذ الثامن من أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

ولم يذكر الحزب كيف تمكن من تحديد هذا الرقم، في حين لم تعلق إسرائيل عليه حتى الساعة.

استهداف منزل نائب

وفي جنوب لبنان، قالت وكالة الأنباء اللبنانية، اليوم، إن إسرائيل استهدفت منزل النائب اللبناني قبلان قبلان جنوبي لبنان، وهو عضو حركة أمل التي يتزعمها رئيس البرلمان نبيه بري، والمقربة من حزب الله.

وأفادت الوكالة أن المدفعية الإسرائيلية استهدفت منزل عضو هيئة الرئاسة في حركة أمل النائب قبلان قبلان في قرية ميس الجبل (جنوب)، بدون الإشارة إلى وقوع أضرار بشرية.

 ولم يصدر عن النائب أي تصريح حول هذه الواقعة حتى الساعة (14:00 بتوقيت غرينتش)، كما لم تعلق إسرائيل حتى الساعة ذاتها، على البيان اللبناني.



 وكانت إسرائيل قصفت أمس الأحد عدة مناطق وبلدات جنوب لبنان، بينها اللبونة في الناقورة وأطراف طير حرفا ومارون الراس والجبين لجهة بلدة الضهيرة في القطاع الغربي، في حين استهدف حزب الله مواقع عسكرية إسرائيلية.

وبوتيرة يومية منذ الثامن من أكتوبر/تشرين الأول الماضي، تشهد حدود لبنان الجنوبية قصفا متبادلا متقطعا بين الجيش الإسرائيلي من جهة، وحزب الله وفصائل فلسطينية في لبنان من جهة أخرى، ما خلف قتلى وجرحى من الطرفين.

وتواصل إسرائيل، لليوم الـ45 على التوالي، شن حرب مدمرة على غزة، خلفت أكثر من 13 ألف شهيد فلسطيني، بينهم أكثر من 5500 طفل، و3500 امرأة، فضلا عن أكثر من 30 ألف مصاب.

المصدر : الجزيرة + وكالات

إرسال تعليق

0 تعليقات

تابعنا على وسائل التواصل الاجتماعي

أخر المنشورات

أهم الاخبار

تابعونا على موقعنا اخبارنا سوا