تابعنا عبر قناتنا في التليجرام

 


 انسحب المغني الكولومبي المعروف، مالوما، غاضبا من لقاء جمعه مع أحد مراسلي التلفزيون الإسرائيلي، وذلك عقب توجيه سؤال له بشأن أخلاقية مشاركته في الأغنية الرسمية لكأس العالم رغم "السجل السيء" لقطر في حقوق الإنسان.

وكان المراسل قد سأل مالوما، يوم الجمعة، عن عدم اتخاذه موقفا مماثلا لبعض النجوم الذين رفضوا الغناء في المونديال الذي سوف ينطلق غدا، ليجيب قائلا: "هذا أمر (السجل المزعوم لقطر في انتهاكات حقوق الإنسان) لا أستطيع حله، ولقد جئت هنا للاستمتاع بكرة القدم".

وتابع مالوما الذي شارك مع النجمة نيكي ميناج والمغنية اللبنانية ميريام فارس أداء أغنية توكا تاكا: "أنا هنا حتى أستمتع بموسيقاي والحياة الجميلة"، وفقا لما ذكرت صحيفة "تايمز أوف إسرئيل".

ولدى سؤاله فيما إذا كان موقفه "يساهم في تبييض صورة النظام القطري"، قال المغني الكولومبي : "هل علي أن أجيب على هذا السؤال؟"، ليخبره أحدهم من خلف كاميرات التصوير إنه ليس مضطرا لذلك، دون أن تتم معرفة هوية ذلك الشخص.

وعقب ذلك قال مالوما للمذيع وهو يهم بالخروج من الاستديو "أنت وقح"، رافضا إكمال المقابلة.



"أرفض النفاق"
وفي سياق متصل، دافع نجم البوب البريطاني، روبي ويليامز، عن قراره بتقديم عرض غنائي في قطر خلال إقامة بطولة كأس العالم هناك، بحجة أنه سيكون من "النفاق" عدم الذهاب إلى هناك.

وتعرض المغني، البالغ من العمر 48 عاما، لانتقادات على مواقع التواصل الاجتماعي بسبب رغبته في الغناء بالدوحة، وفقا لما ذكرت صحيفة "الغارديان" البريطانية.

وأوضح ويليامز في مقابلة من المقرر نشرها خلال الشهر القادم في إحدى الصحف الإيطالية أنه "لا يتغاضى عن أي انتهاكات لحقوق الإنسان في أي مكان بالعالم".

وتابع: "ولكن إذ رفضت الغناء في أي بقعة فيها انتهاكات.. فعندئذ ستكون جولاتي الفنية قصيرة جدا.. وربما لن أستطيع أن أغني حتى في مطبخي".

وأردف بسخرية:" من يطالبون بمقاطعة قطر يفعلون ذلك بالتكنولوجيا الصينية"، في إشارة إلى سجل بكين في انتهاكات حقوق الإنسان، والتي لا تتعرض للمقاطعة.

ومن المقرر أن يقدم ويليامز عرضًا في نادي الدوحة للغولف في قطر يوم 8 ديسمبر.

وكانت منظمة العفو الدولية قد دعت ويليامز إلى استغلال حفلته الموسيقية للكشف عن "انتهاكات حقوق الإنسان" في قطر.

تجدر الإشارة إلى أن المغني البريطاني، رود ستيوارت، كان قد أكد رفضة عرضًا مغريا للغناء في قطر تزيد قيمته عن مليون دولار. 

وقال في حديث لصحيفة "صنداي تايمز": "لقد رفضت ذلك العرض قبل نحو 15 شهرا، إذ أنه ليس من الصواب الذهاب إلى هناك". 

من جانبها، نفت الفنانة البريطانية، دوا ليبا، التقارير التي تفيد بأنها سوف تغني في حفل افتتاح كأس العالم. 

وكتبت المغنية ذات الأصول الألبانية على مواقع التواصل الاجتماعي أنها "تتطلع إلى زيارة قطر عندما تفي الدوحة بجميع التعهدات الحقوقية التي قطعتها على نفسها" عندما حصلت على حق استضافة البطولة.

الكلمات المفتاحية :

0 comments 0 Facebook

أخبار محليه

اخبار محليه
علوم و تقنيات
 
اخبارنا سوا © 2022. جميع الحقوق محفوظة. نقل بدون تصريح ممنوع اتصل بنا
Top