تابعنا عبر قناتنا في التليجرام


 استشهد الشاب محمد عرايشة من البلدة القديمة في نابلس فجر اليوم الثلاثاء، متأثرا بجروحه الخطيرة التي كان أصيب بها برصاص قواتالجيش الاسرائيلي قبل نحو أسبوعين في مدينة نابلس.


وأصيب الشاب عرايشة خلال المواجهات التي اندلعت عقب اقتحام قوات الجيش الاسرائيلي للبلدة القديمة، ومحاصرة المطارد إبراهيم النابلسي الذي أعلن عن استشهاده في ذاك اليوم، وأدت حينها إلى استشهاد رفيقه إسلام صبوح، وحسين طه.

يذكر أنه في التاسع من آب/أغسطس الجاري أستشهد 3 فلسطينيين وأصيب العشرات بجروح متفاوتة، جراء اقتحام قوات الجيش الاسرائيلي مدينة نابلس، بينهم القائد بكتائب شهداء الأقصى إبراهيم النابلسي.

والخميس الماضي، استشهد الشاب وسيم ناصر خليفة (18 عاما) وهو من مخيم بلاطة، جراء إصابته برصاص قوات الجيش الاسرائيلي التي اقتحمت نابلس، ، ما أدى إلى اندلاع مواجهات شملت تبادل إطلاق نارٍ، أُصيب خلالها 31 شخصا، بينهم 3 أشخاص، أُصيبوا بجروح خطيرة.

الكلمات المفتاحية :

0 comments 0 Facebook

أخبار محليه

اخبار محليه
علوم و تقنيات
 
اخبارنا سوا © 2022. جميع الحقوق محفوظة. نقل بدون تصريح ممنوع اتصل بنا
Top