مرحبا بكم في موقعنا اخبارنا سوا سعيد بزيارتك لا تجعل هذه زيارتك الأخيرة. أتمنى أن تكون راضيًا عما نقدمه

أحدث المواضيع
أم الفحم حاة الطقس
    kalammoufid
  • فيسبوك
  • تويتر
  • يوتيوب
  • انستجرام


 يستمر نزيف مجتمعنا العربي ويفيض شلال الدم يومًا بعد يوم بصورة أكبر وأقسى لتحصد جرائم القتل والعنف المزيد من الضحايا، حيث بلغ عدد القتلى العرب منذ بداية العام الجاري 72 ضحية.

وفي غضون يومين فقط، قتل ثلاثة مواطنين عرب في جرائم إطلاق نار في اللد والرملة وباقة الغربية.

آخر ضحايا الجرائم كان الشاب محمد فهمي عثامنة، والذي تعرّض لإطلاق رصاص داخل سيارة بمعرض سيارات في مدينة باقة الغربية صباح الأحد.




 الشاب محمد فهمي عثامنة 

وقُتل محمد سالم الخرطي (45 عامًا) في مدينة الرملة رميًا بعد منتصف الليلة الماضية، فيما قُتل مروان الوحواح (52 عاما) إثر تعرّضه لإطلاق نار في جريمة ارتُكِبت في مدينة اللد يوم الجمعة. وتضاف هذه الجرائم الى إصابات عدة في جرائم عنف خلال الأيام الأخيرة، اضافة الى أحداث مؤسفة من شجارات واطلاق رصاص واضرام نيران وغيرها.

 وتشير آخر المعطيات الى ارتفاع عدد القتلى منذ بداية 2022 في ظروف متعلقة بالعنف والجريمة إلى 72 ضحية، من بينهم 68 مواطنًا (يحمل هوية اسرائيلية زرقاء) و 4 غير مواطنين. وتشير المعطيات الى أنّه من بينالضحايا: 7 نساء. 

كما أنّ60 من بين الضحايا قتلوا نتيجة أحداث إطلاق نار، و41 من الضحايا كانوا حتى جيل 30 عامًا. 

 محمد سالم الخرطي 



مروان الوحواح

0 comments 0 Facebook

إرسال تعليق

أخبار محليه

اخبار محليه
علوم و تقنيات
 
اخبارنا سوا © 2022. جميع الحقوق محفوظة. نقل بدون تصريح ممنوع اتصل بنا
Top