مرحبا بكم في موقعنا اخبارنا سوا سعيد بزيارتك لا تجعل هذه زيارتك الأخيرة. أتمنى أن تكون راضيًا عما نقدمه

أحدث المواضيع
أم الفحم حاة الطقس
    kalammoufid
  • فيسبوك
  • تويتر
  • يوتيوب
  • انستجرام

 


اكتشف علماء الأحافير مؤخرا حيوانا قديما محفوظا بشكل استثنائي بالقرب من الشاطئ الشرقي لبحيرة سيمكو في جنوب أونتاريو بكندا، في أحد مقالع الحجارة، في منطقة يطلق عليها العلماء اسم "باليو بومبي".

وأفاد فريق من العلماء في دراسة جديدة، أن الأنواع التي تمثلها العينة المكتشفة، المسماة "Tomlinsonus dimitrii"، هي جزء من مجموعة منقرضة من المفصليات المعروفة باسم "marrellomorphs" عاشت منذ حوالي 450 مليون سنة.

قال المؤلف الرئيسي للدراسة الباحث وعالم الأحياء التطوري بجامعة تورينتو، جوزيف مويسيوك: "لم نتوقع العثور على أنواع رخويات الجسم في هذا الموقع". وتباع مويسيوك: "عندما نفكر في الأحافير، فإننا عادة ما نفكر في أشياء مثل عظام وأصداف الديناصورات. ومع ذلك، فإن الحفاظ على الأنسجة الرخوة نادر جدا، ولا يوجد سوى عدد قليل من المواقع حول العالم حيث تم العثور على كائنات من فئة رخويات الجسم".

الحيوان الغريب المكتشف بقياس 2 بوصة (6 سنتمترات)، بطول إصبع السبابة، تتميز العينة بدرع رأس مزخرف يحتوي على قرنين منحنيين مغطى بأشواك تشبه الريش.

وبحسب المقال المنشور في مجلة "livescience" تحت عنوان (ما الذي ليس له عيون، مشى على ركائز متينة ومات في "باليو بومبي"؟ هذا هو غريب الأطوار القديم) يشبه جسم الحيوان المجزأ جسم المفصليات الأخرى، مثل الحشرات والعناكب، ويحتوي بالإضافة إلى ذلك على مجموعات متعددة من الأطراف المجزأة، بما في ذلك زوج واحد من الأطراف الغريبة جدا.

قال مويسيوك: "يوجد تحت الرأس زوج مذهل من الأطراف الطويلة للغاية ولها نتوءات شبيهة بالقدم عند النهايات الطرفية، والتي نعتقد أنها استخدمت على الأرجح في شق طريقها عبر قاع البحر، يبدو أيضا أنه أعمى، لأنه ليس له أي عيون على الإطلاق".

واكتشف الباحثون المفصليات الغريبة خلال عملية حفر استكشافية رسمية نظمت العام الماضي في منطقة "باليو بومبي".

وكالات

0 comments 0 Facebook

إرسال تعليق

أخبار محليه

اخبار محليه
علوم و تقنيات
 
اخبارنا سوا © 2022. جميع الحقوق محفوظة. نقل بدون تصريح ممنوع اتصل بنا
Top