مرحبا بكم في موقعنا اخبارنا سوا سعيد بزيارتك لا تجعل هذه زيارتك الأخيرة. أتمنى أن تكون راضيًا عما نقدمه

أحدث المواضيع
أم الفحم حاة الطقس
    kalammoufid
  • فيسبوك
  • تويتر
  • يوتيوب
  • انستجرام

 


أعلنت وزارة الدفاع البريطانية أمس الاثنين أن مرتزقة من مجموعة "فاغنر" الروسية ينتشرون في شرق أوكرانيا، مشيرة إلى أن ما يزيد على ألف مقاتل من هذه المجموعة يمكن أن يشاركوا في القتال ضد القوات الأوكرانية.

في الأثناء، حققت القوات الأوكرانية تقدما قرب العاصمة كييف، فقد أعلن أولكسندر ماركوشين عمدة إربين استعادة الجيش الأوكراني السيطرة على المدينة الواقعة شمال غرب العاصمة، لكنه توقع تجدد هجمات الجيش الروسي عليها.

وبشأن الوضع في ماريوبول المحاصرة جنوب شرقي البلاد، ذكر عمدة المدينة أن الوضع فيها كارثي، فقد قتل 5 آلاف شخص -بينهم 210 أطفال- خلال 27 يوما من الحصار الروسي المفروض على المدينة.

في المقابل، قال المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية إيغور كوناشينكوف إن القوات الروسية تقدمت على عدة محاور في أوكرانيا.


وأضاف كوناشينكوف أن القوات الروسية أسقطت في الساعات الأخيرة طائرات أوكرانية و19 طائرة مسيرة، وسيطرت على 36 موقعا عسكريا.

من جهته، قال المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف إن بلاده لن تلجأ لاستخدام السلاح النووي إلا في حالة تهديد وجودي.

وفي ما يأتي آخر تطورات اليوم الرابع  والثلاثون من هذه الحرب:

بايدن: الغرب ينتظر من روسيا تنفيذ وعدها بتخفيف التصعيد

 العسكري في أوكرانيا

قال الرئيس الأميركي، جو بايدن الثلاثاء إن الغرب يريد أن يرى إذا

 كانت روسيا "ستفي" بوعدها بخفض التصعيد العسكري حول

 كييف ومدينة تشيرنيهيف.

وقال للصحافيين بعد وقت قصير من إجراء مكالمة هاتفية مع قادة

 بريطانيا وفرنسا وألمانيا وإيطاليا "سنرى إن كانوا سيفون

 (بذلك)... يبدو أن هناك إجماعًا على أن ننتظر ماذا لديهم لكي

 يقدموه".

المتحدث باسم هيئة الأركان الأوكرانية: القوات الروسية تنسحب

 جزئيا من ضواحي كييف و تشيرنيهيف

قال المتحدث باسم هيئة الأركان الأوكرانية، إنّ "العدو (القوات

 الروسية) ينسحب جزئيا من ضواحي كييف و تشيرنيهيف ويعزز

 قواته باتجاه دونيتسك". 

وأضاف المتحدث أن "القوات الروسية تخزن أسلحتها في تشيرنوبل

 بالقرب من المفاعل النووي وهذا يشكل خطرا كبيرا".

مقتل 1179 مدنيا ونحو 4 ملايين لاجئ إثر الحرب بأوكرانيا

قتل ما لا يقل عن 1179 مدنيا وأصيب 1860 آخرين في أوكرانيا،

 منذ بدء الغزو الروسي يوم 24 شباط/فبراير الماضي؛ حسب ما

 أفادت الأمم المتحدة اليوم، الثلاثاء.

وقالت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، إن "3

 ملايين و901 ألف و713 أوكرانيا لجأوا إلى الدول المجاورة، أكثر

 من نصفهم إلى بولندا، بين 24 شباط/فبراير الماضي، و28 آذار/

مارس الحالي".

وأشارت إلى لجوء مليونين و314 ألفا و623 أوكرانيا إلى بولندا،

 و602 ألف و461 شخصا إلى رومانيا، و385 ألفا و222 إلى

 مولدوفا.

وأوضحت أن 113 ألفا عبروا إلى روسيا بين 21 و23

 شباط:فبراير، من منطقتي دونيتسك ولوغانسك شرقي أوكرانيا.

وبيّنت أن مئات الآلاف من الذين عبروا نحو دول الجوار، توجهوا

 بعدها إلى بلدان أوروبية أخرى.

وكانت المنظمة الدولية للهجرة أعلنت أن 6.5 ملايين مدني نزحوا

 داخل أوكرانيا، ما يرفع العدد الإجمالي مع اللاجئين إلى 10 ملايين.

كييف: أكثر ما نطمح إليه بالمفاوضات هو الاتفاق على وقف لإطلاق النار

قال وزير الخارجية الأوكراني، دميترو كوليبا، الإثنين، إن "أكثر ما

 تطمح إليه بلاده في محادثات تجريها مع روسيا في تركيا هذا

 الأسبوع هو الاتفاق على وقف لإطلاق النار".

وأضاف في تصريحات للتلفزيون لدى سؤاله عن "النطاق المتوقع

 لأحدث جولة من مفاوضات السلام والتي من المزمع أن تبدأ يوم

 الثلاثاء "الحد الأدنى سيكون المسالة الإنسانية، أما الحد الأقصى

 فهو التوصل لاتفاق بشأن وقف إطلاق النار".

بايدن يؤكد أنه "لن يتراجع" عن إشارته إلى وجوب مغادرة بوتين السلطة

قال الرئيس الأميركي، جو بايدن: "لم أتراجع أبدا عما قلته بشأن

 الرئيس الروسي (فلاديمير بوتين) لكنني كنت أعبر عن غضبي".

وأضاف بايدن: "ما قلته بشأن ضرورة مغادرة بوتين السلطة هو

 تعبير عن الغضب مما يجري ولا يعبر عن سياسة الولايات

 المتحدة".

وأضاف بايدن: "لا أحد سيصدق أننا بصدد الإطاحة ببوتين. الكلمة

 غير مقصودة كنت أعبر عن غضبي من سلوك الرجل".

وتابع: "لن أكشف عن ردنا في حال استخدم بوتين أسلحة كيميائية

 في أوكرانيا".

وأضاف بايدن: "استعدادي للقاء بوتين يتوقف عما يريد هو مناقشته

 في هذا اللقاء".

افتتاح المحادثات المباشرة بين الوفدين الروسي والأوكراني
 بإسطنبول

 بدأت المحادثات بين الوفدين الروسي والأوكراني في إسطنبول

 صباح اليوم الثلاثاء، كما ذكرت وكالة أنباء الأناضول التركية

 الرسمية.

واستقبل الرئيس التركي رجب طيب إردوغان المفاوضين ودعاهم

 إلى "وضع حد لهذه المأساة" المتمثلة في الغزو الروسي لأوكرانيا

 منذ 24 شباط/فبراير.

أوكرانيا تعلن استئناف عمليات الإجلاء عبر ممرات إنسانية

أعلنت أوكرانيا، اليوم الثلاثاء، استئناف عمليات إجلاء السكان عبر

 ثلاثة ممرات إنسانية، خصوصا من مدينة ماريوبول المحاصرة،

 بعد تعليقها يوما خشية من "استفزازات" روسية.

وقالت نائبة رئيس الوزراء الأوكراني إرينا فيريشتشوك، في مقطع

 فيديو نشر على تلغرام "تم الاتفاق على ثلاثة ممرات إنسانية

 لليوم".

ماريوبول ما زالت تحت السيطرة الأوكرانية

قالت وزارة الدفاع البريطانية إن القوات الروسية تواصل هجومها

 على مدينة ماريوبول غربي أوكرانيا، لكن وسط المدينة ما زال

 تحت السيطرة الأوكرانية.

كما ذكر عمدة المدينة أن الوضع في المدينة كارثي، حيث قتل 5

 آلاف شخص، بينهم 210 أطفال خلال 27 يوما من الحصار

 الروسي المفروض على المدينة.

وأضاف عمدة المدينة أن 90% من المباني السكنية في المدينة

 تضررت، وأن أكثر من 40% من المباني دمرت تماما.

في غضون ذلك، نقلت وكالة "ريا نوفوستي" الروسية عن رئيس

 الانفصاليين في دونيتسك، قوله إن قواتهم سيطرت على المواقع

 المركزية في مدينة ماريوبول.

ونشرت الوكالة مقطعا مصورا، قالت إنه لسيطرة الانفصاليين في

 دونيتسك على مطار المدينة.

القوات الروسية تقلل العمليات البرية قرب كييف

نقلت وكالة أسوشيتد برس عن مسؤول دفاعي أميركي قوله إن روسيا قللت من التركيز على عمليات برية قرب كييف وتركز أكثر على منطقة دونباس من جهتها.

وفي السياق نقلت شبكة "سي إن إن" عن مسؤول أميركي أن القوات الروسية لم تحرز أي تقدم نحو كييف رغم استمرار القتال في ضواحيها.
 
وأضافت "سي إن إن" نقلا عن المسؤول الأميركي أن القوات الروسية توقفت إلى حد كبير في مناطق حول شيرنيهيف وميكولايف وخاركيف.

إردوغان يستقبل الوفدين الروسي والأوكراني

قال الرئيس التركي رجب طيب إردوغان، اليوم الثلاثاء، لدى

 استقباله الوفدين الروسي والأوكراني في إسطنبول، حيث تبدأ جولة

 جديدة من المفاوضات الرامية إلى وقف الحرب بينهما، إن لدى

 روسيا وأوكرانيا "مخاوف مشروعة"، داعيا الجانبين إلى "وضع

 حد لهذه المأساة".

وأضاف الرئيس التركي "قمنا بجهود صادقة على كل الصعد لوقف

 هذا التصعيد الذي دخل أسبوعه الخامس".

وتابع "لم نتخل عن مسؤوليتنا في تحقيق السلم والأمن في المنطقة

 واستمرار الصراع لا يخدم أي طرف. نؤمن أننا دخلنا مرحلة

 تحقيق نتائج حاسمة في هذه المفاوضات.

وأردف قائلا "يمكن التوصل إلى حل خلال هذه المفاوضات يضمن

 مصالح كل الأطراف وأثق أنكم ستبذلون جهودكم باتجاه ذلك".

ومن المقرر أن تبدأ المحادثات بين الوفدين بعد هذا اللقاء في قصر

 دولما بخشة في إسطنبول، حيث توجد مكاتب للرئاسة التركية.

دول أوروبية تدعو مواطنيها عدم القتال إلى جانب الأوكرانيين

دعت سبع دول في الاتحاد الأوروبي بينها فرنسا وألمانيا وإيطاليا

 وإسبانيا، مواطنيها إلى الامتناع عن الانخراط كمتطوعين لمساندة

 الأوكرانيين في القتال ضد الروس، في إعلان صدر عن وزراء

 العدل في هذه الدول.

وجاء في بيان نشر بعد اجتماع لمجموعة "فاندوم" نشرته وزارة

 العدل البلجيكية أن وزراء الدول السبع "أثبطوا بالإجماع عزيمة

 الأوروبيين على الانضمام" إلى صفوف المقاتلين المتطوعين.

وسبق أن أعلن الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي أواخر

 شباط/فبراير، تشكيل "فيلق دولي" لدعم جيش بلاده في مواجهة

 الهجوم الروسي.

مطلع آذار/مارس، أكدت وزارة الخارجية الأوكرانية أن حوالي 20

 ألف مقاتل هم بشكل أساسي من دول أوروبية، تطوعوا للمشاركة

 في القتال ضد روسيا.

إسقاط 11 طائرة روسية و4 مسيرات


أعلنت هيئة الأركان الأوكرانية إسقاط 8 مقاتلات روسية و3

 مروحيات و4 مسيرات وصاروخين خلال الساعات الـ24

 الماضية.

وقالت إن قواتها دمرت أيضا خلال تلك الفترة 12 دبابة و10

 مدرعات و3 مركبات للقوات الروسية.

وأشارت الهيئة في بيان أن القوات الأوكرانية صدت أمس 7

 هجمات للقوات الروسية في اتجاه دونيتسك ولوغانسك شرقي

 البلاد.

واتهمت هيئة الأركان الأوكرانية القوات الروسية، بانتهاك القانون

 الإنساني الدولي بكييف وزاباروجيا وتشيرنيهيف وخيرسون.

كما اتهمت القوات الروسية بمواصلة تدمير البنية التحتية والمناطق

 السكنية في المدن الأوكرانية وتستهدف خزانات الوقود..

سي إن إن عن مسؤول عسكري أميركي:

القوات الروسية توقفت إلى حد كبير في مناطق عدة منها حول

 تشيرنيهيف وميكولايف وخاركيف.

القوات الروسية لم تحرز أي تقدم نحو كييف على الرغم من

 استمرار القتال في ضواحيها.

هيئة الأركان العامة الأوكرانية:

أسقطنا خلال الساعات الماضية 8 مقاتلات روسية و3 مروحيات

 و4 مسيرات وصاروخين.

دمرنا خلال الساعات الـ24 الماضية 12دبابة و10 مدرعات و3

 مركبات للقوات الروسية.

قواتنا صدت أمس 7 هجمات للقوات الروسية في اتجاه دونيتسك

 ولوغانسك.

القوات الروسية تنتهك القانون الإنساني الدولي بكييف وزاباروجيا

 وتشيرنيهيف وخيرسون.

القوات الروسية تواصل تدمير البنية التحتية والمناطق السكنية في

 المدن الأوكرانية.

القوات الروسية تواصل تدمير البنية التحتية والمناطق السكنية

 وتستهدف خزانات الوقود.

رويترز عن الناطق باسم الكرملين:

روسيا لا تستهدف منازل المدنيين ولا المباني السكنية.

روسيا لا تقبل الولاية القضائية للمحكمة الجنائية الدولية.

روسيا ستستخدم السلاح النووي فقط في حال تهديد وجود الدولة

 الروسية.

تصريحات بايدن بشأن بقاء بوتين في السلطة مقلقة جدا، ونعتبرها

 إهانة شخصية.


0 comments 0 Facebook

إرسال تعليق

أخبار محليه

اخبار محليه
علوم و تقنيات
 
اخبارنا سوا © 2022. جميع الحقوق محفوظة. نقل بدون تصريح ممنوع اتصل بنا
Top