مرحبا بكم في موقعنا اخبارنا سوا سعيد بزيارتك لا تجعل هذه زيارتك الأخيرة. أتمنى أن تكون راضيًا عما نقدمه

أحدث المواضيع
أم الفحم حاة الطقس
    kalammoufid
  • فيسبوك
  • تويتر
  • يوتيوب
  • انستجرام



 أعلنت وكالة الفضاء الأمريكية، ناسا، اليوم الخميس، أن صخرة فضائية ضخمة تتجه نحو الأرض هذا الأسبوع، على الرغم من أنه من غير المرجح اصطدامها بها.
وذكرت ناسا إن "الكويكب 2022 BH7 سيقترب من الأرض يوم الجمعة 18 شباط، ومن المتوقع أن يكون بحجم مبنى إمباير ستيت الشهير في نيويورك".

واضافت انه "في حالة حدوث اصطدام، سيكون الكويكب 2022 BH7 كبيرا بما يكفي لتدمير قارة بأكملها".


وقدّم مختبر الدفع النفاث التابع لوكالة ناسا ملخصا عن الصخور الفضائية في قاعدة البيانات الخاصة بالأجسام القريبة من الأرض (NEO) على الإنترنت.

وتتعقب المنصة أي شيء يمر ضمن مسافة 120 مليون ميل من الأرض - وهي مسافة قريبة نسبيا وفقا لمعايير الوكالة الفضائية.

وإذا كانت هناك فرصة ضئيلة لتصطدم بالأرض وتتسبب في أضرار جسيمة في المستقبل، فسيتم تصنيفها على أنها "خطر محتمل".

ولم تشهد الأرض كويكبا ذا نطاق مروع منذ صخرة الفضاء التي قضت على الديناصورات قبل 66 مليون سنة.

0 comments 0 Facebook

إرسال تعليق

أخبار محليه

اخبار محليه
علوم و تقنيات
 
اخبارنا سوا © 2022. جميع الحقوق محفوظة. نقل بدون تصريح ممنوع اتصل بنا
Top